سوبر بول يوم الأحد

سوبر بول يوم الأحد هو اليوم الذي تُلعب فيه مباراة البطولة السنوية للرابطة الوطنية لكرة القدم سوبر بول. وهي عادة ما تكون في يوم الأحد الأخير من يناير أو أول يوم أحد من فبراير و =عادة مايشار إليها بأنها عطلة. ووقع هذا الحدث السنوي الخمسين، والذي يسمى بسلطانية الأحد الكبيرة الخمسين في يوم 7 فبراير عام 2016. وعادة ما تشمل أعياد سوبر بول يوم الأحد اجتماع مجموعات من الناس لمشاهدة المبارة.

سوبر بول يوم الأحد
Super Bowl Sunday Military.jpg
 

البلد Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات

الأعيادعدل

وعلى الرغم من عدم كون سوبر بول يوم الأحد يوم عطلة رسمي، إلا أنه يعد مناسبة تجتمع فيها الكثير من الأسر والأصدقاء لمشاهدة المباراة، بما في ذلك أولئك الذين ليسوا عادة من مشجعي كرة القدم[1][2]، ومع أنه كان معروف تاريخياً بازداحم الحانات الرياضية في هذا اليوم إلا انه أصبح أكثر شيوعاً عند الناس مشاهدة المباراة في المنزل. [بحاجة لمصدر] ويرجع ذلك جزئياً إلى زيادة حجم أجهزة التلفزيون المنزلية في الولايات المتحدة فضلاً عن محاولات من المستهلكين ذوي الميزانية المحدودة لتوفير المال.[3][4]

ولأن مشاهدة مباراة السوبر بول يعد شائعاً، فغالباً ما تكون المحلات خالية خلال المباراة، لا سيما في المناطق التي يمثلها الفريقين اللاعبين في مباراة السوبر بول،[5] ويقل استخدام المياه مع ارتفاع كبير في استخدامها خلال الشوط الثاني وبعد المباراة وأيضاً يزداد استخدام المشجعون لدورات المياه.[6] بالإضافة إلى ذلك، ويتم عقد حملات خيرية تحت عنوان كرة القدم، أو تقديم الخطب التي تهدف إلى اجتذاب الأعضاء الذكور للمجمع.[7][8][9]

ودعا اتحاد كرة القدم الأميركي المدراء التنفيذيين بجعل عطلة نهاية الاسبوع لمدة ثلاثة أيام للسماح للجماهير بالاحتفال بالحدث، وهناك يعتقد أنه سيكون هناك فقدان في الإنتاجية في قوة العمل الأمريكية يوم الاثنين بعد وقوع الحدث.[10][11] وتخصص معظم القنوات التلفزيونية اليوم بأكمله من جدول البرامج لهذه المبارة مثل (سي بي أس، فوكس، إن بي سي)، وبرامج مطولة قبل المبارة و تعرض إن اف ال فيلمز برامج استعادية من الموسم السابق وإصدارت خاصة من برامج حديث صباح يوم الأحد في الصباح وفي الظهر إلي وقت المبارة. وعلى الرغم من الخسارة الفادحة للعديد من مشاهدين إحتفلات السوبر بول، فإن الشبكات المنافسة تلجأ إلى اتخاذ تدبيرات قليلة التكلفة مثل سباقات الماراثون وعروض معادة وبرامج هادفة وابداعية مثل البوبي بول.

الطعامعدل

وتُستهلك كميات كبيرة من الطعام والكحول في السوبر بول الأحد.[10][12][9] ويعتبر هذا الحدث اليوم ثاني أكبر حدث يتم فيه إستهلاك الغذاء في الولايات المتحدة بعد عيد الشكر،[13] ولاحظت بعض أقسام الشرطة وجود زيادة كبيرة في القيادة في حالة سكر في سوبر بول الأحد.[9] عادة ما يتم تقديم طعام سوبر بول الأحد على شكل بوفيه، بدلاً من أن تكون وجبات جلوس. وتشمل الأطعمة التي تؤكل عادة في سوبر بول الأحد أجنحة الجاموس والفلفل الحار وصلصة غمس والبيتزا ورقائق البطاطس.[13][14] ترى العديد من مطاعم توصيل البيتزا أن عدد الطلبات الخارجية للبيتزا تتضاعف إلى ما يقرب 60 بالمئة. وتستهلك ما يقرب (13000000 كلغ) من رقائق البطاطس، 1.25 مليار قطعة من أجنحة الدجاج، و (3,600,000 كجم) من وجبة الأفوكادو المهروس مع الطماطم والفلفل الحار خلال مباراة السوبر بول.[14][15]

المراجععدل

  1. ^ Stellino, Vito (6 فبراير 2010)، "Super Bowl Sunday feels like a holiday"، The Florida Times Union، مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2016، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  2. ^ Should the Super Bowl Be a Holiday? - WSJ نسخة محفوظة 01 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Jargon, Julie (3 فبراير 2011)، "Sports Bars Play Super Bowl Defense"، The Wall Street Journal، مؤرشف من الأصل في 09 مارس 2011، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  4. ^ Halls, Sarah (5 فبراير 2011)، "Where to Watch the Super Bowl in Europe"، The Wall Street Journal، مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2012، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  5. ^ Bollier, Jeff (6 فبراير 2011)، "Oshkosh shuts down for Packers, Super Bowl"، The Northwestern، Oshkosh, Wisconsin، مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2011، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  6. ^ "Toilet Bowl XLVI / Flushes tell of Giant triumph"، New York Post، 9 فبراير 2012، مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2012.
  7. ^ "Some churches cancel Super Bowl Sunday services"، The Victoria Advocate، Victoria, Texas، Associated Press، 3 فبراير 2011، مؤرشف من الأصل في 02 فبراير 2018، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  8. ^ Draper, Electa (5 فبراير 2011)، "Some preachers use Super Bowl to put focus on harm of pornography"، Dever Post، مؤرشف من الأصل في 16 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  9. أ ب ت Kloosterman, Stephen (6 فبراير 2011)، "Churches see Super Bowl as a time to connect with worshippers"، Holland Sentinel، Holland, Michigan، مؤرشف من الأصل في 03 أبريل 2012، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  10. أ ب Flint, Joe (4 فبراير 2011)، "NFL has made Super Bowl Sunday into a holiday, is a three-day weekend the next step?"، Los Angeles Times، مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  11. ^ Should The Monday After The Super Bowl Be A National Holiday? نسخة محفوظة 04 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Deford, Frank (28 يناير 2009)، "Super Bowl Sunday is a holiday"، CNN، مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2009، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  13. أ ب Corwin, Tom (5 فبراير 2011)، "Super Bowl party food need not send diets crashing"، The Augusta Chronicle، Augusta, Georgia، مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  14. أ ب Lynott, Jerry (1 فبراير 2011)، "Score super snacks"، The Times Leader، Wilkes-Barre, Pennsylvania، مؤرشف من الأصل في 03 فبراير 2012، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.
  15. ^ Edge, Lisa (4 فبراير 2011)، "Super Bowl Sunday means big business for food industry"، WPDE، مؤرشف من الأصل في 05 ديسمبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 6 فبراير 2011.