سنة الهدامة

سنة تعرضت فيها الكويت إلى أمطار غزيرة أدت إلى هدم الكثير من البيوت المبنية من الطين

سنة الهدامة (1934) هي السنة التي تعرضت فيها الكويت إلى أمطار غزيرة أدت إلى هدم الكثير من البيوت الطينية من الطين وتضرر حوالي 18,000 شخص.

سنة الهدامة
المعلومات
سنة الهدامة الثانية 1934.jpg

تكون 7 ديسمبر 1934
الموسم غرة رمضان
الفئة امطار
المناطق المتأثرة Flag of Kuwait (1915-1956, alternative).svg
دروازة عبد الرزاق
قصر نايف
مدينة الكويت
الخسائر
الوفيات
2
الاصابات
9
الخسائر المادية تضرر حوالي 18,000 شخص

الأحداثعدل

شهدت الكويت في 7 ديسمبر 1934 (غرة رمضان 1353 هـ) هطول أمطار غزيرة بلغت كميتها حوالي 300 ميليمتر وهي ثلاثة أضعاف ما يهطل خلال عام واحد في الكويت. وأدت هذه الأمطار إلى تهدم أكثر من 500 بيت، وكانت المنطقة الأكثر تضرراً هي الواقعة بين دروازة عبد الرزاق و قصر نايف. وبلغ عدد المنكوبين حوالي 18,000 نسمة اضطروا إلى ترك منزلهم واللجوء للمدارس والمساجد والمباني الحكومية. وبلغ عدد المصابين الذين سجلوا رسمياً في دائرة الصحة 11 مصاباً توفي منهم 2.[1]

إجراءات الحكومةعدل

شكلت حكومة الكويت لجنة مشتركة بين البلدية ودائرة الأشغال لتقدير ومعالجة الأضرار التي خلفتها الأمطار، وقامت اللجنة بالتعاون مع شركة نفط الكويت المحدودة باستخدام سيارات لسحب المياه المتراكمة في الشوارع، كما قامت البلدية بتعيين مراقبين للطواف ومراقبة الأوضاع.[1]

سنوات مطيرة أخرى شهدتها الكويتعدل

  • أمطار الرجبية (1872).
  • تعرضت الكويت عام 1954 لأمطار غزيرة فاقت في غزارتها وأضرارها أمطار سنة الهدامة والرجبية.
  • تعرضت الكويت في 11 نوفمبر 1997 لأمطار بلغت 65 ميليمتر في وقت قصير أدت إلى وقوع أكثر من 100 حادث مروري وأصابة الممتلكات الشخصية للعديد من الناس بأضرار بالغة.

انظر أيضًاعدل

وصلات داخليةعدل

المراجععدل

  1. أ ب ذكرى سنة الهدامة في الكويت قبل 69 عاما. وكالة الأنباء الكويتية. 8 ديسمبر 2003. نسخة محفوظة 19 أبريل 2010 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع متعلق بالكويت بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.