سفاستيكا

كتاب من تأليف علي غدير

سفاستيكا رواية للروائي العراقي علي غدير.[2] صدرت الرواية لأوّل مرة عام 2016 عن دار سطور للنشر والتوزيع في بغداد. حائزة على جائزة بغداد للرواية العربية لعام 2016، ودخلت في القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2017، المعروفة باسم "جائزة بوكر العربية".[3]

سفاستيكا[1]
Ali-Ghadeer Swastika.jpg

معلومات الكتاب
المؤلف علي غدير
اللغة العربية
الناشر دار سطور للنشر والتوزيع في بغداد
تاريخ النشر 2016
النوع الأدبي رواية
الموضوع خيال
التقديم
نوع الطباعة ورقي غلاف عادي
عدد الصفحات 140
القياس 14 * 21
المواقع
ردمك 978-0000-00-078-1

حول الروايةعدل

رواية سفاستيكا، وهي كلمة سنسكريتية الأصل، تعني "مفض إلى الرفاهة"، لها رمز يتمثل بصليب معقوف، اعتُبر منذ القدم رمزا للازدهار والحظ السعيد، وسبق أن عرفه العراقيون والهندوس والهنود الحمر. يحاول الكاتب من خلال روايته هذه أن يثبت إمكانية أن يصنع الإنسان لنفسه حظا سعيدًا، ليلغي الاعتقاد السائد بأن الإنسان يولد سعيدا أو شقيا، فهو يجذب الخير من خلال التفاؤل به، ويجذب الشرّ من خلال التشاؤم به. بطل الرواية "حوّاس" وُلد فقيرا ويراوده حلم زيارة مومس من عاهرات بغداد، حكى له عنها نجل شيخ قريته وحدد له سعر ليلتها الباهظ. يسرق "حوّاس" خلخال أمه الذهبي ويستقل القطار المتجه إلى العاصمة، وفي القطار تبدأ حكايته مع الحظ، إذ يجلس بجانبه رجل غريب الهيئة، يقدّم له طعاما شهيًا، ويحدثه عن الحظ السعيد ويلقنه نظرية الجذب.[4]

المراجععدل

  1. ^ "سفاستيكا – علي غدير" , موقع شبكة جودريدز الأدبية نسخة محفوظة 11 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "ترجمة علي غدير" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "القائمة الطويلة لجائزة (بوكر) لعام 2017" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية نسخة محفوظة 06 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "عن رواية (سفاستيكا) لعلي غدير" ، الموقع الرسمي للجائزة العالمية للرواية العربية [وصلة مكسورة]
 
هذه بذرة مقالة عن الأدب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.