افتح القائمة الرئيسية

سرور بن فروان أحد أتباع الشيخ أحمد الجابر الصباح. وإليه تنسب منطقة الفروانية.

سرور بن فروان
معلومات شخصية
الميلاد غير معروف
نجد
الوفاة غير معروف
الكويت
الجنسية الكويت

النشأةعدل

كان سرور بن فروان من الإخوان القاطنين في هجرة الأرطاوية وهو ينتمي إلى الرخمان من الموهة وخاله هو أمير قبائل مطير وزعيم حركة الإخوان فيصل بن سلطان الدويش. ضبطه الإخوان يدخن وكان التدخين مجرما في نجد آنذاك فتم جلده. ونتيجة لذلك هاجر عن الأرطاوية وأخبر أهله أنه سيغادر إلى الإحساء وسيعود بعد أيام.

الهجرة إلى الكويتعدل

لجأ سرور بن فروان إلى بني عمه في الكويت حيث كان ثويران أبو صفرة الرخيمي أحد أتباع الشيخ أحمد الجابر الصباح. وأبلغ ثويران أحمد الجابر بخبر سرور بن فروان فأمر أن يحضر سرور ليقابله وبعد أن مقابلته أمر الشيخ أحمد الجابر بتقيده ضمن اتباعه ومنحه بندقية وذخيرة وراتبا شهريا.

تمكن سرور بن فروان من امتلاك رأس المال اللازم لشراء قطيع من الأغنام وبنى له عشة (كوخ) في موضع في البادية جنوب الكويت وجلب أهله من الأرطاوية. وقد جاءه عبدالله بن وهيب أحد تجار الغنم في الكويت وعهد إلى سرور بأغنامه ليرعاها مقابل مبلغ نقدي كإيجار.

حفر البئرعدل

اتفق سرور بن فروان مع عبدالله بن وهيب على حفر بئر بالمنطقة وبعد حفر البئر عام 1941[1] تبين أن ماءه عذب. ثم تنازع كل منهما على البئر وأدعى كل منهما ملكيته للبئر عند الشيخ عبد الله الجابر الصباح الذي قام بتحويلهم إلى 4 من قضاة الكويت الذين أصدروا حكمهم بأحقية سرور بن فروان بالبئر ومنعوا عبد بن وهيب من وروده وعرفت المنطقة بالفروانية وقد عمرت بعد اكتشاف النفط وتصديره.

مصادرعدل