افتح القائمة الرئيسية

سامان خودا كان نبيلًا فارسيًا من القرن الثامن الميلادي ولاحقا أسس أحفاده الدولة السامانية.[1] كان دهقان من قرية سامان في ولاية بلخ في شمال أفغانستان الحالية (آنذاك جزء من بلاد خراسان)، في أوائل القرن الثامن، جاء إلى مدينة مرو، مقر حاكم الخلافة، أسد بن عبد الله القسري والي خراسان (حكم 723-727). كان سامان في الأصل من زرادشتي (مجوسي). ومع ذلك كان منبهرًا للغاية بتقوى والي خراسان أسد بن عبد الله القسري فأعتنق الإسلام على يده وسمى إبنه أسد على إسمه تقديرا له.

سامان خدا
(بالفارسية: سامان‌خدا تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
Fountain pen writing (literacy).jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد القرن 8  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
ولاية بلخ
مواطنة
Flag of Afghanistan (2002–2004).svg
أفغانستان  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة حاكم الدولة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

بعد ذلك عين الخليفة المأمون (786-833) أبناء أسد الأربعة -أحفاد سامان خودا- ولاه لسمرقند وفرغانة وشاش وأشروسنة وهيرات، تقديراً لدورهم في قمع ثورة كانت ضده. هكذا بدأت السلالة السامانية. أصبح إسماعيل الساماني (849-907) -وهو حفيد سامان خودا- أمير بلاد ماوراء النهر وخراسان.

كان سامان حفيد من الجيل الرابع أو الخامس من سلالة بهرام جوبين أحد قادة الفرس من أسرة مهران الإقطاعية الشهيرة. الذي لعب دورا هاما في تاريخ الإمبراطورية الساسانية في وقت لاحق.

مراجععدل