سافاش بولدان

سافاش بولدان (1961-3 يونيو 1994) مواطن تركي من أصل كردي. تم اختطافه[2] وقتله في 3 يونيو 1994.[3]

سافاش بولدان
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1964  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
يوكسكوفا  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 4 يونيو 1994 (29–30 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
Yığılca  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Turkey.svg تركيا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوجة بروين بولدان  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة مهرب مخدرات،  وarms trafficker  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم التركية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات التركية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

الحياةعدل

ولد سافاش بولدان في يوكسكوفا لوالده شوكرو بولدان. عمل شقيقه، نجدت بولدان، كأحد رؤساء البلديات السابقين في يوكسكوفا من حزب الديمقراطية البائد.[4][5]

وقد اتُهم بالقيام بأنشطة تتماشى مع حزب العمال الكردستاني منذ عام 1979. بدأت النيابة العامة محاكمة ضده فيما يتعلق بالأحداث التي وقعت في يوكسكوفا بولاية هكاري، في مارس 1979.

في عام 1980، زعم أن سافاش بولدان قام بإيواء بعض أعضاء حزب العمال الكردستاني في منزله بعد الاشتباكات التي دارت بين محزب العمال الكردستاني وحزب التحرير الوطني الكردستاني في كيزيل تيبي وديار بكر. وفي العام نفسه، قام هو وعدد من المتعاطفين معه بأنشطة دعائية في القرى المجاورة حول موضوع «القبائل». في عام 1986 تزوج بروين بولدان.

كما كان من بين الأشخاص الذين قدموا محامين للأشخاص الذين احتُجزوا لصلتهم بأحدث النوروز في مارس 1992.

في يونيو 1992، وعندما كان يعيش في إسطنبول، اتهمته السلطات التركية بدعم حزب العمال الكردستاني.

اعتُقل سافاش بولدان في 28 يوليو 1992 فيما يتعلق بأسلحة معينة تم الاستيلاء عليها في حي هازندار في إسطنبول، واعتقلته محكمة أمن الدولة التي أحيلت إليه.

الموت والعواقبعدل

تم اختطافه مع عدنان يلدريم وحاجي كاراي من قبل قوات الأمن التركية من فندق جنار في يشيليورت، إسطنبول، في 3 يونيو 1994.[6] تم العثور على المخطوفين مقتولين بتاريخ 4 يونيو 1994 على طريق قرية يوكاريكاراش التابعة لناحية ييجيلكا في بولو.[6][7] بعد العديد من التحقيقات التي نظرت فيها محكمة حقوق الإنسان الأوروبية، كان ينظر إلى تركيا بالذنب لوفاته وحكم على الحكومة التركية بدفع 10,000 يورو لزوجة بولدان في بروين بولدان و16,000 يورو لشقيقه نجدت بولدان.[7]

بعد مقتل سافاش بولدان، هرب شقيقه نجدت بولدان من تركيا،[4] واستقر في ألمانيا.[6]

انظر أيضًاعدل

  • قائمة عمليات الاختطاف
  • قائمة بحالات المفقودين التي تم حلها
  • قائمة جرائم القتل التي لم تحل

مراجععدل

  1. ^ https://www.cumhuriyetarsivi.com/katalog/192/sayfa/1994/6/5/4.xhtml — تاريخ الاطلاع: 8 مارس 2021
  2. ^ "Court case to shed light on Turkey's past political murders - Turkey News"، Hürriyet Daily News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2021، اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2019.
  3. ^ "Turkey police violently disperse Kurdish mothers' sit-in for the disappeared, arrest scores"، www.kurdistan24.net، مؤرشف من الأصل في 09 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2020.
  4. أ ب Aliza Marcus (01 أبريل 2009)، Blood and Belief: The PKK and the Kurdish Fight for Independence، NYU Press، ص. 234، ISBN 978-0-8147-9587-3، مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 أبريل 2016.
  5. ^ "Nejdet Buldan 19 yıl sonra Yüksekova'ya döndü"، Radikal (باللغة التركية)، 15 سبتمبر 2014، مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 أبريل 2016.
  6. أ ب ت "Judgment in the case of Buldan v. Turkey"، Parlament، European Court of Human Rights، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2020.
  7. أ ب "Serkan Cengiz Avukatlık ve Danışmanlık Bürosu Legal and Consultancy Services: Buldan v. Turkey"، serkancengiz.av.tr، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2021، اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2020.