ساحة قصر البلدية - ساحة التحرير

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (يناير 2017)
قصر البلدية والساحة أمامه
قصر البلدية من الداخل.

ساحة قصر بلدية باريس أو ساحة التحرير (بالفرنسية: Place de l'Hôtel de ville )‏: كان أسمها في السابق وحتى 1803 ميدان الإضراب.

هي ساحة في وسط باريس وأمام قصر البلدية في الدائرة الرابعة على يمين نهر السين. كانت قد أنشأت بموجب مرسوم من الملك لويس الثاني الذي مات في عام 1180 وعليها يطل مبنى بازار قصر البلدية في باريس .

التاريخعدل

في الواقع كانت هذه الساحة في البداية، أي في القرن الحادي عشر، فضاءً قرب نهر السين وبالتحديد ساحة لميناء باريس حيث تأتي كل السفن لتفرغ بضائعها من قمح وشعير وخمر.

التسميةعدل

بدايةً كان هذا المكان مناسباً جداً لرسو السفن لأن نهر السين يلتف هنا قليلاً نحو اليسار فيقذُف على يمينه الرمل ويُنشئ ما يُشبه ريف رملي و الذي يسمى بالفرنسية "كريف" كانت السفن ترسو وتفرغ بضائعها وكان كثير من العمال ينتظرون واقفين ليجدوا فرصة عمل وبالفرنسية عندما تقول " عمل كريف " يعني الوقوف صامتاً في ساحة الكريف la grève ومن هنا جاءت كلمة الإضراب يعني أن يقف العمال بدون عمل منتظرين.

أحداث الساحةعدل

شهدت هذه الساحة العديد من الأحدات المهمة في تاريخ باريس ولا سيما حرق الهراطقة وفيها نُصبت المقصلة .

المراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن فن العمارة أو موضوع متعلق به، بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.