زناتة (طرابلس)

حي سكني في ليبيا
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (أكتوبر_2010)

زناتة وهي منطقة أو حي من أحياء مدينة طرابلس وهي حاليا تتبع بلدية سوق الجمعة يحدها من الجنوب منطقة الفرناج ومن الشمال منطقة سوق جامع الصقع والهاني ومن الغرب منطقة راس حسن ومن الشرق منطقة الحشان . ويوجد بالمنطقة حوالى 36 ألف نسمة.

تقع وسط مدينة طرابلس جنوب منطقة سوق الجمعة تمتد ما بين جزيرة الفرناج إلى جامع الصقع ومن أهم المنشآت الموجودة بها مديرية أمن طرابلس، مصنع الأعلاف طرابلس، مقر الرئيسي تراخيص طرابلس، ويحد فيها من الغرب جامعة طرابلس (الفاتح سابقا) ووزارة الزراعة، ويوجد بها مصرف الصحاري زناتة.

أهم معالم المنطقةعدل

قوز زناتة وهو عبارة تل رملية تكسوها اشجار حرشية يقع في منتصف الحى وقامت عليه معركة ايام الجهاد الليبى ضد المحتل الايطالى وهو ذو موقع إستراتيجى لاطلالته المميزة وحاليا توجد به محطة ضخ للمياة ويوجد بالمنطقة اكتر من 11 مسجد جامع ومن اشهرها جامع المراءه والذي يعد ذو قيمة تاريخية للمنطقة حيت ترجع بعض الروايات تاريخ بنائه إلى بدايت الفتح الإسلامي لشمال أفريقيا وتوجد اكتر من قصة متداولة على تسميةالجامع الاان هدمه واعادت بنائه والتوسعات الحاصلة له محت القيمة التاريخية له ويوجد بالمنطقة مركز يسمي دار الحديث ويتم في هذا المركز تحفيظ القراءن الكريم ودروس دينيه وتو عويه كما يوجد بها اكتر من 7 مدارس تعليمية في مختلف المراحل وتوجد بها جامعة أفريقيا. ويوجد بها نادى رياضى مسمى باسمها (نادي زناتة الرياضي الثقافي الاجتماعى).

وتتميز المنطقة بوجود متنزة طرابلس التي يعد أكبر حديقة عامة بمدينة طرابلس ووجود البيوت الزوجاجية التابعة للامانه العامة للزراعة وتعتبر منطقة زناتة من المناطق الزراعية حتى عشرينيات القرن العشرين لكن التطور الحاصل على مدينة طرابلس ادخل المنطقة ضمن حدود المدينة.

وتقع جامعة الفاتح ومركز طرابلس الطبي على اطراف المنطقة ويمر الطريق الدائري الثاني من وسط منطقة زناتة. وتوجد بها عدد كبير من المحلات التجارية والعيادات والمصحات والمستوصفات والمخابز والأسواق العامة والمقاهي والصيدليات وتعتبر الخدمات جيدة نوعا ما بالمنطقة.

التسميةعدل

سميت المنطقة بهذا الاسم لوجود رحالة استقروا لفترة قليلة في المنطقة لكن لا يوجد في المنطقة ما يثبت ذلك لكن تعتبر هذه المنطقة من اعرق المناطق في سوق الجمعة حيث كان-و لازال- يسكنها اناس اصولهم تركية وشراكسة وقبلهم السكان الاصليين لهذه المنطقة الذين اصولهم ترجع لظهرة والمدينة القديمة كعائلة دربوك وخوجة والباشا والمريول والفقيه -معتوق-وهذه العائلة ساهمت في بناء مسجد الطابية الذي ظل معلم من معالم زناتة . و في اواخر الخمسينات من القرن العشرين وبسسب الفقر الشديد وقلة سبل الحياة انحدرت العديد من العائلات إلى طرابلس ونالت زناتة الحظ الوفر من العلاونة فقد اتت عائلة تلو الاخرى إلى أن باتوا يشكلون حوالي 60 % من السكان الصليين واستقروا إلى يومنا هذا.[بحاجة لمصدر]

انظر أيضاعدل

مصادرعدل