افتح القائمة الرئيسية

ريس لبلاد شعبك مات (رئيس البلاد)، هي أغنية "راب" سياسية، الصادرة في كانون الأول/ديسمبر 2010 لمغني "الراب" التونسي حمادة بن عمر الملقب ب"الجنرال" (El Général)، واعتبرت بمثابة النشيد الوطني لثورة الياسمين. كلمات الأغنية هي احتجاج على فساد الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي و نظامة وحالة الشباب التونسي [1]

ريس البلاد
أغنية حمادة بن عمر
الفنان حمادة بن عمر
تاريخ الإصدار 7 نوفمبر 2010
النوع موسيقى راب تونسية
اللغة العربية (لهجات مغاربية)
الكاتب حمادة بن عمر

تم اعتقال المغني مباشرة بعد اصدار الأغنية من طرف أجهزة نظام بن علي. [2] وقد اختير "الرابور" الذي كان يتابع دراسته في كلية الصيدلة في استفتاء ضمن قائمة أقوى 100 شخصية في العالم في استفتاء لمجلة تايم و"قناة سي إن إن. [3] ويرجع الفضل في ذلك إلى أغنية "ريس البلاد" التي تغنَّى فيها عن حقيقة سوء الأوضاع الإجتماعية والديموقراطية في البلاد، وهو الأمر الذي عجزت عنه الأحزاب السياسية والسياسيين ورجال الإعلام في ظل نظام بن علي الديكتاتوري وعائلته، وكان تاريخ صدور تلك الأغنية قبل اشتعال ثورة 14 يناير في تونس.

طالع أيضاعدل

مراجععدل

وصلات خارجيةعدل