رياض بصرة

رياض بصرة (1967 - 14 مايو 2002) هو مؤسس جماعة لشكر جهنكوي مع أكرم لاهوري ومالك إسحاق سنة 1996، وزعيم الجماعة حتى مقتله في 2002.[1][2]

رياض بصرة
زعيم لشكر جهنكوي
في المنصب
1996 – 2002
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1967  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
سرغودها  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 14 مايو 2002 (34–35 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
وهاري  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Pakistan.svg باكستان  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي،  وقائد عسكري  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب سباه صحابة
لشكر جهنكوي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم الأردية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الأردية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الولاء سباه صحابة  تعديل قيمة خاصية (P945) في ويكي بيانات

حياتهعدل

ولد رياض بصرة في تشاك تشاه ثانديوالا بسرغودها عام 1967، ودرس في المدارس في لاهور وسرغودها قبل التحاقه بجماعة سباه صحابة عام 1985. ويقال أنه قاتل في الحرب الأفغانية الروسية في صف المجاهدين وأصيب بجروح في ساقه.[3]

وكان يهدف إلى تأسيس إمارة إسلامية سنية في باكستان والتبرؤ من الشيعة باعتبارهم خارجين عن الإسلام.[4]

اتُهم رياض بصرة في قضية قتل الدبلوماسي الإيراني صادق جانجي في عام 1990، وكذلك قضية قتل الزعيم الشيعي سيد إسكندر شاه، والهجوم على تجمع في مقبرة شيعية في عام 1998، ومحاولة اغتيال نواز شريف في عام 1999. وتم القبض عليه في عام 1992 وحكم عليه بالإعدام لقتله جانجي، لكنه هرب من السجن في عام 1994.[5][6]

في عام 1996 انفصل رياض بصرة عن سباه صحابة أو جيش الصحابة، وأسس جماعة لشكر جهنكوي والتي سميت تيمنًا بالقائد المغتال لجماعة سباه صحابة حق نواز جهنكوي الذي قُتل في هجوم بقنبلة على يد مهاجمين مجهولين من جماعة شيعية في 23 فبراير 1990.[7]

مقتلهعدل

أعلنت الحكومة الباكستانية عن مكافأة 5 ملايين روبية لمن يدلي بمعلومات تدل على مكانه، حسبما ذُكر أنه قٌتل في تبادل لإطلاق النار في مايو 2002 في قرية شيعية في مقاطعة فيهاري بإقليم البنجاب، وأثيرن شكوك بشأن صحة خبر مقتله لأن شرطة سرغودها كانت قد ادعت بالفعل قتله في عام 1999 كما ادعت شرطة البنجاب قتله في ست مناسبات مختلفة.[3][5][8]

مراجععدل

  1. ^ C. Christine Fair؛ Peter Chalk (2006)، Fortifying Pakistan: The Role of U.s. Internal Security Assistance، US Institute of Peace Press، ص. 26–، ISBN 978-1-929223-88-6، مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 14 يونيو 2013.
  2. ^ "KARACHI: List of cases against Akram Lahori released"، Dawn، 02 يوليو 2002، مؤرشف من الأصل في 18 أغسطس 2013، اطلع عليه بتاريخ 19 يونيو 2013، The police has released a list of some 33 cases registered against Mohammad Ajmal alias Akram Lahori in different police stations of the city.
  3. أ ب Shamsul Islam Naz Basra encounter: a poorly staged drama Dawn (Pakistan), May 17, 2002 نسخة محفوظة 14 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Zahid Hussain (01 يوليو 2008)، Frontline Pakistan: The Struggle With Militant Islam، Columbia University Press، ص. 94–، ISBN 978-0-231-14225-0، مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2013.
  5. أ ب "World: South Asia Pakistani police shoot wrong man"، BBC، 07 أبريل 1999، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 15 يونيو 2013.
  6. ^ Howard D. French For Militant, No Glorified End, but Death in the Dust New York Times, May 19, 2002 نسخة محفوظة 14 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Sipah-e-Sahaba Pakistan, Terrorist Group of Pakistan South Asian Terrorism Portal. نسخة محفوظة 17 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Police kill Pakistan's most wanted man BBC News, 14 May 2002 نسخة محفوظة 23 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل