روب ستارك

شخصية في رواية أغنية الجليد والنار

روب ستارك (بالإنجليزية: Robb Stark)‏ الملقب بـ الذئب الشاب، هو شخصية خيالية في سلسلة أغنية الجليد والنار من روايات الخيال الملحمي للمؤلف الأمريكي جورج ر. ر. مارتن، والنسخة المقتبسة منها للتلفزيون صراع العروش.

روب ستارك
شخصية من رواية أغنية الجليد والنار
Robb stark got.jpg
ريتشارد مادن يؤدي شخصية روب
أول ظهور في الرواية:
لعبة العروش (1996)
في المسلسل:
حلقة: الشتاء قادم (2011)
اخر ظهور في الرواية:
عاصفة السيوف (2000)
في المسلسل:
حلقة: أمطار كاستماير (2013)
المبتكر جورج آر. آر مارتن
المؤدي ريتشارد مادن (مسلسل صراع العروش)
ألقابه سيد وينترفيل، ملك الشمال
عائلته آل ستارك
زوجاته جيني ويستيرلينغ (في الرواية)
تاليسا مياغر (في المسلسل التلفزيوني)

ظهرت الشخصية في رواية لعبة العروش (1996)، روب هو الابن الأكبر ووريث اللورد إدارد ستارك من وينترفيل مأمور الشمال، ووالدته الليدي كاتلين ستارك. وظهر لاحقًا في صدام الملوك لمارتن (1998) وعاصفة السيوف (2000). وبعد أن أُلقي القبض على والده وإعدامه على يد اللانسترز في كينغز لاندينغ، تُوج ملكًا للشمال. ويتقدم بعد ذلك جنوبًا سعيًا للانتقام من عائلة لانسترز ولاستقلال مملكته الجديدة. عُرف بذكائه وحنكته وخبرته العسكرية والأستراتيجية، ألحَقَ خسائر كبيرة بآل لانستر عندما قتلوا والده. أشيع عنه بأنه نصف رجل ونصف ذئب الأمر الذي أخاف أعداءه. قتل في يوم زفاف (الزفاف الأحمر) أحد أقاربه (أدمور) على يد اللورد روز بولتون في قلعة اللورد والدر فراي بعد أن غدر بهم وقُتل أغلب عائلته بما في ذلك والدتهُ كاتلين ستارك وزوجته وتم إرسال رأسه إلى ملك الممالك السبعة (جوفري).

إن الانقلاب المذهل في الأحداث الذي شمل روب وجيشه الشمالي في حفل زفاف خاله إدمور تولي على يد هاوس فراي وهاوس بولتون، في الرواية الثالثة وحلقة الموسم الثالث «أمطار كاستامير» صدم قراء الكتاب ومشاهدي المسلسل التلفزيوني.

لعب الممثل الأسكتلندي ريتشارد مادن شخصية روب في النسخة التلفزيونية للمسلسل من إنتاج HBO.[1][2][3]

وصف الشخصية عدل

بلغ روب 14 عامًا في بداية رواية صراع العروش (17 عامًا في بداية المسلسل)، وهو الابن الشرعي الأكبر لإدارد (نيد) ستارك وزوجته كاتلين، ولديه خمسة أخوة: الأخوات الأصغر سانسا وآريا، والأخوة الأصغر بران وريكون، والأخ غير الشقيق، الابن غير الشرعي لنيد ستارك جون سنو.

وهو أيضًا صديق مقرب لثيون غريجوي الذي كان تحت وصاية والده نيد ستارك. ويرافق روب دائمًا ذئبه جري ويند. اكتسب روب صفات عائلة والدته حيث كان قويًا وسريعًا وذا بنية صلبة وعيون زرقاء وشعر كثيف.

بصفته وريث إدارد، يظل روب في وينترفيل ويحكم خلفًا لوالده عندما يذهب إدارد إلى كينغز لاندينغ ليصبح معاون الملك روبرت براثيون. بعد وفاة الملك روبرت، يُسجن إدارد بعد خلاف سياسي مع الملكة سيرسي. يرفع روب راياته ويجمع جيشًا شماليًا لمساعدة عائلته الأم تولي ضد جيش اللانستر، ويحقق انتصارًا ساحقًا في وسبرنغ وود، ويأسر جيمي لانستر بعد أن يقطع رأس والده علنًا بأمر من الملك جوفري باراثيون.

تُوج روب ملكًا في الشمال، ويعلن الشمال وريفرلاندز مملكةً مستقلة. تبدأ بعد ذلك رسميًا حرب الملوك الخمسة. رغم إظهار روب براعة استثنائية في القيادة العسكرية، يتعرض في نهاية المطاف للقتل في حفل زفاف عمه إدمور لروزلين فراي، إذ يقتله غدرًا والدير فراي وروز بولتون، بأمر من تايوين لانستر.

التطور والنظرة العامة والاستقبالعدل

يصف جيمس بونيوزيك من مجلة تايم شخصية روب بأن ميوله الانتقامية أقل من والده إدارد ستارك لكنه أكثر براغماتية.[4][5] أما رؤية بونيوزيك للنسخة التلفزيونية من شخصية روب تركز على دوره بوصفه وريثًا لإدارد.

نهض روب ليأخذ مكان والده، سيدًا لوينترفيل وشخصيةً محورية في القصة. نحن لم نر قط كيف كان نيد في الميدان، ولكن في كينغز لاندنغ، قاتل في معركة مباشرة، ومات من أجلها. يظهر روب، الذي كان يعرف أعداد جيش اللانيسترز، قادرًا على الخداع والتضليل، وإن تطلب ذلك المخاطرة بحياة 2000 رجل بإرسالهم في مهمة انتحارية.[6]

في الرواية الثالثة، عاصفة السيوف، اغتيل روب في حدث يسمى الزفاف الأحمر، الذي استُلهم من العشاء الأسود ومذبحة غلينكو من التاريخ الاسكتلندي. قال جورج مارتن أنه قرر قتل روب ستارك لأنه كان يرغب في جعل القصة صعبة التنبؤ: «قتلت نيد لأن الجميع يعتقد أنه بطل، الشيء الثاني الذي كان من السهل التنبؤ به هو أن يعتقد الجمهور أن ابنه الأكبر سينتقم لأجل والده. وسيتوقع الجميع ذلك. وهكذا أصبح على الفور قتل روب الشيء التالي الذي يجب علي القيام به».[7] في كتاب 2015 «صراع العروش والعمل»، يتفق تيم فيلبس وربيكا كلير على أن

صدمة المتابعين على الإنترنت لم تكن نابعة من موت روب ستارك بحد ذاته. فقد رأينا مثل تلك المفاجأة في أعمال تليفزيونية أخرى. لكن الشاذ حقًا هو مخالفة القواعد. لم يكن من المفترض أن تسير القصة بهذه الطريقة. كنا سنستثمر قصة الانتقام لروب ستارك وعائلته، الذين كانوا يجب أن ينتصروا في الحرب ضد لانسترز، حسب معايير هوليوود، لأن هكذا يسير الأمر في القصص الخيالية.[8]

حظي الممثل الاسكتلندي ريتشارد مادن بإشادة النقاد لأدائه دور روب ستارك في المسلسل التلفزيوني.[9]

الرواياتعدل

 
شعار نبالة آل ستارك

روب ستارك ليس شخصية أساسية في الروايات بل هو شخصية ثانوية غالبًا.[10] إذ تُفسر أفعاله وتُستقبل أساسًا من خلال شقيقه بران وأمه الليدي كاتلين، وكذلك عبر ذكريات جون سنو وثيون غريجوي.

لعبة العروشعدل

عندما يغادر والده إلى كينغز لاندنغ ليصبح معاون الملك روبرت باراثيون، يصبح روب هو لورد وينترفيل. بعد سجن والده بتهمة الخيانة المزعومة، يسير روب جنوبًا مع جيشه في محاولة لتحرير والده. لتأمين المرور عبر الشوكة الخضراء عند معبر التوأم، يوافق روب على الزواج من إحدى بنات والدر فراي وتتفاوض على ذلك والدته كاتلين تولي. بعد عبور النهر، يفاجئ ويدمر جيش لانيسترز ويحاصر ريفرن، ويأسر جيمي لانيستر في أثناء المعركة. عند سماع إعدام والده في كينغز لاندنغ، تُوج روب ملكًا للشمال، وكذلك ملكًا لترايدنت من قبل قادة ريفرلاندز.

صدام الملوكعدل

يستمر روب في تحقيق الانتصارات ضد جيش اللانيسترز، ويحصل على لقب «الذئب الشاب» لبراعته في أرض المعركة. يرسل والدته السيدة كاتلين للتفاوض على تحالف مع رينلي باراثيون، لكن رينلي يتعرض للاغتيال على يد شقيقه ستانيس باراثيون بفعل سحر الدم من الساحرة الحمراء ميليساندر. ولما كان ستانيس وستاركس ما زال لديهما عدو مشترك، يغزو روب وسترلاندز من أجل المساعدة الاستراتيجية لحملة ستانيس ضد لانسترز. ويرسل ثيون غريجوي إلى بايك على أمل الفوز بتحالف مع والد ثيون: بالون غريجوي، حاكم جزر الحديد. ومع ذلك يقرر بالون أن يستغل ويهاجم الشمال بدلًا من ذلك. ينضم ثيون إلى والده ويستولي على وينترفيل فجأة، إذ يعتقد أنه قتل أصغر أشقاء روب بران وريكون، لكنهما في الواقع فرّا واختفيا.

عاصفة السيوفعدل

خلال القتال في ويسترلاندز، يُصاب روب بجروح، وفي نفس الوقت يسمع خبر قتل ثيون لإخوته. يُصاب بالمرض بسبب الحداد والإصابة. ويقع في حب الفتاة النبيلة المسؤولة عن العناية به في أثناء مرضه جين وسترلنج، وتفقد عذريتها معه. للحفاظ على شرف جين، يتزوجها روب، متخليًا عن ترتيب زواجه السابق مع هاوس فرايز، ما سبب تخلي جيش فرايز عن جيشه.

في غضون ذلك، يقوم ميليساندر ستانيس باراثيون، الذي تعرض لهزيمة كبيرة في معركة بلاكووتر، باستخدام سحر الدم الأسود لخلق لعنة للملوك الثلاثة المتنافسين على العرش، جوفري باراثيون وروب ستارك وبالون غريجوي.

بعد هزيمة ستانيس في بلاكووتر، ينسحب روب من ويسترلاندز ويعود إلى ريفرن لحضور جنازة جده اللورد هوستر تالي. عند عودته، علم روب أن والدته السيدة كاتلين أفرجت عن السجين جايمي لانيستر سرًا على أمل أن يعيد إليها ابنتها الرهينة سانسا في كينغز لاندنغ. ما يؤدي إلى تمرد اللورد ريكارد كارستارك، الذي قتل جيمي ولديه خلال معركة ويسبرينج وودز، ما أجبر روب على إعدام اللورد ريكارد ويفقد دعم جيش كارستارك. في حين يبدو وضع الحرب سيئًا، يحاول روب إصلاح التحالف مع فرايز، من طريق المساومة بزواج خاله إدمور تولي من روزلين فري، ومن ثم إعادة بناء تحالف الزواج. يطلب الفريز بعد ذلك أن يحضر روب شخصيًا حفل الزفاف في التوأم بوصفها بادرة اعتذار.

في طريقهم، يعلم روب أن بالون غريجوي قد مات من طريق الخطأ، ويعود قادة الحديد إلى جزر الحديد لحضور كينغزموت. ويقرر روب أن يقود جيشه ويذهب لاستعادة الشمال فور إتمام الزواج.

سرعان ما يعلم أن أخته سانسا قد تزوجت بالقوة من تيريون لانيستر. لمنع اللانيسترز من أخذ وينترفيل حال أنجبت سانسا طفلًا من تيريون يمنع روب سانسا من استلام وينترفيل رغم معارضة والدته كاتلين، ويوقع مرسومًا يشرع أخيه غير الشقيق جون سنو وريثه حال موته دون أن ينجب أطفالًا.

يطلب من حراس الليل أن يطلقوا سراح جون من الخدمة. ثم يعهد روب بالمرسوم إلى اللورد جالبارت جلوفر وليدي مايج مورمونت، ويرسلهما للإبحار سرًا بحثًا عن طريقة للتواصل مع هولاند ريد، كي يتمكن من شن هجوم منسق لاستعادة خندق كايلين المهم استراتيجيًا.

لكن في توينز، تتعرض القافلة الشمالية في أثناء الزفاف لمذبحة على يد فريز في حدث يعرف باسم «الزفاف الأحمر». يُرمى روب بالسهام عدة مرات، ثم يقتله رئيسه التابع روز بولتون، الذي انشق أيضًا سرًا إلى جانب لانسترز وكوفئ بلقب «حارس الشمال». بعد وفاته، يشوه فريز جسده بخياطة رأس ذئبه الميت «الريح الرمادي» على جثته مقطوعة الرأس.


مراجععدل

  1. ^ "Game of Thrones Cast and Crew: Robb Stark played by Richard Madden". إتش بي أو. مؤرشف من الأصل في 08 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 25 ديسمبر 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "The Official Website for the HBO Series Game of Thrones - Season 4". HBO. مؤرشف من الأصل في 08 أكتوبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Robb Stark". HBO. مؤرشف من الأصل في 07 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Poniewozik, James (May 23, 2011). "Game of Thrones Watch: Talk to the Hand". TIME. مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ February 7, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Poniewozik, James (June 6, 2011). "Game of Thrones Watch: the Quality of Mercy". TIME. مؤرشف من الأصل في 02 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ February 7, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Poniewozik, James (June 13, 2011). "Game of Thrones Watch: The Unkindest Cut". TIME. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ February 7, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Hibberd, James (June 2, 2013). "'Game of Thrones' author George R.R. Martin: Why he wrote The Red Wedding". إنترتينمنت ويكلي. Meredith Corporation. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2015. اطلع عليه بتاريخ February 7, 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Phillips, Tim; Clare, Rebecca (12 April 2015). Game of Thrones and Business: Strategy, morality and leadership lessons from the world’s most talked about TV show. Infinite Ideas. صفحة 34. ISBN 1909652938. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Hibberd, James (2 June 2013). "Robb Stark shocker: 'Game of Thrones' actor talks heart-breaking twist". إنترتينمنت ويكلي. Meredith Corporation. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Game of Thrones Viewer's Guide". إتش بي أو. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2017. اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل