روبرت آدم


روبرت آدم (بالإنجليزية: Robert Adam)‏، الحاصل على زمالة في الجمعية الملكية في إدنبرة، والجمعية الملكية، وجمعية الآثار في اسكتلندا، وجمعية الآثار في لندن، والجمعية الملكية للفنون (3 يوليو 1728 – 3 مارس 1792)، كان معماريًا اسكتلنديًا يتبع النمط الكلاسيكي الحديث، ومصمم ديكور داخلي، ومصمم أثاث. كان ابن وليام آدم (1748-1689)، المهندس المعماري الإسكتلندي الأول في ذلك الوقت، وتدرب على يده. بعد وفاة وليام، وبالتعاون مع شقيقه الأكبر جون، تولى روبرت أعمال العائلة، التي ضمت العمل المربح لمجلس الذخائر.

روبرت آدم
(بالإنجليزية: Robert Adam)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Robert-adam.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 3 يوليو 1728[1][2][3][4][5][6][7]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
كيركالدي[8]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 3 مارس 1792 (63 سنة) [1][2][4][5][6][9][7]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
لندن[8]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مكان الدفن دير وستمنستر  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Great Britain (1707–1800).svg مملكة بريطانيا العظمى
Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية،  وجمعية الأثريات اللندنية  [لغات أخرى]،  والجمعية الملكية لإدنبرة  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة إدنبرة  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة مهندس معماري،  وعالم آثار،  وسياسي،  ومصمم أثاث  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[10]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
التيار هندسة بالاديو  تعديل قيمة خاصية (P135) في ويكي بيانات
الجوائز

في عام 1754، غادر إلى روما، وقضى نحو خمس سنوات في القارة يدرس الهندسة المعمارية على يدَي تشارلز لوي كليسو وجيوفاني باتيستا بيرانيسي. عند عودته إلى بريطانيا، أسس عملًا له في لندن، وانضم إليه شقيقه الأصغر جيمس. هنا طوّر «أسلوب آدم»، ونظريته عن «الحركة» في الهندسة المعمارية، وذلك بناءً على دراساته عن آثار العصور القديمة، وأصبح أحد أكثر المهندسين المعماريين نجاحًا وعصرية في البلاد. شغل آدم منصب المهندس المعماري لأعمال الملك منذ عام 1761 وحتى عام 1769.

كان روبرت آدم قائد المرحلة الأولى من الإحياء الكلاسيكي في إنجلترا واسكتلندا منذ عام 1760 تقريبًا وحتى وفاته. أثر في تطور العمارة الغربية في كل من أوروبا وأمريكا الشمالية. صمم آدم الديكورات الداخلية والتجهيزات وأيضًا المنازل. يتألف جزء كبير من أعماله من إعادة تشكيل المنازل الموجودة، بالإضافة إلى إسهاماته في منظر مدينة إدنبرة، وتصميم منازل ريفية ذات طابع رومانسي شبيه بالقرون الوسطى في اسكتلندا. شغل منصب عضو البرلمان ممثًلًا دائرة كينروس شاير منذ عام 1768 وحتى عام 1774.[12][13][14][15]

سيرة حياتهعدل

نشأتهعدل

وُلد آدم في 3 يوليو عام 1728 في غلادني هاوس في كيركالدي، فايف، وهو الابن الثاني لماري روبرتسون (1761-1699)، ابنة ويليام روبرتسون من غلادني، ووالده هو المهندس المعماري وليام آدم. عندما كان طفلًا، لوحظ أنه يملك «بنية ضعيفة». منذ عام 1734 حين كان في سن السادسة، التحق آدم بالمدرسة الثانوية الملكية في إدنبرة حيث تعلم اللغة اللاتينية (كانت الدروس تُعطى باللاتينية منذ السنة الثانية) حتى أصبح عمره 15 عامًا، وتعلم قراءة أعمال فيرجيل، وهوراس، وسالوست، وأجزاء من شيشرون، وفي سنته الأخيرة، قرأ كتابات ليفيوس. في خريف عام 1743، التحق بجامعة إدنبرة، وكانت الفصول الإلزامية لجميع الطلاب تضم: اللغة اليونانية، والمنطق، والميتافيزيقيا، والفلسفة الطبيعية. كان بإمكان الطلاب اختيار ثلاث مواد اختيارية، فحضر آدم فصولًا في الرياضيات، التي درّسها كولن ماكلورين، وعلم التشريح، الذي درّسه ألكساندر مونرو بريموس. انقطعت دراساته بوصول الأمير تشارلز بوني ورجاله من سكان المرتفعات، الذين احتلوا إدنبرة خلال صعود اليعاقبة عام 1745. في نهاية العام، أُصيب روبرت بمرض شديد لعدة أشهر، وبدت عودته إلى الجامعة غير مرجحة، بعد أن أكمل عامين فقط من الدراسة.[16][17][18][19][20][21]

بعد شفائه من المرض في عام 1746، انضم إلى شقيقه الأكبر جون متدربًا مع أبيه. ساعد روبرت وليام آدم في مشاريع مثل بناء قلعة إنفيراراي والتوسيعات المستمرة لمنزل هوبيتون. أدى منصب وليام سيدًا ماسونيًا في مجلس الذخائر إلى توليد الكثير من الأعمال، مع بداية تحصين المرتفعات في أعقاب الثورة اليعقوبية الفاشلة. كان طموح روبرت الأول أن يصبح فنانًا لا مهندسًا معماريًا، وينعكس أسلوب رسوماته الأولى التي كانت على طريقة سلفادور روزا في ما تبقى من رسوماته المعمارية الأولى، والتي تظهر حماقات (أحد أنواع الأبنية) قوطية خلابة. توفي وليام آدم في يونيو عام 1748، وترك عقار داوهيل، وهو جزء من أملاك بلير آدم الذي كان يضم منزلًا برجيًا، إلى روبرت.[22]


روابط خارجيةعدل

المراجععدل

  1. أ ب المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12157117b — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب مُعرِّف الملفِّ الاستناديِّ المُتكامِل (GND): https://d-nb.info/gnd/118643754 — تاريخ الاطلاع: 17 أكتوبر 2015 — الرخصة: CC0
  3. ^ Robert Adam
  4. أ ب ISBN 978-0-19-977378-7Robert Adam
  5. أ ب العنوان : Encyclopædia Britannica — مُعرِّف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت (EBID): https://www.britannica.com/biography/Robert-Adam — باسم: Robert Adam — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  6. أ ب مُعرِّف الشبكات الاجتماعية ونظام المحتوى المؤرشف (SNAC Ark): https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6z32md4 — باسم: Robert Adam — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  7. أ ب مُعرِّف فرد في قاعد بيانات "أَوجِد شاهدة قبر" (FaG ID): https://www.findagrave.com/memorial/9567 — باسم: Robert Adam — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  8. أ ب المحرر: ألكسندر بروخروف — العنوان : Большая советская энциклопедия — الناشر: الموسوعة الروسية العظمى، جسك — الاصدار الثالث — الباب: Адам Роберт
  9. ^ مُعرِّف فناني معهد هولندا لتاريخ الفن (RKDartists): https://rkd.nl/explore/artists/364 — باسم: Robert Adam — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  10. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12157117b — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  11. ^ العنوان : Former Fellows of The Royal Society of Edinburgh 1783 – 2002, Part 1 — الناشر: الجمعية الملكية لإدنبرة — الصفحة: 5
  12. ^ Pevsner, p. 237
  13. ^ Norwich, John Julius (1990)، Oxford Illustrated Encyclopedia Of The Arts، USA: Oxford University Press، ص. 3، ISBN 978-0198691372.
  14. ^ Waterston, Charles D؛ Macmillan Shearer, A (يوليو 2006)، Former Fellows of the Royal Society of Edinburgh 1783–2002: Biographical Index (PDF)، Edinburgh: الجمعية الملكية في إدنبرة، ج. I، ISBN 978-0-902198-84-5، مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 أكتوبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2011.
  15. ^ Adam silver (1953). Victoria & Albert Museum, London. Her Majesty's Stationery Office (مكتب معلومات القطاع العام  [لغات أخرى]), p. 1.
  16. ^ Graham, p. 4
  17. ^ Adam, Robert (1728–1792), architect، Oxford Dictionary of National Biography (باللغة الإنجليزية)، Oxford University Press، doi:10.1093/ref:odnb/105، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2016.
  18. ^ Graham, p. 26
  19. ^ Fleming, pp. 79–80
  20. ^ Graham, p. 27
  21. ^ Fleming, p. 76
  22. ^ Fleming, p. 81