افتح القائمة الرئيسية

رافع بن الليث بن نصر بن سيار من النبلاء العرب من خراسان قاد ثورة واسعة النطاق ضد الخلافة العباسية بين الأعوام 806-809.[1]

رافع بن الليث
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد القرن 8  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة القرن 9  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات

كان رافع حفيد نصر بن سيار آخر حاكم أموي لخراسان، وأبوه الليث مولى أمير المؤمنين الذي أرسله الخليفة المنصور مبعوثاً إلى الحاكم التركي لمدينة فرغانة. وفقًا للبلاذري، فقد خدم رافع كقائد حامية عسكرية في سمرقند.[2]

قام الخليفة هارون الرشيد في العام 796 بتعيين علي بن عيسى بن ماهان الذي كان عضوًا بارزًا في النخبة العباسية حاكما لخراسان، إلا أن قيامه باستغلال المقاطعة وتدابيره المالية القمعية سببت استياء بين النخب المحلية واندلاع ثورات الخوارج، ولكن هارون الرشيد أبقاه في منصبه لأنه كان يرسل الكثير من الأموال إلى بغداد. نتيجة لذلك، انتشرت الثورة التي شنها رافع في العام 806 في سمرقند عبر خراسان بسرعة ولاقت دعمًا بين السكان العرب والإيرانيين، كما حصل رافع أيضًا على مساندة أتراك الأوغوز وقارلوق.

نحّى هارون الرشيد علي من منصبه واستبدله بهرثمة بن أعين، وتوجه شخصيًا في العام 808 نحو الشرق من أجل حل الأمور هناك، ولكنه توفي في شهر آذار من العام 809 في مدينة طوس. بعد وفاة هارون الرشيد، قام رافع بتسليم نفسه إلى ابنه المأمون حاكم خراسان الجديد وتم العفو عنه ولم يعرف عنه شيء بعد ذلك.

مراجععدل

  1. ^ Bosworth 1995, pp. 385–386.
  2. ^ Bosworth 1989, pp. 259–261.

 

 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.