افتح القائمة الرئيسية

الرابطة الصوفية هي ألفة وثيقة بين المريد والشيخ مع لزوم الأوراد والأدب مع الواردات وفق منهاج التصوف الإسلامي عند أهل السنة والجماعة[1] · [2].

التأصيل الشرعيعدل

تنطلق الرابطة الصوفية من القرآن والسنة في تقعيدها للعلاقة التربوية بين الشيخ والمريد[3].

ولعل المحبة من أهم عناصر هذه الرابطة، مصداقا لقول الله -سبحانه وتعالى-[4]:

  قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ     (سورة آل عمران)[5]

كما أن الأسوة من أهم عناصر هذه الرابطة، مصداقا لقول الله -سبحانه وتعالى-[6]:

  لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآَخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا     (سورة الأحزاب)[7]

مهام الرابطةعدل

ليست الرابطة الصوفية مجرد محبة واقتداء بل هي متلازمة مع مباشرة أوراد الطاعات وأدب استقبال الورادات، وذلك انطلاقا من قول الله -سبحانه وتعالى-[8]:

  هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ     (سورة الجمعة)[9]

وأصالة هذه الرابطة تنطلق من عناصر هذه الآية الكريمة، وهي[10]:

  1. الاعتراف بنقص المريد.
  2. الثقة في كفاءة الشيخ.
  3. تلاوة القرآن.
  4. تزكية النفس.
  5. تعليم الكتاب.
  6. تعليم الحكمة.
  7. طلب الهداية.
  8. الندم على فوات الأزمان والأعمال[11].

وقد تم تأكيد هذه العناصر مجددا في قول الله -سبحانه وتعالى-[12]:

  كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ     (سورة البقرة)[13]

التعليم والتزكيةعدل

التراتبية بين التعليم والتزكية من أهم خصائص هذه الرابطة المتأسية بمهام الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، مصداقا لقول الله -سبحانه وتعالى-[14]:

  رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ     (سورة البقرة)[15]

مراجععدل

  1. ^ الشيخ والمريد عند الصوفية[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ أصول الطريقة النقشبندية العلية = الأسس الرابطة بين الشروط والمباني نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ http://cb.rayaheen.net/showthread.php?tid=19286
  4. ^ علاقة المريد بشيخه في التصوف نسخة محفوظة 13 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ القرآن الكريم - تفسير ابن كثير - تفسير سورة آل عمران - الآية 31 نسخة محفوظة 20 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ موسوعة الصوفية - الحسيني الحسيني معدي - Google Livres نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ القرآن الكريم - تفسير الطبري - تفسير سورة الأحزاب - الآية 21 نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ http://www.ghrib.net/vb/showthread.php?t=13052
  9. ^ القرآن الكريم - تفسير القرطبي - تفسير سورة الجمعة - الآية 2 نسخة محفوظة 27 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ الرابطة « حبل الله نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ دار النور العلية للعلوم النوارنية نسخة محفوظة 06 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ العهد عند الصوفية - نفحات الطريق|التصوف السني وخصائصه نسخة محفوظة 21 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ القرآن الكريم - تفسير البغوي - تفسير سورة البقرة - الآية 151 نسخة محفوظة 12 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ مركز الإمام الجنيد للأبحاث والدراسات الصوفية المتخصصة نسخة محفوظة 28 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ القرآن الكريم - تفسير الطبري - تفسير سورة البقرة - الآية 129 نسخة محفوظة 27 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.


 
هذه بذرة مقالة عن موضوع صوفي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.