ذا ويكند

مغني كندي

أبيل تسفاي أيضاً يُعرف باسم المسرح ذا ويكند هو مغني وكاتب ومنتج كندي.[9][10][11] لاحقاً في عام 2010 تسفاي قام برفع فيديوهات لأغانيه على موقع يوتيوب تحت اسم ذا ويكند. ولقد أصدر ثلاثة مزيج أشرطة لاحقاً طوال عام 2011: «بيت البالون» و «يوم الخميس» و «أصداء الصمت». ولقد كانت الانتقادات لاذعة. في السنة التالية أصدر ألبوم تجميعي بعنوان «ثلاثي» يحتوي على جميع أغاني الميكس تيب مع إعادة إصدار لبعض الأغاني، ولقد صدرت تحت اسم شركة الإنتاج ريببلك وشركة الإنتاج الخاصة به إكس أو. في عام 2013 لقد قام بإصدار ألبوم إستديو باسم «أرض القُبلة». ولقد كان مدعوم من قبل أغنيتين منفردتين «أرض القُبلة» و «عش من أجل». وألبومه الإستديو الثاني «الجمال وراء الجنون» الذي تواجدت أغانيه في التوب 5 في بيلبورد هوت 100: «غالباً» و «كسبتيها» و «التلال»، وأغنية المرتبة الأولى «لا أستطيع أن أشعر بوجهي»، ولقد صدرت في 28 أغسطس 2015.

ذا ويكند
 

معلومات شخصية
اسم الولادة أبيل ماكونن تسفاي
الميلاد 16 فبراير 1990 (العمر 34 سنة)
سكاربورو، تورنتو، كندا
الجنسية  كندا
العرق إثيوبي
الديانة كنيسة التوحيد الأرثوذكسية الإثيوبية[1]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
مشكلة صحية ربو[2]  تعديل قيمة خاصية (P1050) في ويكي بيانات
العشير بيلا حديد (أبريل 2015–نوفمبر 2016)[3][4]
سيلينا غوميز (1 يناير 2017–أكتوبر 2017)
بيلا حديد (مايو 2018–1 أغسطس 2019)[5][6]  تعديل قيمة خاصية (P451) في ويكي بيانات
الحياة الفنية
الاسم المستعار ذا ويكند
النوع موسيقى ريذم أند بلوز
الآلات الموسيقية بيانو،  وصوت بشري،  وآلة مفاتيح،  وقيثارة جهيرة،  وقيثارة،  وطقم طبول  تعديل قيمة خاصية (P1303) في ويكي بيانات
شركة الإنتاج أكس أو
أعمال مشتركة دريكويز خليفةأريانا غرانديكانييه ويستلانا ديل رايإد شيران
المهنة مغني • كاتب أغاني • منتج
اللغة الأم الإنجليزية،  وفرنسية كندية[7]  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية،  والأمهرية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
سنوات النشاط 2010-الآن
مجال العمل تلحين،  وكتابة الأغاني  [لغات أخرى]‏،  وغناء،  وتمثيل،  وموسيقى  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
الجوائز
التوقيع
 
المواقع
الموقع http://theweeknd.com/
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية (P345) في ويكي بيانات
السينما.كوم صفحته على السينما.كوم  تعديل قيمة خاصية (P3136) في ويكي بيانات

حصل ذا ويكند على العديد من الجوائز، بما في ذلك ثلاث جوائز غرامي، و19 جائزة بيلبورد للموسيقى، و15 جائزة جونو، وستة جوائز الموسيقى الأمريكية، وجائزتين إم تي في للفيديو الموسيقي، وترشيح لجائزة الأوسكار.[12]

حياته

عدل

نشأ ذا ويكند مع عائلته في كندا وهي ذا أصول أثيوبية هاجرت في ثمانينيات القرن الماضي.عاش طفولة صعبة فأمه كانت تعمل بأكثر من عمل (ممرضة، عاملة نظافة...) أما أبوه فقد غادر وهجر العائلة وهو في سن السادسة.ولم تختلف مراهقته كثيرا عما عاشه في طفولته إذ شهدت انقطاعه عن الدراسة ودخوله عالم الجريمة المنظمة ببيع الممنوعات والمخدرات والانضمام للعصابات، إلا أن ذلك سرعان مازال بدخوله مجال الموسيقي.[13]

أبيل ماكونين تسفاي، ولد في السادس عشر من فبراير لعام 1990 في مدينة تورينتو، بمقاطعة اونتاريو كندا، لأبويين مهاجريين أثيوبيين كطفل وحيد[14][15]، وقد قام كلا من والدته وجدته بتربيته بعد انفصال والديه.[16][17] وقعد تعلم اللغة الأمهرية أثناء مكوثه مع جدته كي يتمكن من التواصل معها.[18] وقد تحدث ذا ويكند عن والده واصفًا إياه أنه لم يكن متواجد في حياته وأنه عندما قام بمقابلته مرة أخرى في مرحلة مراهقته كان قد كوّن عائلة جديدة بالفعل.[15]

مسيرته الفنية

عدل

2011-2009: بداية مسيرته

عدل

في أغسطس 2009، بدأ تسفاي بإصدار الموسيقى بشكل مجهول على يوتيوب.[19][20] في العام التالي، التقى بجيريمي روز، المنتج الذي كان لديه فكرة لمشروع موسيقي آر أند بي معاصر.  بعد محاولته في البداية عرض الفكرة على الموسيقار كورتيس سانتياغو، عزف روز إحدى نغماته الموسيقية لصالح تسفاي، الذي غنى عليها بأسلوب الراب الحر، على الرغم من أن أعمال تسفاي المبكرة لا تتميز كثيراً بموسيقى الراب. أدى ذلك إلى تعاون الاثنين في ألبوم. أنتج روز ثلاث أغنيات - "What You Need" و"Loft Music" و"The Morning" - وأغاني أخرى غناها تسفاي، والتي تم إلغاؤها في النهاية. ترك روز تسفاي يحتفظ بالمقطوعات التي أنتجها بشرط أن يُنسب الحقوق إلى روز.[21] في ديسمبر 2010، قام تسفاي بتحميل "What You Need" و "Loft Music" و"The Morning" على يوتيوب تحت أسم المستخدم "xoxxxoooxo".[22] جذبت الأغاني بعض الاهتمام عبر الإنترنت، وتم تضمينها لاحقاً في مدونة لمغني الراب دريك.[21][23] تلقت الأغاني بعد ذلك تغطية من مختلف وسائل الإعلام، بما في ذلك موقع بيتشفورك وصحيفة نيويورك تايمز.[24]

قبل إعتماد اسمه الفني ذا ويكند، أصدر تسفاي الموسيقى تحت اسمين مستعارين؛ ذا نويز وكن كاين.[25] تم اختيار اسمه الحالي تكريماً له عندما ترك المدرسة الثانوية مع صديقه المقرب ومخرجه الإبداعي الحالي لا مار تايلور في السابعة عشرة من عمره، واخذوا أفرشتهم من منزل والديهم وغادروا في نهاية أسبوع واحد ولم يعدوا إلى المنزل أبداً. ومع ذلك، يدعي المنتج روز أن الاسم كان فكرته.[26][27] تم حذف الحرف E لتجنب مشاكل العلامات التجارية مع فرقة البوب روك الكندية ذا ويكيند.[28] في بداية حياته الفنية، عمل تسفاي في متجر أمريكان أباريل وبسبب عدم رغبته في الكشف عن هويته كان زملاؤه بالعمل يستمعون إلى موسيقاه دون أن يعرفوا أنه هو.[29][30][31]

في عام 2011، التقى تسفاي بالمديرين التنفيذيين للموسيقى وسيم صليبي وامير اسماعيليان، وأسس معهم ومع تايلور، شركة XO للتسجيل.[32] في 21 مارس، أصدر تسفاي أول ميكستايب له بعنوان بيت البالونات.[33][34][35] تضمن الميكستايب عدة منتجين مثل إيلانجيلو ودوك ماكيني، بالإضافة إلى الأغاني التي أنتجها روز، على الرغم من أنه لم تعطى حقوقه له ولم يذكر اسمه في الإنتاج.[36] رُشِّح بيت البالونات كواحد من عشرة مرشحين في القائمة القصيرة لجائزة بولاريس للموسيقى لعام 2011.[37] في 18 أغسطس، أصدر تسفاي ثاني ميكستايب له بعنوان يوم الخميس، والذي تلقى بشكل عام مراجعات إيجابية.[38] تم إصدار ثالث ميكستايب له بعنوان أصداء الصمت في 21 ديسمبر. وكان مرشحاً على القائمة الطويلة لجائزة جائزة بولاريس للموسيقى لعام 2012.[39][40]

في يوليو 2011، بدأ تسفاي في جولة في تورنتو، وأقام أول عرض مباشر له على مسرح موب كلوب.[41] بعد الأداء، التقى دريك مع تسفاي لمناقشة التعاون معه، مما أدى إلى أن يكون تسفاي في إفتتاحية بعض حفلات درايك وظهر في «مهرجان أو في أو» الخاص بدرايك.[42] كما شارك في الحفلات الموسيقية التي استضافتها جمعية الطلاب السود في جامعة تورنتو.[43][44] ساهم تسفاي في أربع أغنيات من ألبوم درايك الثاني تايك كير، والذي أصدِر في 15 نوفمبر، ككاتب أغاني ومنتج وكمغني في الأغنية السابعة للألبوم «كرو لوف».[45]

2012–2014: ثلاثي وأرض القبلة

عدل
 
تسفاي يغني في مهرجان كوتشيلا فالي للموسيقى والفنون في عام 2012

في أبريل 2012، بدأ تسفاي جولته العالمية الأولى. التي تضمنت عروضاً في كوتشيلا،[46] وعروض مبيوعة التذاكر بالكامل في قاعة بويري في مدينة نيويورك، والتي تمت مراجعتها بشكل إيجابي من قبل رولينغ ستون،[47] ومهرجانات أوروبية مختلفة، بما في ذلك مهرجان بريمافيرا ساوند في إسبانيا والبرتغال،[48] ومهرجان وايرليس في المملكة المتحدة.[49][50][51] في سبتمبر، وقع تسفاي عقداً مع ريبابليك ريكوردز وتم إعتبار شركة XO كشركة تابعة. في أكتوبر، افتتح عرضاً لفلورنس اند ذا مشين في جولتهما الاحتفالية في 5 مدن، والتي تضمنت عرضين في مسرح هوليوود بول الشهير في لوس أنجلوس.

أعماله الخيرية

عدل

بعد حصوله على جائزة بيكيلا للتميز المهني في عام 2014، تبرع تسفاي بمبلغ 50 ألف دولار كندي لجامعة تورنتو لتمويل دورة تعليمية جديدة في اللغة الجعزية (اللغة الكلاسيكية لإثيوبيا).[52] في ديسمبر 2015، عمل مع مؤسسة رايان سيكريست لزيارة مستشفى الأطفال في أتلانتا.[53][54] في مايو 2016، خلال عيد الفصح الأرثوذكسي، تبرع تسفاي بمبلغ 50 ألف دولار كندي لكنيسة سانت ماري التوحيدية الأرثوذكسية الإثيوبية في تورنتو، كندا، وهي كنيسة ارتادها تسفاي أثناء نشأته.[55][56] على الرغم من أنه عمل سابقاً مع فندق وبرج ترامب الدولي في تورنتو،[57] ألغى تسفاي ظهوره المقرر في برنامج جيمي كيميل لايف! مع بيلي في مايو 2016 بسبب حضور المرشح الرئاسي آنذاك دونالد ترامب.[58][59] في أغسطس 2016، قام بتمويل برنامج دراسات إثيوبية جديد في جامعة تورنتو.[60]

في يونيو 2017، تبرع تسفاي بمبلغ 100,000 دولار أمريكي لمركز سوبي الصحي، وهي منشأة طبية للأمهات والأطفال في بودوندو، أوغندا. تبرع للمركز بعد ألهامه بأعمال فرنتش مونتانا الخيرية مع منظمة غلوبال ستزن وماما هوب للمساعدة في زيادة الوعي لمشروع سوبي وشعب أوغندا.[61]

في أبريل 2020، أطلق تسفاي مجموعة من أقنعة الوجه الغير طبية وذهبت جميع عائدات الأقنعة إلى صندوق إغاثة ميوزيكارس كوفيد-19، وهي حملة أطلقتها أكاديمية التسجيل لمساعدة الموسيقيين المتضررين من جائحة فيروس كورونا.[62] بالإضافة إلى ذلك، تبرع تسفاي بمبلغ 500,000 دولار أمريكي إلى منظمة ميوزيكارس و500،000 دولار كندي لشبكة سكاربورو الصحية.[63]

في أغسطس 2016، تبرع تسفاي بمبلغ 250 ألف دولار أمريكي لمؤسسة شبكة بلاك لايفس ماتر العالمية بعد تقارير عديدة عن وحشية الشرطة في الولايات المتحدة.[60][64][65] في مايو 2020، رداً على مقتل جورج فلويد والاحتجاجات التي تلت ذلك، تبرع تسفاي بمبلغ 500 ألف دولار أمريكي لمؤسسة شبكة بلاك لايفس ماتر العالمية، ولحملة أعرف حقوقك لكولين كايبرنيك، ولوكالة الإنقاذ الوطنية.[66] ثم حث مديري الموسيقى التنفيذيين الآخرين وشركات التسجيلات الكبرى وخدمات البث على التبرع للقضية أيضاً.[67][68]

في 7 أغسطس 2020، أقام تسفاي «ذا ويكند اكسبيرينس»، وهي حفلة افتراضية تفاعلية على منصة تيك توك، اجتذبت الحفلة مليوني مشاهد، بما في ذلك 275,000 مشاهد متزامن. وقد جمعت الحفلة أكثر من 350 ألف دولار أمريكي لمبادرة العدالة المتساوية. كما تبرع بمبلغ 300 ألف دولار إلى المعونة العالمية للبنان لدعم ضحايا انفجار بيروت.[69][70] في 2 نوفمبر، أعلنت جامعة تورنتو أنها تمكنت من بلوغ وتجاوز هدف جمع التبرعات البالغ 500 ألف دولار كندي لبرنامجها الإثيوبي، والذي تضمن تبرعاً بقيمة 30 ألف دولار كندي من قبل تسفاي.[71] في مايو 2021، كان من بين المشاهير الذين أعربوا عن تضامن كبير مع المدنيين الذين لقوا حتفهم خلال الاشتباكات الإسرائيلية الفلسطينية عام 2021.[72][73] في 23 سبتمبر، تم تكريم تسفاي بجائزة كوينسي جونز الإنسانية في إفتتاحية حفلة توزيع جوائز ميوزك إن أكشن، الذي يقدمه تحالف بلاك ميوزك أكشن.[74]

سفيرة برنامج الأغذية العالمي

عدل

في 4 أبريل 2021، أعلن تسفاي عن تبرعه بمبلغ مليون دولار أمريكي من خلال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة لجهود الإغاثة في إثيوبيا للمتضررين من حرب تيغراي.[75] في 9 يونيو، التقى بمديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، سامانثا باور، لمناقشة الأزمة الإنسانية لحرب تيغراي. خلال الاجتماع، تم اطلاع تسفاي على آخر التطورات وناقش طرق زيادة الضغط العام بحيث يمكن اتخاذ إجراءات مباشرة لمساعدة المدنيين.[76][77] تم تعيين تسفاي كسفير للأمم المتحدة للنوايا الحسنة لبرنامج الغذاء العالمي في 7 أكتوبر.[78][79] في 3 مارس 2022، دخل في شراكة مع برنامج الأغذية العالمي لإطلاق صندوق XO الإنساني. من خلال الصندوق، سيتبرع تسفاي بدولار أمريكي واحد من كل تذكرة يتم بيعها في جولته الموسيقية أفتر اورز تيل دان، بالإضافة إلى تبرع بقيمة 500,000 دولار أمريكي إلى برنامج الأغذية العالمي.[80]

حياته الشخصية

عدل

من المعروف أنه غامض للغاية، ويفضل إبقاء حياته الشخصية بعيدة عن أعين الجمهور.[81][82] في بداية مسيرته الفنية، امتنع عن إجراء المقابلات، وبدلاً من ذلك اختار التواصل عبر تويتر، ويعزى ذلك لخجله وانعدام الأمن لديه.[83] وحتى يومنا هذا، لا يزال مصراً على عدم الظهور في المقابلات، ويوافق فقط على إجراء المقابلات في حالات نادرة.[84]

من أبريل 2015 إلى أغسطس 2019، كان تسفاي في علاقة متقطعة مع عارضة الأزياء الأمريكية بيلا حديد.[85][86] لعبت دور البطولة في الفيديو كليب لأغنيته «إن ذا نايت» في ديسمبر 2015.[87] واعد لفترة وجيزة المغنية والممثلة الأمريكية سيلينا غوميز من يناير إلى أكتوبر 2017.[88][89] حظيت كلتا العلاقات بأهتمام إعلامي واسع، وكانت موضوع تكهنات التابلويد.[90][91][92]

تسريحة شعر تسفاي، التي وصفت بأنها واحدة من أكثر سماته المميزة، يُزعم أنها مستوحاة جزئياً من الفنان الأمريكي جان ميشيل باسكيات.[93][94] بدأ بتطويل شعره في عام 2011 وعلق على مدى سهولة الحفاظ عليه وذلك «بغسله بشامبو صلب من حين لآخر».[93] قام بقص شعره في عام 2016، قبل إصدار ألبوم ستاربوي.[95] على مواقع التواصل الاجتماعي، عادة ما يلحق تسفاي اسمه الأول بـ"xo"،[96] والذي غالباً ما يستخدم كرمز للعناق والقبلات.[96] وفقاً لصحيفة الغارديان هيرميون هوبي، كانت هذه هي نيته، على الرغم من اعتقاد آخرين أنها كانت إشارة لتعاطيه مخدر إكستاسي وأوكسيكودون.[97][98] قام في وقت لاحق بتغيير إسمه على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة به لتعكس اسمه الفني استعداداً لإصدار ألبوم ستاربوي.[99]

في يناير 2015، تم القبض على تسفاي بزعم لكمه ضابط شرطة في لاس فيغاس بعد اصطحابه إلى المصعد لفض شجار كان تسفاي موجود فيه.[100][101] لم يعترف بذنبه ولكنه قبل بالإدانة وحُكم عليه بإكمال خمسين ساعة من الخدمة المجتمعية.[102]

اعتباراً من أغسطس 2021، يقيم تسفاي في بيل إير، لوس أنجلوس.[103][104] في عام 2017، اشترى منزلاً في هيدن هيلز، كاليفورنيا مقابل 18.5 مليون دولار، وباعه لمادونا في عام 2021 مقابل 19.3 مليون دولار.[105] عاش تسفاي سابقاً في بنتهاوس في وستوود، لوس أنجلوس[106][107] وفي مدينة نيويورك.[108][109]

ديسكوغرافيا

عدل

مزيج أشرطة

عدل

جولات موسيقية

عدل

رئيسي

عدل
  • سقوط ذا ويكند (2012)
  • سقوط أرض قبلة ذا ويكند (2013)
  • ملك السقوط (2014)
  • سقوط الجنون (2015)
  • ستاربوي: أسطورة جولة الخريف (2017)
  • ذا ويكند جولة آسيا (2018)
  • جولة أفتل اورز تيل دان (2022)

افتتاح

عدل

روابط خارجية

عدل

مراجع

عدل
  1. ^ "The Weeknd Says His Song 'Faith' Recalls 'The Darkest Time of My Entire Life'". Billboard (بالإنجليزية). 8 Apr 2020. Retrieved 2021-12-19.
  2. ^ "The Weeknd's Endless Summer". Rolling Stone (بالإنجليزية). 18 Sep 2020. Retrieved 2021-12-19.
  3. ^ "Kylie Jenner and Bella Hadid are 18. Their boyfriends are 25. Why do their relationships elicit such different reactions?". The Washington Post (بالإنجليزية). 11 Sep 2015. Retrieved 2021-12-19.
  4. ^ "Bella Hadid and The Weeknd Break Up". E! Online (بالإنجليزية). 11 Nov 2016. Retrieved 2021-12-19.
  5. ^ "The Weeknd Celebrates Bella Hadid's Birthday by Sharing Never-Before-Seen PDA Photos". E! Online (بالإنجليزية). 9 Oct 2018. Retrieved 2021-12-19.
  6. ^ "Why Bella Hadid And The Weeknd Reportedly Broke Up For The Second Time". Elle (بالإنجليزية). 6 Aug 2019. Retrieved 2021-12-19.
  7. ^ https://celebanswers.com/does-the-weeknd-speak-french/. {{استشهاد ويب}}: |url= بحاجة لعنوان (مساعدة) والوسيط |title= غير موجود أو فارغ (من ويكي بيانات) (مساعدة)
  8. ^ https://www.theguardian.com/music/2016/feb/15/the-weeknd-wins-best-urban-contemporary-album-grammy-for-beauty-behind-the-madness. {{استشهاد ويب}}: |url= بحاجة لعنوان (مساعدة) والوسيط |title= غير موجود أو فارغ (من ويكي بيانات) (مساعدة)
  9. ^ "Sex, Drugs and R&B: Inside The Weeknd's Dark Twisted Fantasy". 21 أكتوبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2018-06-15. اطلع عليه بتاريخ 2015-10-26.
  10. ^ Wagstaff, Swanson، Keith, David. "10 Things You Should Know About the Weeknd". GQ. مؤرشف من الأصل في 2018-07-04. اطلع عليه بتاريخ 2016-11-13.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  11. ^ "Alone on the podium: The Weeknd becomes first artist to take over Billboard R&B chart"نسخة محفوظة 1 March 2016 على موقع واي باك مشين.. CBC Music, 17 July 2015. نسخة محفوظة 12 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "The Weeknd". جائزة غرامي. مؤرشف من الأصل في 2017-04-19.
  13. ^ The early live of the weekend. The history and details
  14. ^ "Daily Disc: The Weeknd's 'Echoes Of Silence'". December 23rd, 2011. مؤرشف من الأصل في 7 يناير 2022. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  15. ^ ا ب "Sex, Drugs and R&B: Inside the Weeknd's Dark Twisted Fantasy". OCTOBER 21, 2015 4:00PM ET. مؤرشف من الأصل في 7 يناير 2022. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  16. ^ ""Can The Weeknd Turn Himself into the Biggest Pop Star in the World?". October 13, 2015. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2022. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  17. ^ ""9 things You Need To Know About The Weeknd"". January 7, 2021. مؤرشف من الأصل في 18 مايو 2021. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  18. ^ "The Weeknd Reveals The Origin Of His Name + More". 16 سبتمبر 2013. مؤرشف من الأصل في 2022-01-07.
  19. ^ "10-Year High: The Weeknd's Game-Changing Decade". PAPER (بالإنجليزية). 27 Dec 2019. Archived from the original on 2022-03-08. Retrieved 2022-03-22.
  20. ^ "Everything We Know About The Weeknd Before He Blew Up". Complex (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-15. Retrieved 2022-03-22.
  21. ^ ا ب "How the Producer of the Weeknd's Breakout Tracks Got Majorly Screwed". www.vice.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-22.
  22. ^ Jon (31 Dec 2010). "Screams That Charmed, and Other Overlooked Highlights". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN:0362-4331. Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-22.
  23. ^ "Love and Other Drugs: The Weeknd's Altered-State R&B". Riff City (بالإنجليزية الأمريكية). 23 Mar 2011. Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-22.
  24. ^ Nast, Condé. ""What You Need"". Pitchfork (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-22.
  25. ^ Eells, Josh; Eells, Josh (21 Oct 2015). "Sex, Drugs and R&B: Inside The Weeknd's Dark Twisted Fantasy". Rolling Stone (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-01-21. Retrieved 2022-03-23.
  26. ^ Ehrlich, Brenna. "The Weeknd Reveals How He Got His Name... And Where The 'E' Went". MTV News (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-17. Retrieved 2022-03-23.
  27. ^ "How the Producer of the Weeknd's Breakout Tracks Got Majorly Screwed". www.vice.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-23.
  28. ^ "Can the Weeknd Turn Himself Into the Biggest Pop Star in the World? - The New York Times". web.archive.org. 20 يوليو 2021. مؤرشف من الأصل في 2015-10-01. اطلع عليه بتاريخ 2022-03-23.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: BOT: original URL status unknown (link)
  29. ^ "9 Things We Learned From The New York Time Story On The Weeknd". The FADER (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-01-07. Retrieved 2022-03-23.
  30. ^ Cox, Cailyn; Cox, Cailyn (5 Dec 2016). "The Weeknd's music is filled with dark lyrics and references to drug use — and they're true to life". SheKnows (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2021-05-23. Retrieved 2022-03-23.
  31. ^ "Everything We Know About The Weeknd Before He Blew Up". Complex (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-15. Retrieved 2022-03-23.
  32. ^ Bain, Katie; Bain, Katie (28 Jan 2021). "The Weeknd on the Crew That Boosted Him From 'Basically Homeless' to the Super Bowl". Billboard (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-19. Retrieved 2022-08-26.
  33. ^ "How House of Balloons Changed R&B". The FADER (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  34. ^ "Reality TV Shows, Celebrity News, Pop Culture & Music Videos". MTV (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-08-29. Retrieved 2022-08-26.
  35. ^ "25 best Canadian debut albums ever". CBC Music. مؤرشف من الأصل في 2022-08-26. اطلع عليه بتاريخ 2022-08-26.
  36. ^ "How the Producer of the Weeknd's Breakout Tracks Got Majorly Screwed". www.vice.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-08-26.
  37. ^ "House Of Balloons". Polaris Music Prize (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-08-19. Retrieved 2022-08-26.
  38. ^ Diver, Mike. "BBC - Music - Review of The Weeknd - Thursday". www.bbc.co.uk (بالإنجليزية البريطانية). Archived from the original on 2022-07-10. Retrieved 2022-08-26.
  39. ^ Postmedia (20 Mar 2012). "365 days of Weeknd: We chart Abel Tesfaye's rise to fame a year after House of Balloons". National Post (بالإنجليزية). Archived from the original on 2023-06-24. Retrieved 2022-08-26.
  40. ^ "Polaris Prize long list includes lots of Toronto bands". thestar.com (بالإنجليزية). 14 Jun 2012. Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-08-26.
  41. ^ Ritchie, Kevin; Ritchie, Kevin (25 Jul 2011). "The Weeknd's perfect premiere". NOW Magazine (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  42. ^ Nast, Condé (3 Jun 2011). "The Weeknd to Play Drake's OVO Festival". Pitchfork (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-08-26.
  43. ^ "Everything We Know About The Weeknd Before He Blew Up". Complex (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-04-20. Retrieved 2022-08-26.
  44. ^ GlowRadio.ca presents: The Weeknd - what you need @ black student Association, University of Toronto، مؤرشف من الأصل في 2022-07-08، اطلع عليه بتاريخ 2022-08-26
  45. ^ Berry, Peter A. BerryPeter A. "Drake Says The Weeknd Only Co-Wrote Four Songs on 'Take Care' - XXL". XXL Mag (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  46. ^ Nast, Condé (16 Apr 2012). "Watch The Weeknd's Entire Coachella Set". Pitchfork (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-09-01.
  47. ^ Krishnamurthy، Sowmya (29 أبريل 2012). "The Weeknd Mesmerizes at Bowery Ballroom". رولينغ ستون. مؤرشف من الأصل في 2012-05-26.
  48. ^ Nast, Condé (1 Mar 2012). "The Weeknd to Headline Pitchfork Stage at Primavera". Pitchfork (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-16. Retrieved 2022-09-01.
  49. ^ Lough, Kate (31 May 2012). "Wireless Festival 2012". Evening Standard (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-09-01.
  50. ^ "The Weeknd, Chiddy Bang & More For Wireless 2012". DIY (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-09-01.
  51. ^ Goodwyn, Tom (8 Jun 2012). "The Weeknd covers Michael Jackson as he plays his debut UK show – video". NME (بالإنجليزية البريطانية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-09-01.
  52. ^ "The Weeknd donates $50,000 to the University of Toronto to help start an Ethiopic Studies program". The Independent (بالإنجليزية). 7 Aug 2016. Archived from the original on 2022-08-30. Retrieved 2022-08-30.
  53. ^ Seacrest، Ryan (15 ديسمبر 2015). "major props to The Weeknd for dropping in on the kids at Ryan Seacrest Foundation Children's Healthcare of Atlanta in my hometown ATL!! Don't let my mom get u into any trouble tonight". فيسبوك. مؤرشف من الأصل في 2021-01-07.
  54. ^ May, Tracy; Roa, Ray (18 Dec 2015). "Concert review: The Weeknd brings sin, good times to Amalie Arena in Tampa". Creative Loafing Tampa Bay (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-03-03. Retrieved 2022-03-03. ...he teamed up with Ryan Seacrest to cheer up patients at the Atlanta Children's Hospital.
  55. ^ Min، Lilian (7 أغسطس 2016). "The Weeknd donated $50,000 to a cause dear to his heart". HelloGiggles. مؤرشف من الأصل في 2022-07-06.
  56. ^ "The Weeknd Donates $50,000 to St. Mary Ethiopian Orthodox Church in Toronto". 2 مايو 2016. مؤرشف من الأصل في 2021-02-18.
  57. ^ theweeknd. "special thanks to the trump towers in toronto. endless inspiration in that condo" (تغريدة). Missing or empty |date= (help)
  58. ^ "Trump Inspires The Weeknd To Cancel Jimmy Kimmel Performance" (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-18. Retrieved 2022-08-30.
  59. ^ Press, Associated; Press, Associated (26 May 2016). "The Weeknd, Belly Cancel 'Kimmel' Performance Because of Donald Trump Appearance". Billboard (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2021-12-08. Retrieved 2022-08-30.
  60. ^ ا ب Daly, Rhian (14 Aug 2016). "The Weeknd has donated $250,000 to Black Lives Matter". NME (بالإنجليزية البريطانية). Archived from the original on 2021-06-23. Retrieved 2022-08-30.
  61. ^ "The Weeknd Donates $100,000 to Health Center in Uganda". E! Online. 1 يونيو 2017. مؤرشف من الأصل في 2022-08-07. اطلع عليه بتاريخ 2022-08-30.
  62. ^ "The Weeknd Brings Back XO Face Mask For COVID-19 Relief". HYPEBAE. مؤرشف من الأصل في 2022-04-16. اطلع عليه بتاريخ 2022-08-30.
  63. ^ Aswad, Jem; Aswad, Jem (29 Jun 2020). "The Weeknd Donates $1 Million to MusiCares' and His Hometown's Coronavirus Relief". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-07. Retrieved 2022-08-30.
  64. ^ Melas، Chloe (11 أغسطس 2016). "The Weeknd donates $250,000 to Black Lives Matter". CNNMoney. مؤرشف من الأصل في 2021-02-24. اطلع عليه بتاريخ 2022-08-30.
  65. ^ "The Weeknd gives $250,000 to Black Lives Matter". the Guardian (بالإنجليزية). 11 Aug 2016. Archived from the original on 2022-04-15. Retrieved 2022-08-30.
  66. ^ Rowley, Glenn; Rowley, Glenn (2 Jun 2020). "The Weeknd Donated $500K to Racial Justice Initiatives: 'Please Give What You Can Even If It's a Small Amount'". Billboard (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-07. Retrieved 2022-08-30.
  67. ^ Aswad, Jem; Aswad, Jem (2 Jun 2020). "The Weeknd Calls on Major Music Companies to 'Go Big and Public' With Blackout Tuesday Donations". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-08-30.
  68. ^ Curto, Justin (3 Jun 2020). "WMG Creates Vague $100 Million Anti-Racism Fund Following the Weeknd's Criticism". Vulture (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-08-30.
  69. ^ Spangler, Todd; Spangler, Todd (12 Aug 2020). "The Weeknd Virtual Concert on TikTok Drew Over 2M Viewers, Raised $350,000 for Equal Justice Initiative". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-24. Retrieved 2022-08-30.
  70. ^ "The Weeknd, TikTok Raise $350K for Equal Justice Initiative, Singer Also Donates $300K to Beirut Explosion Victims". Complex (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-09. Retrieved 2022-08-30.
  71. ^ "With support from The Weeknd, U of T's Ethiopic program soars past $500,000 endowment goal". University of Toronto News (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-30.
  72. ^ Nolan, Emma (11 May 2021). "Bella Hadid, Dua Lipa and the other celebs supporting Palestine over Israel". Newsweek (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-30.
  73. ^ "The Weeknd Shares Instagram Posts Protesting Sheikh Jarrah Eviction". Haaretz (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-17. Retrieved 2022-08-30.
  74. ^ Halperin, Jazz Tangcay,Shirley; Tangcay, Jazz; Halperin, Shirley (24 Sep 2021). "The Weeknd, Motown's Ethiopia Habtemariam Highlight Emotional Night at Black Music Action Coalition Awards". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-05. Retrieved 2022-08-30.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  75. ^ Shafer, Ellise; Shafer, Ellise (4 Apr 2021). "The Weeknd Donates $1 Million to Relief Efforts in Ethiopia". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-03-26. Retrieved 2022-08-30.
  76. ^ "USAID Administrator Power Held Urgent Meetings on Famine and Atrocities in Tigray, Ethiopia, including Ministerial Convening with Nine Countries and Conversation with The Weeknd, And Announced $181 Million in New USAID Assistance". usaid.gov. 9 يونيو 2021. مؤرشف من الأصل في 2022-06-15. اطلع عليه بتاريخ 2021-06-10.
  77. ^ theweeknd. "Was briefed today by US Gov team @USAID & @PowerUSAID leading emergency response about the devastating crisis in #Tigray Ethiopia. 90% of the population - require humanitarian assistance. We can help by spreading awareness and donating" (تغريدة). Missing or empty |date= (help)
  78. ^ "It's The Weeknd! Superstar singer becomes World Food Programme Goodwill Ambassador | World Food Programme". www.wfp.org (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-05-20. Retrieved 2021-10-08.
  79. ^ "The Weeknd Becomes U.N. Goodwill Ambassador for World Food Programme". World Food Program USA (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2021-10-08.
  80. ^ Aswad, Jem; Aswad, Jem (3 Mar 2022). "The Weeknd Unveils Stadium Tour Dates, Launches XO Humanitarian Fund With Combined $1.5 Million Donation". Variety (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-21. Retrieved 2022-08-30.
  81. ^ "Why The Weeknd Wants to Keep an Air of "Mystery" About His Personal Life". E! Online. 3 أغسطس 2017. مؤرشف من الأصل في 2022-05-22. اطلع عليه بتاريخ 2022-05-22.
  82. ^ Vanderhoof, Erin (3 Apr 2018). "Can the Weeknd Recapture the Mystery?". Vanity Fair (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-05-22.
  83. ^ Lau, Melody; Lau, Melody (25 Jul 2011). "Drake Protégé the Weeknd Proves He's No Fluke in Live Debut". Rolling Stone (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  84. ^ Cooper, Leonie (15 Jul 2013). "The Weeknd says he's 'boring' in first ever interview". NME (بالإنجليزية البريطانية). Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-08-26.
  85. ^ "Bella Hadid Spends Her Birthday Weekend With The Weeknd". ELLE (بالإنجليزية الأمريكية). 10 Oct 2015. Archived from the original on 2022-07-04. Retrieved 2022-08-26.
  86. ^ "Why Bella Hadid and The Weeknd Broke Up for the Second Time". ELLE (بالإنجليزية الأمريكية). 6 Aug 2019. Archived from the original on 2022-07-07. Retrieved 2022-08-26.
  87. ^ "The Weeknd's Super Bloody 'In the Night' Music Video Stars Girlfriend Bella Hadid as a Stripper Assassin | Entertainment Tonight". www.etonline.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-05-22. Retrieved 2022-08-26.
  88. ^ "Everything We Know About Selena Gomez and the Weeknd's Relationship: Photos". Peoplemag (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  89. ^ "Selena Gomez and The Weeknd Split After 10 Months". Peoplemag (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-08-04. Retrieved 2022-08-26.
  90. ^ Walsh, Savannah (6 Feb 2021). "Bella Hadid and The Weeknd's Complete Relationship Timeline, Through Every Breakup and Reconciliation". ELLE (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-05-23. Retrieved 2022-05-23.
  91. ^ "Why Did Selena Gomez Go Public—And Then Private—With Her Relationship With The Weeknd?". Vogue (بالإنجليزية الأمريكية). 30 Jan 2017. Archived from the original on 2021-09-23. Retrieved 2022-05-23.
  92. ^ "A Breakdown of The Weeknd's Most Emo Lyrics About Selena Gomez and Bella Hadid On His New EP". W Magazine (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-05-22. Retrieved 2022-05-23.
  93. ^ ا ب Eells, Josh; Eells, Josh (21 Oct 2015). "Sex, Drugs and R&B: Inside The Weeknd's Dark Twisted Fantasy". Rolling Stone (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-06. Retrieved 2022-08-26.
  94. ^ "The Weeknd's Hair: It's More Than an Homage to Basquiat". Mic (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-14. Retrieved 2022-08-26.
  95. ^ Saunders, Nicole; Saunders, Nicole (22 Sep 2016). "5 '80s & '90s Artists Who May Have Inspired The Weeknd's New Haircut". Billboard (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  96. ^ ا ب "The Weeknd: Sounds and sensibility". the Guardian (بالإنجليزية). 8 Nov 2012. Archived from the original on 2022-06-24. Retrieved 2022-08-26.
  97. ^ Nast, Condé (26 Oct 2015). "10 Things You Should Know About the Weeknd". GQ (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  98. ^ "Why is the The Weeknd's crew called 'XO'". Capital XTRA (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  99. ^ Dow، Gabriele. "The Weeknd is ready for take-off". The Torch. مؤرشف من الأصل في 2022-08-26. اطلع عليه بتاريخ 2022-08-26.
  100. ^ Stutz, Colin; Stutz, Colin (12 Jan 2015). "The Weeknd Arrested For Punching Las Vegas Police Officer". Billboard (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  101. ^ "The Weeknd avoids jail time after punching police officer". the Guardian (بالإنجليزية). 23 Oct 2015. Archived from the original on 2022-07-06. Retrieved 2022-08-26.
  102. ^ "The Weeknd -- Pleads No Contest To Punching A Cop". TMZ (بالإنجليزية). Archived from the original on 2022-07-12. Retrieved 2022-08-26.
  103. ^ Katherine (19 Aug 2021). "The Weeknd Buys $70 Million Mansion in One of L.A.'s Biggest Deals of the Year". Wall Street Journal (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN:0099-9660. Archived from the original on 2022-06-02. Retrieved 2022-08-26.
  104. ^ Nast, Condé (20 Aug 2021). "The Weeknd Drops $70 Million on a Massive Bel Air Mansion". Architectural Digest (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-07-24. Retrieved 2022-08-26.
  105. ^ Dirt.com, Mark David; Dirt.com, Mark David (12 Apr 2021). "Madonna Drops $19.3 Million on The Weeknd's Hidden Hills Estate". The Hollywood Reporter (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  106. ^ "The Weeknd buys a penthouse in Westwood's Beverly West for $21 million". Los Angeles Times (بالإنجليزية الأمريكية). 22 Nov 2019. Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  107. ^ Strum, Beckie. "The Weeknd Snaps Up $21 Million Los Angeles Penthouse". www.mansionglobal.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  108. ^ "The Weeknd Isn't Giving Up His Tribeca Penthouse Just Yet". Observer (بالإنجليزية الأمريكية). 1 May 2020. Archived from the original on 2022-08-26. Retrieved 2022-08-26.
  109. ^ Brandt, Libertina. "Home for The Weeknd: How the R&B Superstar Built a Property Portfolio Worth Millions". www.mansionglobal.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2022-04-01. Retrieved 2022-08-26.