دولتا الشمال والجنوب

دولتا الشمال والجنوب هي فترة تاريخية بدأت في سنة 698 عندما قامت مملكة شلا بتوحيد ممالك كوريا الثلاث ثم نشأت مملكة بالهاي في الشمال، واستمرت هذه الفترة حتى سنة 926، وقد حكمت مملكة شلا اللاحقة في هذه الفترة في الجنوبِ أغلبَ شبه الجزيرة الكورية وحكمت مملكة بالهاي في الشمالِ الأراضيَ الشمالية من شبه الجزيرة الكورية واستحوذت أيضاً على أراضي مملكة غوغوريو السابقة.[1][2]

دولتا الشمال والجنوب
History of Korea-Inter-country Age-830 CE-ar.png
اسم كوري
هانغل남북국시대
هانجا南北國時代
بالعربيّةدولتا الشمال والجنوب

مملكة شلا اللاحقةعدل

بعد حروب التوحيد، أسست سلالة تانغ الحاكمة أقاليمًا في مملكة غوغوريو السابقة، وبدأت تُدير وتؤسس مجتمعاتٍ في مملكة بايكتشي. هاجمت مملكة شلا الصينيين في مملكة بايكتشي وكوريا الشمالية عام 671.

بعد ذلك، غزت سلالة تانغ مملكة شلا عام 674 لكن مملكة شلا هزمت جيش التانغ في الشمال. أخرجت مملكة شلا قوات التانغ من شبه الجزيرة بحلول عام 676 لتحقيق الوحدة بين معظم الممالك الثلاث.

كانت مملكة شلا اللاحقة في عصرٍ ذهبيٍّ من الفن والثقافة،[3][4][5][6] وأصبحت البوذية جزءًا كبيرًا من ثقافة مملكة شلا. تُعد الأديرة البوذية مثل البولغوكسا من الأمثلة على العمارة الكورية المتقدمة والتأثير البوذي. من أشكال الفن والعمارة اللذان رعتهما الدولة في تلك الفترة، معبد هوانيونسا، ومعبد بونهوانسا، ومغارة سوكغرام المُدرجة كأحد مواقع التراث العالمي.

حملت مملكة شلا اللاحقة المهارة البحرية لمملكة بايكتشي، التي كانت بمثابة فينيقيا شرق آسيا في القرون الوسطى،[7] وخلال القرنين الثامن والتاسع هيمنت على بحار آسيا الشرقية والتجارة بين الصين وكوريا واليابان، ولاسيما في عهد جانغ بو غو؛ بالإضافة إلى ذلك، شكّل شعب مملكة شلا مجتمعاتٍ خارج بلدهم في الصين على شبه جزيرة شاندونغ ومصب نهر يانغتسي.[8][9][10][11] كانت مملكة شلا اللاحقة بلدًا مزدهرًا وثريًا،[12] وكانت عاصمتها الحضرية غيونغجو[13] رابع أكبر مدينة في العالم.[14][15][16][17]

ازدهرت البوذية خلال ذلك الوقت، وحصد العديد من البوذيين الكوريين شهرة كبيرة بين البوذيين الصينيين،[18][19] من بينهم: ونتشوك، ونهيو، ويسانغ، موسانغ،[20][21][22][23] وكيم جيوجاك، أمير من مملكة شلا والذي كان لتأثيره السبب في جعل جبل جيوهوا أحد الجبال المقدسة الأربعة في البوذية الصينية.[24][25][26][27][28]

بدأت مملكة شلا بمواجهة مشاكل سياسية في أواخر القرن التاسع. أضعف هذا الأمر بشدة مملكة شلا وبعد ذلك بوقت قصير، أسس المتحدرون من مملكة بايكتشي السابقة، مملكة بايكتشي اللاحقة. في الشمال، أحيا المتمردون مملكة غوغوريو وبدأت فترة الممالك الثلاث اللاحقة.

صمدت مملكة شلا اللاحقة لنحو 267 عامًا لحين، بموجب الملك جيونسان، إلحاقها بمملكة غوريو عام 935.

مملكة بالهايعدل

تأسست مملكة بالهاي بعد سقوط مملكة غوغوريو. تأسست في الجزء الشمالي من أراضي مملكة غوغوريو السابقة من قِبل داي جويونغ، جنرال سابق في مملكة غوغوريو[29][30] أو قائد قبيلة سومو موهي،[31][32][33] بعد هزيمة جيش الحكومة المركزية لسلالة تانغ في معركة تيانمنلينغ. سيطرت مملكة بالهاي على المناطق الشمالية لشبه الجزيرة الكورية، ومعظم منشوريا وتوسعت ضمن ما هو الإقليم البحري الروسي في يومنا الحالي. نظّمت مملكة بالهاي نفسها كالدولة الخليفة لمملكة غوغوريو.

في زمنٍ من السلام والاستقرار النسبي في المنطقة، ازدهرت مملكة بالهاي ثقافيًا وخصوصًا في فترة الحكم الطويلة للملك الثالث مَن (حكمَ: 737 – 793) والملك سون. في ذلك الوقت، كانت بالهاي بلدًا متقدمًا ثقافيًا، حتى أن الصين أشارت إلى هذه المملكة بأنها «بلد الشرق المزدهر».[34] على أي حال، أُضعفت مملكة بالهاي بشدة بحلول القرن العاشر، واحتلت سلالة خيتان لياو مملكة بالهاي عام 926.

أخذت مملكة غوريو بعض أراضي بالهاي واستقبلت لاجئين من بالهاي، من بينهم ولي العهد والعائلة المالكة، لكنها لم تجمع أي سجلات تاريخية معروفة لبالهاي. دعا مؤرخ سلالة جوسون في القرن الثامن عشر، يو دوكونغ، إلى الدراسة الوافية لمملكة بالهاي باعتبارها جزء من التاريخ الكوري، وصاغ تعبير «فترة دولتي الشمال والجنوب» للإشارة إلى هذا العصر.  

الإشاراتعدل

  1. ^ Korean Britannica Encyclopedia, Daum, مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2007 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link).
  2. ^ Jacques L. Fuqua. Page 18.
  3. ^ DuBois, Jill (2005). Korea (باللغة الإنجليزية). Marshall Cavendish. صفحة 22. ISBN 9780761417866. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. golden age of art and culture. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Randel, Don Michael. The Harvard Dictionary of Music (باللغة الإنجليزية). Harvard University Press. صفحة 273. ISBN 9780674011632. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Hopfner, Jonathan. Moon Living Abroad in South Korea (باللغة الإنجليزية). Avalon Travel. صفحة 21. ISBN 9781612386324. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Kim, Djun Kil. The History of Korea (باللغة الإنجليزية). ABC-CLIO. صفحة 47. ISBN 9780313038532. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Kitagawa, Joseph. The Religious Traditions of Asia: Religion, History, and Culture (باللغة الإنجليزية). Routledge. صفحة 348. ISBN 9781136875908. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Gernet, Jacques (1996). A History of Chinese Civilization (باللغة الإنجليزية). Cambridge University Press. صفحة 291. ISBN 9780521497817. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2016. Korea held a dominant position in the north-eastern seas. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Reischauer, Edwin Oldfather. Ennins Travels in Tang China (باللغة الإنجليزية). John Wiley & Sons Canada, Limited. صفحات 276–283. ISBN 9780471070535. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) "From what Ennin tells us, it seems that commerce between East China, Korea and Japan was, for the most part, in the hands of men from Silla. Here in the relatively dangerous waters on the eastern fringes of the world, they performed the same functions as did the traders of the placid Mediterranean on the western fringes. This is a historical fact of considerable significance but one which has received virtually no attention in the standard historical compilations of that period or in the modern books based on these sources. . . . While there were limits to the influence of the Koreans along the eastern coast of China, there can be no doubt of their dominance over the waters off these shores. . . . The days of Korean maritime dominance in the Far East actually were numbered, but in Ennin's time the men of Silla were still the masters of the seas in their part of the world."
  10. ^ Kim, Djun Kil. The History of Korea, 2nd Edition (باللغة الإنجليزية). ABC-CLIO. صفحة 3. ISBN 9781610695824. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Seth, Michael J. A Concise History of Korea: From the Neolithic Period Through the Nineteenth Century (باللغة الإنجليزية). Rowman & Littlefield. صفحة 65. ISBN 9780742540057. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 21 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ MacGregor, Neil. A History of the World in 100 Objects (باللغة الإنجليزية). Penguin UK. ISBN 9780141966830. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Chŏng, Yang-mo; Smith, Judith G.; Metropolitan Museum of Art (New York, N.Y.). Arts of Korea (باللغة الإنجليزية). Metropolitan Museum of Art. صفحة 230. ISBN 9780870998508. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ International, Rotary (February 1996). The Rotarian (باللغة الإنجليزية). Rotary International. صفحة 28. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Ross, Alan. After Pusan (باللغة الإنجليزية). Faber & Faber. ISBN 9780571299355. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Mason, David A. "Gyeongju, Korea's treasure house". Korea.net. Korean Culture and Information Service (KOCIS). مؤرشف من الأصل في 04 سبتمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Adams, Edward Ben. Koreaʾs pottery heritage (باللغة الإنجليزية). Seoul International Pub. House. صفحة 53. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Mun, Chanju; Green, Ronald S. Buddhist Exploration of Peace and Justice (باللغة الإنجليزية). Blue Pine Books. صفحة 147. ISBN 9780977755301. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ McIntire, Suzanne; Burns, William E. Speeches in World History (باللغة الإنجليزية). Infobase Publishing. صفحة 87. ISBN 9781438126807. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Jr, Robert E. Buswell; Jr, Donald S. Lopez. The Princeton Dictionary of Buddhism (باللغة الإنجليزية). Princeton University Press. صفحة 187. ISBN 9781400848058. مؤرشف من الأصل في 3 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Poceski, Mario. Ordinary Mind as the Way: The Hongzhou School and the Growth of Chan Buddhism (باللغة الإنجليزية). Oxford University Press. صفحة 24. ISBN 9780198043201. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Wu, Jiang; Chia, Lucille. Spreading Buddha's Word in East Asia: The Formation and Transformation of the Chinese Buddhist Canon (باللغة الإنجليزية). Columbia University Press. صفحة 155. ISBN 9780231540193. مؤرشف من الأصل في 19 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Wright, Dale S. The Zen Canon: Understanding the Classic Texts (باللغة الإنجليزية). Oxford University Press. ISBN 9780199882182. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Su-il, Jeong (2016-07-18). The Silk Road Encyclopedia (باللغة الإنجليزية). Seoul Selection. ISBN 9781624120763. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Nikaido, Yoshihiro (2015-10-28). Asian Folk Religion and Cultural Interaction (باللغة الإنجليزية). Vandenhoeck & Ruprecht. صفحة 137. ISBN 9783847004851. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Leffman, David; Lewis, Simon; Atiyah, Jeremy (2003). China (باللغة الإنجليزية). Rough Guides. صفحة 519. ISBN 9781843530190. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Leffman, David (2014-06-02). The Rough Guide to China (باللغة الإنجليزية). Penguin. ISBN 9780241010372. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ DK Eyewitness Travel Guide: China (باللغة الإنجليزية). Penguin. 2016-06-21. صفحة 240. ISBN 9781465455673. مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Old records of Silla 新羅古記(Silla gogi): ... 高麗舊將祚榮
  30. ^ Rhymed Chronicles of Sovereigns 帝王韻紀(Jewang ungi): ... 前麗舊將大祚榮
  31. ^ Solitary Cloud 孤雲集(Gounjib): ... 渤海之源流也句驪未滅之時本爲疣贅部落靺羯之屬寔繁有徒是名栗末小蕃甞逐句驪, 內徙其首領乞四羽及大祚榮等至武后臨朝之際自營州作孼而逃輒據荒丘始稱振國時有句驪遺燼勿吉雜流梟音則嘯聚白山鴟義則喧張黑姶與契丹濟惡旋於突厥通謀萬里耨苗累拒渡遼之轍十年食葚晚陳降漢之旗.
  32. ^ Solitary Cloud 孤雲集(Gounjip): ... 其酋長大祚榮, 始受臣藩第五品大阿餐之秩
  33. ^ Comprehensive Institutions 通典(Tongdian): ... 渤海夲栗末靺鞨至其酋祚榮立國自號震旦, 先天中 玄宗王子始去靺鞨號專稱渤海
  34. ^ Injae, Lee; Miller, Owen; Jinhoon, Park; Hyun-Hae, Yi (2014-12-15). Korean History in Maps (باللغة الإنجليزية). Cambridge University Press. صفحات 64–65. ISBN 9781107098466. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

المراجععدل

  • Korean Unification: Inevitable Challenges. Jacques L. Fuqua. Potomac Books, Inc. (2011) ISBN 1597972797.
سبقه
ممالك كوريا الثلاث
تاريخ كوريا

من 698 إلى 926

تبعه
ممالك كوريا الثلاث اللاحقة