دقلة نور

نوع من التمور
(بالتحويل من دقلة)

دقلة نور[1] ولقبها سيدة التمور وأصابع الضوء؛ صنف من النخيل الذي يُنتج أحسن أنواع التمور في الجزائر، حيث يتميز تمرها عن بقية أنواع التمور بطعمه العسلي ولونه الذهبي.[2] ودقلة نور تعد على رأس 300 من أصناف النخيل المنتشرة في الجزائر، وصاحبة الإنتاج الرئيسي لعدد من واحات الجنوب الجزائري، خاصة في ولاية بسكرة ووادي سوف.

أصل التسميةعدل

دقلة نور من أجود أصناف الدقل،[3] والدقل: دَقَل، واحدته دَقَلة: وهو في فصيح اللغة أسوأ أنواع النخل وأسوأه تمراً.[4] في حين أن الدقل اليوم يعني ملك النخيل[5] وتمره أفضل نوع.[6]

ويذكر باجني أصل اسم دقلة "نور" قائلًا «إن نورة وليه من أولياء المسلمين مدفونة في الحريحيرة من قرى توجرت، ويحكى العرب أن هذه الولية قد توضأت لتصلي فنبتت نخلة في مكان ماء الوضوء، فسمي تمر هذا الصنف من الدقل دقلة نور».[7]

 
النخلة التي تنتج دقلة نوربسكرة

التاريخعدل

أما تاريخيا فإن ظهور هذا الصنف من التمور يعود إلى بضعة قرون فقط وقد انتشر أولا بواحات بسكرة وانتشر بصفة مكثفة في القرن العشرين، وكان ذلك على حساب الأصناف الأخرى من النخيل، «في الجزائر، فيرجع أصل نخلة "دقلة نور" إلى منطقة بسكرة حيث (اعتمادا على روايات كبار فلاحي المنطقة) تم خلال القرنين الماضيين تحويل أكثر من ألفين فسيلة دقلة إلى منطقتي واد سوف، وبذلك ازدهر بهاته المنطقة إنتاج هذا النوع من التمور، وتم أيضا إنشاء مصنع للتعليب وحفظ المنتوج بولاية بسكرة ومنه يتم تصدير الدقلة إلى الخارج....» أما بالولايات المتحدة الأمريكية، فقد نقلت إليها فسائل نخيل الدقلة خلال الحرب العالمية الثانية عن طريق مهاجرين امريكان[8] من مدينة بسكرة كما تم تسمية شارع أمريكي ببسكرة تكريما لها.

مناطق تواجدهاعدل

يزرع هذا النوع خاصة في الجزائر،[9] في منطقة الواحات خاصة واحات بسكرة وتحديدا طولقة كذلك في وادي سوف وتقرت، ومدن جنوب غرب الولايات المتحدة الأمريكية (كاليفورنيا وأريزونا وتكساس) حيث المناخ يشبه مناخ شمال أفريقيا.

الإنتاجعدل

الجزائرعدل

تنتج الجزائر4.7 مليون قنطار من التمور أغلبها من نوعية دقلة نور.[10] في سنة 2019 صرح وزير التجارة الجزائري سعيد جلاب أنه سيتم استحداث نظام مراقبة جديد لتسهيل عملية تصدير التمور نحو الخارج،[11] كما شدد على أهمية حمايته وتكثيف دوريات المراقبة من طرف الجمارك والمصالح الأمنية لمنع تهريبه عبر الحدود.[11]

تونسعدل

تنتج تونس بين 2.89 إلى 3 ملايين قنطار من التمور سنويا، 80 بالمائة منها من صنف دقلة نور.[12]

الولايات المتحدة الأمريكيةعدل

تنتج الولايات المتحدة الأمريكية، 5% من الإنتاج العالمي للدقلة نور أي ما يعادل 175 ألف قنطار.[13]

إسرائيلعدل

تتوفر إسرائيل على 27 ألف و336 نخلة منتجة لنوع دجلة نور وهي تشكل 4% من مجموع أعداد النخيل.[14] يشكل انتاج إسرائيل من دجلة نور 2% من الناتج العالمي أي 70 ألف قنطار.[13]

فوائدهاعدل

تمور دقلة نور غنية بالطاقة (295 سعرة حرارية لكل 100 غرام). وهي مؤلفة من 70 ٪ من الماء والسكر، كما أنه يحتوي على المعادن كالحديد والفوسفور والكبريت والبوتاس والمنغنيز والنحاس والكالسيوم ومغنسيوم، كما ويحوي على الكربوهيدرات والدهن والماء ونسبة من الأملاح المعدنية، وفيتامين أ، و ب2، وفيتامين ج،[بحاجة لمصدر] وتستهلك بكثرة خلال شهر رمضان.

القيمة الغذائية لكل 100 غ [15]
كربوهيدرات ماء بروتين ليبيد بوتاسيوم فسفور مغنسيوم كالسيوم
75.03 غ 20.53 غ 2.45 غ 0.39 غ 656 مغ 62 مغ 43 مغ 39 مغ

معرض الصورعدل

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. ^ "دقلة نور الجزائرية" أجود أنواع التمور الرطبة نسخة محفوظة 21 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ دقلة نور.. تمر مميز, مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2020, اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  3. ^ شيرب، نريسترام ص79، كاريت جغرافية ص196، 244 وفيه: دقلة النور باجني ص149 وفيه أيضاً دقلة النور مذكور في كتاب تكملة المعاجم العربية ص383 نسخة محفوظة 2019-05-06 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ دوزي, رينهارت (1980). كتاب تكملة المعاجم العربية. 4. بغداد: دار الرشيد للنشر. صفحة 383. مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ دسكرياك ص 10 مذكور في كتاب تكملة المعاجم العربية ص383 نسخة محفوظة 2019-05-06 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ ريشاردسن مراكش 2: 285، ريشاردسن صحارى 1: 423، بلسييه ص149، دونانت ص89 مذكور في كتاب تكملة المعاجم العربية ص383 نسخة محفوظة 2019-05-06 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ مجلة الشرق والجزائر السلسلة الجديدة ص 212 مذكور في كتاب تكملة المعاجم العربية ص383 نسخة محفوظة 2019-05-06 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ ""أصابع الضوء".. قصة تهريب تمر الجزائر إلى أميركا أثناء الحرب العالمية الثانية". الجزيرة نت. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ وزارة الفلاحة الجزائرية تشرع في تطبيق "العلامة الجغرافية" على "دقلة نور" نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "توقع إنتاج 4.7 مليون قنطار من التمور أغلبها من دقلة نور ببسكرة". الشروق أونلاين. 2019-10-23. مؤرشف من الأصل في 9 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. أ ب Meriem, Baiod. "نحو استحداث نظام مراقبة جديد لتسهيل تصدير التمور". www.aps.dz. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "صابة التّمور تُحطّم كل الأرقام القياسيّة هذا الموسم". الإذاعة التونسية. 2019-10-29. مؤرشف من الأصل في 05 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. أ ب "CTD - Centre Technique des Dattes - المركز الفني للتمور". www.ctd.tn. مؤرشف من الأصل في 17 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "شجر النخيل في اسرائيل" (PDF). moag.gov.il. صفحة 27. مؤرشف من الأصل (PDF) في 23 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "FoodData Central". ndb.nal.usda.gov. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)