افتح القائمة الرئيسية

داميان فيلتشيف

سياسي بلغاري
Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة أو المقطع إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2017)


داميان فيلتشيف
Дамян Велчев Дамянов
وزير دفاع جمهورية بلغاريا الشعبية
في المنصب
1944 – 1946
العاهل سيميون الثاني
الرئيس فاسيل كولاروف
رئيس الوزراء كيمون غيورغيف ستويانوف
سفير جمهورية بلغاريا الشعبية في سويسرا
في المنصب
1946 – 1947
الرئيس فاسيل كولاروف
رئيس الوزراء غيورغي ديميتروف
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة داميان فيلتشيف داميانوف
الميلاد 4 مارس 1883(1883-03-04)
Flag of Bulgaria.svg غابروفو، إمارة بلغاريا
الوفاة 25 يناير 1954 (70 سنة)
 فرنسا
الإقامة باريس (1953–1954)
سويسرا (1946–1953)
صوفيا  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
الجنسية بلغاري
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة صوفيا  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة دبلوماسي،  وضابط،  وسياسي،  ووزير  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب زفينو
الخدمة العسكرية
في الخدمة
1939 – 1945
الولاء Flag of the Bulgarian Homeland Front.svg بلغاريا
الرتبة جنرال
المعارك والحروب الحرب العالمية الثانية
الجوائز
SU Order of Suvorov 1st class ribbon.svg
 وسام سوفوروف من الدرجة الأولى  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات

الجنرال داميان فيلتشيف (بالبلغارية: Дамян Велчев Дамянов) وُلد في 4 مارس 1883 بمدينة غابروفو بإمارة بلغاريا التابعة إسميا للدولة العثمانية وتوفي في 25 يناير 1954 بفرنسا، ضابط عسكري وسياسي بلغاري شغل منصب وزير الدفاع في حكومة جمهورية بلغاريا الشعبية.[1]

محتويات

سيرته الذاتيةعدل

في عام 1930 انضم فيلتشيف لإحدى المنظمات الموالية لحركة زفينو وهي منظمة عسكرية وسياسية أسسها بعض من ضباط الجيش، وصعد نجمه سريعا داخل الحركة وقاد انقلاب عام 1934 والذي أطاح بالحكومة الشعبية وحلت محلها حكومة نقابية متسلطة، غير أنه لم يُعط منصبا في الحكومة حديثة التشكيل برئاسة كيمون غيورغيف وبقي خلف مسرح الأحداث محاولا استصدار دستور جديد يلغي الملكية ويضع أسس لنظام جمهوري جديد، مما دفع الملك بوريس الثالث لإجراء تعديلات دستورية سريعة في يناير 1935 مكنته من ملاحقة حركة زفينو وجميع أعضائها جنائيا مما دفع فيلتشيف للهرب خارج البلاد ليعود بعدها متسللا في سبتمبر من العام نفسه في محاولة أخرى لاستعادة السلطة في البلاد من خلال تنظيم إنقلاب جديد غير أن السلطات البلغارية تمكنت من اكتشاف المؤامرة وأُلقي القبض على فيلتشيف الذي صدر ضده حكم بالإعدام، حتى أصدر الملك بوريس الثالث مرسوما ملكيا بالعفو عنه وتخفيف العقوبة من الإعدام إلى السجن مدى الحياة.

الحرب العالمية الثانيةعدل

مع دخول الحرب العالمية الثانية منعطفاتها الأخيرة، تمكن فيلتشيف من الفرار من محبسه والانضمام إلى صفوف الجبهة الوطنية عام 1943، وهي حركة مقاومة مضادة لدول المحور ومؤيدة للشيوعية، وتمكنت الحركة من اعتلاء السلطة في البلاد عام 1944 وكونت حكومة وطنية حصل فيها فيلتشيف على حقيبة وزارة الدفاع، إلا أنه لم يستمر طويلا في منصبه خاصة بعد حركات التطهير التي قادها الشيوعيون في صفوف الجيش، مما دفعه لتقديم استقالته عام 1946، بعدها رُشّح لشغل منصب سفير الدولة في سويسرا إلا أنه لم يستمر طويلا في منصبه، حيث استقال بعد أق من عام من شغله المنصب.

وفاتهعدل

رفض فيلتشيف العودة لبلغاريا بعدما تقدّم باستقالته من منصبه وطالب بحق اللجوء لسويسرا ومُنح إياه، بعدها سافر إلى فرنسا حيث منح اللجوء هناك حيث عاش بقية حياته حتى وفاته في 25 يناير 1954.

مراجععدل

  1. ^ Crampton، R. J. (1997). A Concise History of Bulgaria. Cambridge University Press. صفحة 162. ISBN 9780521567190.