افتح القائمة الرئيسية

دار الإفتاء الليبية

دار الإفتاء الليبية كانت مؤسسة تأسست في عام 1951. واستمرت في فترة الحكم الملكي في ليبيا وشغل منصبها في 1951 مفتي طرابلس آنذاك محمد أبو الأسعاد العالم. بعد وصول القذافي للحكم استمرت حتى العام 1983، حيث تم إلغاؤها.

دار للافتاء بعد 17 فبراير 2011عدل

في 20 فبراير 2012 أصدر المستشار مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي آنذاك القانون رقم 15 بشأن "تأسيس دار الإفتاء الليبية" وهو القانون الذي ثارت حوله انتقادات عديدة حول شرعيته الدستورية وماحواه من مواد. ليصبح الصادق الغرياني رئيساً لها وهو الذي جائت المبادرة منه ليصبح "مفتي ليبيا". وحسب الموقع الالكتروني لها فهي (جهة مستقلة تتبع رئيس الجمهورية أو ما حل محله).[1]

تمويل الدار يأتي بموازنة خاصة توفرها الحكومة الليبية، كما يتمتع بها المفتي رتبة وراتب رئيس وزراء.

مهامعدل

وحسب القانون الذي صدرت من خلالها في 2012 فان مهامها تقتصر على:

  1. وضع سياسة الإفتاء في ليبيا
  2. الإشراف على الشؤون العلمية للإفتاء وإعداد الخطط اللازمة لتنظيمه والنهوض به بالتعاون مع علماء الشريعة.
  3. تحديد ثبوت الأهلة وبداية الشهور القمرية التي تتعلق بها أعياد المسلمين وعباداتهم.
  4. تقديم الفتوى والرأي والمشورة في الأمور التي تعرض عليها فيما يتعلق بالمسائل اليومية.

جدل حولها وحول قانونهاعدل

أثيرت حول القانون الذي عُرف باسم (قانون الافتاء) عدة انتقادات حول شرعيته الدستورية وحول المواد التي حواها. وقد انتقدت رابطة علماء ليبيا القانون في نقاط عدة منها عدم السماح بمناقشة الفتوى الصادرة من الدار عبر وسائل الإعلام، وأنه لم يذكر أن (الفتوى غير ملزمة) كون الالزام هو حكم القاضي فقط. كذلك جدلية عدم جواز إنشاء الدار قبل اعتماد دستور للبلاد وأيضاً تمتع المفتي برتبة (رئيس الوزراء).[2]

وتدور حول دار الإفتاء الليبية تساؤلات في الشارع الليبي بعد ما وصف بالتدخلات التي قام بها المفتي الصادق الغرياني في العديد من أمور الدولة الليبية، كما حدث في جمعة إنقاذ ليبيا، و في دعوته الناخبين إلى العدول عن انتخاب من وصفهم (بالعلمانيين) في انتخابات المؤتمر الوطني العام الليبي، ومحاولة التدخل في عملية كتابة الدستور الليبي الجديد بعد ثورة 17 فبراير.

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ عن دار الافتاء الليبية - موقع دار الافتاء الليبية 2012 - تاريخ النشر 2012 - تاريخ الوصول 19 أبريل 2014 نسخة محفوظة 06 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ رابطة علماء ليبيا تنتقد قانون دار الافتاء - موقع المنارة - تاريخ النشر 25 فبراير 2012 - تاريخ الوصول 17 أكتوبر 2012[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 19 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجيةعدل