افتح القائمة الرئيسية

كرية دم حمراء

خلايا غير منواة تقوم بنقل الأكسجين و غاز الكربون
(بالتحويل من خلية الدم الحمراء)
Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة أو المقطع إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (مارس 2016)

كريات الدم الحمراء أو خلايا الدم الحمراء أو الكريات الحمر، ويشار إليها أيضاً بالخلايا الحمراء،[1] (بالإنجليزية: Red Blood Cells) لذلك يرمز لها اختصاراً RBC ولها تسميات أخرى بالإنجليزية (بالإنجليزية: Red blood corpuscles) أو (بالإنجليزية: Haematids) أو (بالإنجليزية: Erythroid cells) أو (بالإنجليزية: erythrocytes ) وهي كلمة مشتقة من اليونانية (erythros تعني "حمراء" و kytos تعني "وعاء مجوف"، مع اللاحقة cyte- التي تعني "خلية")، وهي أكثر أنواع خلايا الدم تعداداً والوسيلة الرئيسية للفقاريات لتوصيل الأكسجين (O2) إلى أنسجة الجسم بواسطة الجريان الدموي في الدوران الجهازي.[2] تأخذ كريات الدم الحمراء الأكسجين في الرئتين، أو خياشيم الأسماك، وتحرره في الأنسجة أثناء مرورها في الشعيرات الدموية.

كرية دم حمراء
Red blood cells.svg
كريات الدم الحمراء (مقعرة الوجهين)

صورة بالمجهر الإلكتروني تظهر كرية دم حمراء (في اليسار)، صفيحة دموية (في الوسط)، كرية دم بيضاء (في اليمين).
صورة بالمجهر الإلكتروني تظهر كرية دم حمراء (في اليسار)، صفيحة دموية (في الوسط)، كرية دم بيضاء (في اليمين).
تفاصيل
وظيفة نقل الأوكسجين
Acronym(s) RBC
نظام أحيائي الجهاز الدموي الوعائي
المكتشف يان زفامردام  تعديل قيمة خاصية المكتشف أو المخترع (P61) في ويكي بيانات
نوع من خلية دم  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
جزء من دم  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
FMA 62845  تعديل قيمة خاصية معرف النموذج التأسيسي في التشريح (P1402) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. A11.118.290،  وA11.443.240،  وA15.145.229.334  تعديل قيمة خاصية رقم ن.ف.م.ط. (P672) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. D004912  تعديل قيمة خاصية معرف ن.ف.م.ط. (P486) في ويكي بيانات

تكون بلازما الكريات الحمراء غنية بالهيموغلوبين، وهو جزيء حيوي يحتوي على الحديد الذي يربط الأكسجين وهو المسؤول عن اللون الأحمر للخلايا والدم. يتكون غشاء الخلية من بروتينات وليبيدات، ويوفر هذا الهيكل خصائص أساسية لوظيفة الخلية الفيزيولوجية مثل قابلية تغيير الشكل والهشاشة أثناء عبور الجهاز الدوراني وخاصة شبكة الشعيرات الدموية.

في البشر، تكون خلايا الدم الحمراء الناضجة أقراص إهليلجية مقعرة الوجهين ومرنة. تفتقر الكريات الحمر لنواة الخلية ومعظم العضيات، لكي تترك أقصى مساحة للهيموغلوبين "الخضاب"، يمكن أن ينظر إليها باعتبارها أكياس من الغشاء البلازمي بداخلها الهيموغلوبين. يتم إنتاج ما يقرب من 2.4 مليون كريات دموية جديدة في الثانية في البشر البالغين.[3] تتطور الخلايا في نقي العظم وتدور لمدة حوالي 100-120 يوم في الجسم قبل أن يتم إعادة تدوير مكوناتها عن طريق البلاعم. تستغرق كل دورة حوالي 60 ثانية (دقيقة واحدة).[4] تشكل كريات الدم الحمراء حوالي 84٪ من الخلايا الموجودة في جسم الإنسان.[5][6][7] كما تشكل الكريات الحمر ما يقرب نصف حجم الدم (40٪-45٪).

كريات الدم الحمراء المركزة (pRBC) هي خلايا دم حمراء تم التبرع بها ومعالجتها وتخزينها في بنك الدم لنقلها.

بنية كريات الدم الحمراءعدل

الفقارياتعدل

 
هناك تباين كبير في حجم كريات الدم الحمراء في الفقاريات، وكذلك يوجد ارتباط بين حجم الخلية وحجم النواة. كريات الدم الحمراء في الثدييات، والتي لا تحوي على نوى، أصغر بكثير من كريات معظم الفقاريات الأخرى.[8]
 
تحوي كريات الدم الحمراء الناضجة للطيور على نواة، ولكن في دم إناث بطريق جنتو البالغات، تم ملاحظة وجود كريات دم حمراء (B) غير منواة، ولكن بتواتر قليل للغاية.

تقريباً جميع الفقاريات، بما في ذلك جميع الثدييات والبشر، تملك كريات دم حمراء. الفقاريات الوحيدة المعروفة بفقدانها لكريات الدم الحمراء هي أسماك التمساح الثلجية (عائلة Channichthyidae)، وهي تعيش في ماء بارد غني بالأكسجين حيث ينتقل الأكسجين المنحل بحرية في دمائهم.[9] على الرغم من أنها لا تستخدم الخضاب، إلا أنه يمكن العثور على بقايا مورثات الخضاب في مَجينها (مادتها الوراثية، وهي مجموع المورثات الموجودة في الكائن الحي).[10]

هي كريات على شكل أقراص مقعرة السطحين لها جدار رقيق وليس لها نواة وتحتوي بداخلها على مادة الهيموجلوبين وهي عبارة عن مركب من الحديد والبروتين والهيموجلوبين هو الذي يعطي الدم لونه الأحمر ومن مميزات هذا المركب أنه سهل الاتحاد بالأكسجين ولذلك سميت كريات الدم الحمراء حاملة الأكسجين، وعدد كريات الدم الحمراء في الرجل حوالي خمسة مليون خلية في المليمتر المكعب أما عددها في المرأة فهي حوالي أربعة ونصف مليون في المليمتر المكعب. وعندما يتشبع بالأكسجين يصبح لونه أحمر قاني وذلك لتكون مادة الأوكسي هيموجلوبين وهذا يحدث عند تعرض الدم لضغط عالي من الأكسجين، كما يحدث في الرئتين وعندما يتعرض الأوكسي هيموجلوبين إلى ضغط منخفض من الأكسجين، كما يحدث في الأنسجة فإنه يفقد جزء من أكسجينه ويصبح الدم لونه مائلاً للزرقة , والهيموجلوبين يتحد أيضاً مع ثاني أكسيد الكربون في الأنسجة ويتخلى عنه في الرئتين. ولذلك فإننا نجد الدم في الشرايين أحمر اللون بينما نجده مائلاً للزرقة في الأوردة.

مكان تكوين كريات الدم الحمراءعدل

يبدأ تكوين خلايا الدم الحمراء من الأسبوع الرابع من الحمل وحتى الشهر السادس منه في الطحال والكبد و في الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل تتكون هذه الكريات في نخاع العظام وقليلاً منها في الطحال والكبد. وفي الأطفال والبالغين تتكون كريات الدم الحمراء في نخاع العظام الأحمر الموجود في العظام المفلطحة كعظام الوجه والكتف والجمجمة والضلوع والعمود الفقري ونهايات العظام الطويلة في الجسم كعظمة الفخذ و عظم العضد.

عمر ومصير كريات الدم الحمراءعدل

تؤدي هذه الكريات وظيفتها لمدة زمنية محدودة وهي حوالي 120 يوم وبعد ذلك يلتقط الطحال الكرات التي هرمت والمتكسرة ليحللها فيخرج منها مادة الهيموجلوبين. ويتم أيضاً تحليل الهيموجلوبين لتكوين الصبغات الصفراوية التي يتخلص منها الدم بطردها مع عصارة الصفراء. وكرات الدم التي تنكسر يحل محلها في الحال كرات جديدة في نخاع العظام.

العوامل التي يجب توافرها حتى يتم تكوين كريات الدم الحمراءعدل

  • يجب أن يكون نخاع العظام سليمًا ولذلك فإذا أصابه أي مرض أو تلف كما يحدث في حالة التعرض للأشعة السينية (×) أو الإشعاعات الذرية أو بعض السموم فإن ذلك يؤدي إلى نقص في عدد كرات الدم الحمراء.
  • يجب أن يحتوي الغذاء على عنصر الحديد لأنه يدخل في تركيب مادة الهيموجلوبين ويوجد الحديد في السبانخ والبقول والتفاح واللحوم وصفار البيض وإذا لم يتوفر الحديد في الغذاء أو لم يتمكن الجسم من الاستفادة من الحديد في الغذاء يصبح لون الدم باهتاً وهذا ما يحدث في أحد أنواع الأنيميا، ويسهل علاجها بإعطاء المريض أدوية تحتوي على مركبات الحديد.
  • يجب أن يحتوي الغذاء على فيتامين ب12 الذي يطلق عليه العامل المانع للأنيميا الخبيثة وقد وجد أن هذا الفيتامين يتحد مع عامل آخر وهو العامل الداخلي والذي تفرزه المعدة ثم يمتص من الأمعاء ويختزن في الكبد إلى أن يستخدمه نخاع العظام وهذا الفيتامين هام جداً لاستكمال نمو خلايا الدم الحمراء.

وظائف خلايا الدم الحمراءعدل

حجم كرة الدم وحجم الفيروسعدل

 
رسم متحرك لدورة نموذجية لخلية دم حمراء في الانسان خلال الدورة الدموية. يحدث هذا الرسم المتحرك في الوقت الحقيقي (20 ثانية للدورة). يظهر الرسم تغير شكل خلية الدم الحمراء عند المرور داخل الشعيرات الدموية، وكذلك يبيّن تغيير لون الخلية بالتناوب حسب الأوكسجين طول الدورة الدموية. أعلى الرسم مؤشر يبين تغير ثاني أكسيد الكربون، و أسفله مؤشر لبيان كمية الأكسجين

يصل قطر الكرية الدموية الحمراء إلى ما بين 7 - 8 ميكرومتر، أما الفيروسات فتصل أحجامها ما بين 0.02 - 0.3 ميكرومتر (أي 20 إلى 300 نانومتر).

بعض الأمراض التي تصيب خلية الدم الحمراءعدل

هناك أمراض كثيرة تصيب الدم و خلايا الدم الحمراء خصوصا و منها :

1- فقر الدم.

2- مرض فقر الدم المنجلي.

3- فقر الدم اللاتنسجي.

4- فقر الدم الانحلالي.

5- فقر الدم بعوز الحديد.

6- الأنيميا الفسيولوجية.

7- فقر الدم لنقص فيتامين.

8- أنيميا دياموند-بلاكفان.

لماذا عمر خلايا الدم الحمراء قصير؟عدل

الاسم العلمي الأجنبي لكريّات الدم الحمراء هو: (بالإنجليزية: erythrocytes). تلك الخلايا ليس لها نواة ولذلك فهي لا تستطيع الانقسام أو التكاثر، وكذلك ليس لها بعض التجهيزات الخلوية الأخرى التي تمكّنها من إصلاح نفسها في حال تلف جزء منها أو هَرِم، وبالتالي يكون عمرها قصير جداً قياساً بعمر الإنسان مثلاً، فليس لديها عوامل ذاتية للبقاء طويلا والاستمرار. يُعتبر عمر خلايا الدم الحمراء قصير بالنسبة لعمر الكائن الذي تدور في أوعيته الدموية لعدم قدرتها على البقاء طويلاً. خلال فترة 120 يوماً تظل تلك الخلايا تعمل على نقل الأكسجين خلال أجسام "الفقاريات" حتى تضعف وتهترئ. في كل ثانية يموت حوالي 2-3 مليون خلية دم حمراء، ويقوم الطحال بإخراج الخلايا البالية والهرمة والميتة[11].

تُنتَج خلايا الدم الحمراء عن طريق عملية اسمها: تكون الكريات الحمر (بالإنجليزية: erythropoesis) يتم فيها تقدير تركيز كمية خلايا الدم الصالحة في الدم لكي يتم إنتاج خلايا جديدة بمعدل يفي باحتياج الجسم. تقوم الكُلى بمراقبة مستوى الأكسجين في الدم، وإذا وُجد قليلا، تقوم الكُلى بافراز هرمون اسمه إريثروبويتين (بالإنجليزية: erythropoetin). خلايا النخاع الأحمر في العظم هي الوحيدة التي تملك مستقبلات ذلك الهرمون فتستجيب له، أما باقي خلايا الجسم فلا تستجيب بحال لهذا الهرمون. يستحث ذلك الهرمون إنتاج خلايا الدم الحمراء في نخاع العظم، والتي تترك النخاع وتنطلق في مسار الدم لتبدأ دورتها، وعندها يتزايد مستوى الأكسجين، وتستشعره الكُلى، فتُبطئ من افراز الهرمون. وبذلك يظل تعداد خلايا الدم الحمراء في الجسم ثابت تقريباً، وتظل سعة نقل الأكسجين في الدم دائما تكفي احتياج الجسم.

اقرأ أيضاعدل

وصلات خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ Vinay Kumar؛ Abul K. Abbas؛ Nelson Fausto؛ Richard N. Mitchell (2007). Robbins Basic Pathology (الطبعة 8th). Saunders. 
  2. ^ "Blood Cells". مؤرشف من الأصل في 23 يوليو 2016. 
  3. ^ Erich Sackmann, Biological Membranes Architecture and Function., Handbook of Biological Physics, (ed. R.Lipowsky and E.Sackmann, vol.1, Elsevier, 1995
  4. ^ J. A. Blom (15 December 2003). Monitoring of Respiration and Circulation. CRC Press. صفحة 27. ISBN 978-0-203-50328-7. 
  5. ^ Sender، Ron؛ Fuchs، Shai؛ Milo، Ron (19 August 2016). "Revised Estimates for the Number of Human and Bacteria Cells in the Body". PLoS Biology. doi:10.1371/journal.pbio.1002533. 
  6. ^ Laura Dean. Blood Groups and Red Cell Antigens نسخة محفوظة 9 يونيو 2007 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Pierigè F, Serafini S, Rossi L, Magnani M (January 2008). "Cell-based drug delivery". Advanced Drug Delivery Reviews. 60 (2): 286–95. PMID 17997501. doi:10.1016/j.addr.2007.08.029. 
  8. ^ Gulliver، G. (1875). "On the size and shape of red corpuscles of the blood of vertebrates, with drawings of them to a uniform scale, and extended and revised tables of measurements". Proceedings of the Zoological Society of London. 1875: 474–495. 
  9. ^ Ruud JT (May 1954). "Vertebrates without erythrocytes and blood pigment". Nature. 173 (4410): 848–50. Bibcode:1954Natur.173..848R. PMID 13165664. doi:10.1038/173848a0. 
  10. ^ Carroll, Sean (2006). The Making of the Fittest. W.W. Norton. ISBN 978-0-393-06163-5. 
  11. ^ Biological sciences, Blood Cells[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 24 يوليو 2016 على موقع واي باك مشين.