افتح القائمة الرئيسية

يحدث انخلاع مفصل المرفق عند الإصابة باعوجاج في العظام التي تُكوِّن المفصل؛ وغالبًا ما يحدث عند وقوعك على يدك وهي مفرودة أثناء السقوط. الكوع هو ثاني أكثر المفاصل التي يحدث بها خلع بعد الكتف لدى البالغين، وأكثر المفاصل التي يحدث بها خلع عند الأطفال.[1]

كما قد يُعاني الأطفال الرضع من انخلاع مفصل المرفق، والذي يُعرف أحيانًا باسم خلع المرفق المشدود، ويحدث ذلك عند رفعهم من سواعدهم أو أرجحتهم منها.

إذا كنت تعاني أنت أو طفلك من انخلاع مفصل المرفق، فينبغي طلب الرعاية الطبية الفورية. قد تحدث مضاعفات إذا تعرضت الأوعية الدموية والأعصاب التي تخدم الساعد واليد للانضغاط أو الحبس بواسطة المرفق المُنخلع.

وعادة، يمكن أن يتم إعادة تقويم المرفق المُنخلع دون جراحة. ومع ذلك، في حالة كسر المرفق أيضًا، قد تحتاج إلى الخضوع لعملية جراحية.[2]

الأعراضعدل

تتضمن علامات المرفق المخلوع وأعراضه ما يلي:

  • ألم شديد.
  • تشوه واضح في المفصل.

قد يشعر الأطفال الصغار حديثو المشي ذوو المرفق المخلوع بألم فقط عند حركة المرفق المصاب. يتجنب الطفل عادة استخدام الذراع المصاب، ويبقيه منثنيًا قليلًا ملتصقًا بجانبه.

في بعض الأحيان يكون المرفق مخلوعًا خلعًا جزئيًا فقط. قد يسبب الخلع الجزئي كدمات وألمًا حيث تكون الأربطة متمددة أو مقطّعة.[3]

الأسبابعدل

لدى البالغين، تشمل الأسباب الأكثر شيوعًا لخلع الكوع ما يلي:

  • الوقوع: يمكن للسقوط على يد مفرودة أن يكسر عظم الذراع العلوي من المحاذاة داخل مفصل الكوع.
  • حوادث السيارات: قد يحدث نفس نوع التأثير عندما يتقدم الركاب في حوادث السيارات إلى الأمام للاستعداد قبل الاصطدام.

لدى الأطفال أو المراهقين، يعتبر السقوط على يد مفرودة أيضًا سببًا شائعًا لخلع الكوع.[4]

لدى الأطفال الصغار، تحدث الإصابة غالبًا عندما يتم تطبيق حركة سحب اضافية على ذراع مفرود. وتشمل أسباب هذه الإصابات ما يلي:

  • طرق الرفع غير السليمة: قد تؤدي محاولة رفع أو تأرجح طفل صغير من ذراعه إلى خلع الكوع.
  • السحب المفاجئ: يمكن لشد الطفل فجأة عن الرصيف أو الدرج وأنت حاملاً يده أن يسحب كوعه خارج المحاذاة.

عوامل الخطرعدل

  • العمر: يعد المرفقان لدى الأطفال الصغار أكثر مرونة من المرفقين لدى البالغين. لذلك فمن السهل أن ينخلع مرفقا الصغار.
  • الوراثة: يولد بعض الأشخاص ولديهم أربطة مرفق رخوة أكثر من غيرهم.
  • المشاركة في نشاط رياضي: العديد من حالات انفصال المرفق تكون ذات صلة بممارسة الرياضة. الرياضات التي تتطلب تحميل وزن على الذراعين مثل تمارين الحركات الأرضية لألعاب الجمباز، تعرض الشخص بوجه خاص للإصابة بحالات انفصال المرفق.[5]

المضاعفاتعدل

يمكن أن تتضمن المضاعفات الناتجة عن خلع مفصل المرفق:

  • الكسر: قد تؤدي الصدمة القوية التي تسببت في خلع المرفق إلى كسر إحدى عظامه.
  • اختناق الأعصاب: في حالاتٍ نادرة، تختنق الأعصاب الموجودة في المرفق أو تُحبس بين العظام المنفصلة أو في المفصل بعد إعادة العظام لمكانها. يسبب اختناق الأعصاب شعورًا بالخدر في الذراع واليد.
  • اختناق الشرايين: في حالاتٍ نادرة، تختنق الشرايين الموجودة في المرفق أو تُحبس بين العظام المنفصلة أو في المفصل بعد إعادة العظام لمكانها. وقد يؤدي نقص الإمداد الدموي إلى ألم شديد وضرر دائم في أنسجة اليد والذراع.
  • الكسور القلعية: في بعض حالات انفصال مفصل المرفق، يسحب رباطٌ ممتدٌ قطعةً صغيرةً من العظام بعيدًا عن مكانها. يكون هذا الضرر أكثر شيوعًا في الأطفال.
  • الفُصال العظمي: تزيد احتمالية إصابة المفصل المخلوع بالفُصال العظمي في المستقبل.[5]

الوقايةعدل

تجنَّب رفع الأطفال الصغار أو أرجحتهم من الذراعين.

التشخيصعدل

سيفحص الطبيب المفصل المصاب بعناية ويتحقق مما إذا كان الذراع أو اليد باردًا أو خدرًا، الأمر الذي قد يشير إلى وجود شريان أو عصب متضرر. ربما سيتعين عليك الخضوع للأشعة السينية للتحقق من وجود كسر في العظام التي تشكل مفصل المرفق.[6]

العلاجعدل

قد يعود المرفق المنخلع من مكانه إلى موضعه من تلقاء نفسه. ولكن في أغلب الحالات قد يتطلب الأمر قيام الطبيب بالتعامل مع العظام لإرجاعها إلى موضعها الصحيح. وهذا الأمر يُدعى الإنقاص في السياق الطبي.[7]

الأدويةعدل

وقبل إجراء عملية لك أو لطفلك، قد يتم إعطاؤك بعض الأدوية التي تخفف من حدة الألم وترخي العضلات.[8]

العلاجعدل

بعد عودة عظام المفاصل إلى مكانها الصحيح قد تحتاج أنت أو طفلك إلى وضع جبيرة أو ارتداء معلاق لبضع أسابيع. قد تحتاج أيضًا إلى الخضوع لتمرينات علاج طبيعي لتحسين نطاق حركة المفصل وقوته.[9]

الجراحةعدل

قد تحتاج إلى تدخل جراحي إذا:

  • كان أي من العظام المخلوعة من مكانها مكسورًا أيضًا.
  • كانت هناك بعض الأربطة الممزقة التي تحتاج إلى الربط مرة أخرى.
  • كانت هناك أعصاب أو أوعية دموية تالفة و تحتاج إلى الإصلاح.[10]

مراجععدل

  1. ^ Ilyas، Asif M.؛ Mudgal، Chaitanya S. (2008-11). "Radiocarpal Fracture-dislocations". Journal of the American Academy of Orthopaedic Surgeons. 16 (11): 647–655. ISSN 1067-151X. doi:10.5435/00124635-200811000-00005. 
  2. ^ Encyclopedia of Trauma Care. Berlin, Heidelberg: Springer Berlin Heidelberg. 2015. صفحات 1379–1379. ISBN 9783642296116. 
  3. ^ Anthony؛ Lee، Margaret؛ Safran، Marc (2007). The Adolescent Athlete. New York, NY: Springer New York. صفحات 194–222. ISBN 9780387359649. 
  4. ^ Kehr، Pierre (2010-05-19). "Bruce D. Browner, Jesse B. Jupiter, Alan M. Levine, Peter G. Trafton, Christian Krettek (eds): Skeletal trauma basic science, management, and reconstruction fourth edition + DVD". European Journal of Orthopaedic Surgery & Traumatology. 21 (6): 461–461. ISSN 1633-8065. doi:10.1007/s00590-010-0645-1. 
  5. أ ب Hammacher، E.R. (2012-12-06). "Treatment of greenstick forearm fractures in children using bandages or cast therapy". http://isrctn.org/>. اطلع عليه بتاريخ 27 يوليو 2019.  روابط خارجية في |موقع= (مساعدة)
  6. ^ Bruno، E. C. (2004-08-01). "Clinical Procedures in Emergency Medicine, 4th Edition: Edited by James R. Roberts, Jerris R. Hedges, Arjun S. Chanmugam, Carl R. Chudnofsky, Catherine B. Custalow, and Steven C. Dronen. Philadelphia, PA: Saunders, 2004, 1,486 Pages, $159.00 (hardcover)". Academic Emergency Medicine. 11 (8): 894–894. ISSN 1069-6563. doi:10.1197/j.aem.2004.03.013. 
  7. ^ McGuire، Duncan T.؛ Bain، Gregory I. (2014-09). "Management of Dislocations of the Elbow in the Athlete". Sports Medicine and Arthroscopy Review. 22 (3): 188–193. ISSN 1062-8592. doi:10.1097/jsa.0000000000000016. 
  8. ^ Jesse؛ Drez، David؛ Miller، Mark (2010). DeLee and Drez's Orthopaedic Sports Medicine. Elsevier. صفحات xv. ISBN 9781416031437. 
  9. ^ Hennes، Halim (2002-06). "Clinical pediatric emergency medicine: Orthopedic emergencies". Clinical Pediatric Emergency Medicine. 3 (2): 83–84. ISSN 1522-8401. doi:10.1053/cpem.2002.127037. 
  10. ^ Shannon؛ Shah، Apurva S. (2014). The Pediatric Upper Extremity. New York, NY: Springer New York. صفحات 1–37. ISBN 9781461487586.