خسائر التحالف في أفغانستان

بلغ عدد الضحايا في أفغانستان حتى 18 مايو، 2020 نحو 3502 قتيل ناتجين عن جزء من عمليات التحالف المستمرة (عملية الحرية الدائمة وقوات المساعدة الدولية لإرساء الأمان في أفغانستان أو إيساف) منذ الغزو في عام 2001. يشمل الحساب الأمريكي لهذا المجموع عدد القتلى «داخل أفغانستان وحولها»، والذي يتضمن حسب تعريف وزارة الدفاع الأمريكية بعض قتلى باكستان وأوزباكستان و18 قتيل من عملاء وكالة الاستخبارات المركزية.[1][2]

قتل إضافة إلى هؤلاء القتلى في أفغانستان، 59 جندي أمريكي وجندي كندي في بلدان أخرى أثناء دعمهم للعمليات في أفغانستان. يُغفل المجموع الكلي الجنود الإسبان العائدين من أفغانستان البالغ عددهم 62 جندي والذين لقوا حتفهم في تركيا بتاريخ 26 مايو، 2003، نتيجة تحطم طائرتهم.

كان الأغلبية العظمى من قتلى التحالف أمريكيين خلال السنوات الخمس الأولى من الحرب، لكن بين عامي 2006 و2011، كانت نسبة كبيرة من القتلى من بلدان أخرى، وخاصةً من المملكة المتحدة وكندا اللتان أوكل إليهما على التوالي مسؤولية النقاط الساخنة في مقاطعتي هلمند وقندهار. يرجع ذلك إلى أن إيساف وسعت في عام 2006 نطاق سلطتها القضائية إلى المناطق الجنوبية من أفغانستان والتي كانت سابقًا تحت السلطة المباشرة للجيش الأمريكي.

وفقًا لما أشار إليه روبرت غيتس في 10 يونيو، 2011، في «خطابه السياسي الأخير» الذي ألقاه بصفته وزير الدفاع الأمريكي، قال فيه: «قدم أكثر من 850 جندي من قوات أعضاء حلف الناتو غير الأمريكية، أقصى التضحيات في أفغانستان. بالنسبة للعديد من دول الحلفاء كانت هؤلاء أول الضحايا العسكريين الذين سقطوا بعد نهاية الحرب العالمية الثانية». إضافة إلى ذلك، كان هناك ضحايا من القوات المساهمة في التحالف من خارج حلف الناتو مثل (جورجيا، وأستراليا، والسويد، ونيوزلندا، وفنلندا، والأردن، وكوريا الشمالية وألبانيا).

كان عام 2010 مع قتلى عملية الحرية الدائمة وإيساف البالغ عددهم 711، أكثر الأعوام دموية بالنسبة لقوات الجيش العسكرية منذ الغزو الأمريكي في عام 2001، ليكون استمرارًا للمجرى الذي كان يحدث سنويًا منذ عام 2003.[3]

حدث في عام 2009 نحو 7228 هجوم بالعبوات الناسفة (آي إي دي) في أفغانستان، بزيادة قدرها 120% عن عام 2008، وهو رقم قياسي في الحرب. قُتل نحو 448 أثناء المعارك من بين 512 جندي أجنبي لقوا حتفهم في عام 2009. قتل 280 منهم بالعبوات الناسفة. في عام 2010، أصابت الهجمات بالعبوات الناسفة نحو 3366 جندي أمريكي، وهو ما يشكل 60% من إجمالي المصابين بالعبوات الناسفة منذ بداية الحرب. قُتل 630 جندي أثناء المعارك من أصل 711 جندي أجنبي لقوا حتفهم في عام 2010. قُتل 368 منهم بالعبوات الناسفة، وهو ما يشكل 36% من إجمالي الذين قتلوا بسبب العبوات الناسفة منذ بداية الحرب حتى تاريخه. زرع المتمردون نحو 14661 عبوة ناسفة في عام 2010، وهو ما يشكل زيادة 62% عن السنة التي سبقتها.[4][5][6][7]

معلومات تفصيلية عن الضحاياعدل

أفغانستانعدل

[8]

ألبانياعدل

سجلت حالة وفاة واحدة ضمن القوات الألبانية. قتل الكابتن فيتي فوغلي في هيراتي في فبراير، 2012، وأصيب جندي آخر.[9][10]

أسترالياعدل

تكبدت القوات الأسترالية في أفغانستان خسائر في الأرواح وصلت إلى نحو 41 قتيلًا. وأصيب 261 جندي.[11][12]

أصيب أيضًا مدني أسترالي واحد على الأقل في أفغانستان (ديفيد سافاج، ضابط سابق في وزارة الشؤون الخارجية ويعمل مستشارًا للوكالة الأسترالية للتنمية الدولية).[13]

بلجيكاعدل

قتل جندي واحد في أفغانستان، وأصيب نحو 14 جندي أثناء المعركة.[14][15][16][17][18][19][20]

المملكة المتحدةعدل

تكبدت القوات البريطانية اعتبارًا 11 أكتوبر، 2015، خسائر في الأرواح وصلت إلى 456، وجرح 2188 جندي في المعركة، وعانى 5251 آخرون من أمراض أو إصابات غير ناجمة عن المعارك. قتل من هؤلاء 404 جندي نتيجة أعمال عدائية، في حين يشاع أن 49 جندي قد لقوا حتفهم إما نتيجة مرض، أو إصابات غير ناجمة عن المعارك أو حوادث، أو لم يتم تحديد سبب الوفاة رسميًا بانتظار نتائج التحقيقات. وقعت الغالبية العظمى من الوفيات منذ إعادة انتشار القوات البريطانية في ولاية هلمند معقل طالبان في عام 2006، حيث توفي خمسة رجال فقط بين أبريل 2002 وأوائل شهر مارس 2006.[21][22]

بلغارياعدل

أصيب 7 جنود بلغاريين على الأقل في أفغانستان.[23][24][25][26]

كنداعدل

أسفر الدور الكندي في أفغانستان، المتضمن عمليات ضد طالبان والمتمردين الآخرين في جنوبي أفغانستان (ولاية قندهار)، عن أكبر عدد من الخسائر في الأرواح أكثر من أي بعثة عسكرية كندية منذ الحرب الكورية. قتل ما مجموعه 157 فرد من القوات الكندية في أفغانستان بين فبراير، 2002 و29 أكتوبر، 2011. لقي 132 منهم حتفه بسبب أعمال عدائية ومن ضمنهم 97 بسبب العبوات الناسفة أو الألغام الأرضية، و22 منهم نتيجة قذائف الآر بي جي، والأسلحة الصغيرة أو قذائف الهاون، و13 منهم نتيجة لهجمات القنابل الانتحارية. لقي ستة كنديين آخرين حتفهم نتيجة نيران صديقة من حلفائهم الأمريكيين أثناء قيامهم بعمليات تدريبية قتالية. إضافة إلى الكنديين التسعة عشر الذين قتلوا في أفغانستان نتيجة حوادث أو ظروف غير قتالية؛ 6 منهم في حوادث مركبات، و3 حالات وفاة لأسباب غير قتالية وغير محددة، و3 حالات انتحار وحالتين نتيجة تحطم هيليكوبتر، واثنان بسبب السقوط العرضي وحالتان بسبب طلقات نارية عرضية وحالة وفاة واحدة نتيجة المرض. أصيب 635 جندي في المعركة وأصيب 1412 جندي بجروح غير قتالية منذ أبريل، 2002، حتى انسحابهم في مارس عام 2014.[27][28][29]

كرواتياعدل

أصيب وجرح نحو 9 جنود كرواتيين على الأقل منذ نوفمبر، 2006. بتاريخ 24 يوليو، 2019، أصيب ثلاثة كرواتيين في هجوم انتحاري عن طريق دراجة نارية. سرعان ما توفي أحد المصابون متأثرًا بجراح في الرأس في حين أن الاثنين الآخرين كانت حالتهما مستقرة مع وجود إصابات خطيرة في الأذرع والأرجل. أول جندي توفي في أفغانستان هو الجندي الأول جوزيب بريسكي(1992-2019).[30][31][32][33][34][35][36][37]

جمهورية التشيكعدل

قتل 14 جندي تشيكي في أفغانستان وأصيب على الأقل 26 جندي آخرون.[38][39]

الدنماركعدل

أرسلت الدنمارك، العضوة في الناتو، 9500 فرد إلى أفغانستان بين يناير، 2002 و1 يوليو، 2013. كان معظمهم متمركزين في ولاية هلمند كجزء من قوات الناتو الدولية للأمن والمساعدة(إيساف).

كان أول ثلاث وفيات للدنمارك نتيجة حادث أثناء التخلص من صاروخ مضاد للطائرات من الحقبة السوفييتية في عام 2002. تحولت العمليات العسكرية الدنماركية من عمليات غير قتالية آمنة نسبيًا في مركز البلاد إلى عمليات قتالية جنبًا إلى جنب مع الوحدة البريطانية في ولاية هلمند الجنوبية العنيفة، من خلال تفويض جديد أصدره البرلمان الدنماركي في عام 2006. قتل 37 جندي في اشتباكات عنيفة متنوعة أو نتيجة لنيران صديقة، وقتل 6 جنود في حوادث غير قتالية، ليصل بذلك عدد الوفيات الدنماركية إلى 43، وتكون هذه أعلى خسارة فردية داخل قوات التحالف.[40][41][42][43][44][45][46][47][48][49][50][51]

إضافة إلى ذلك، قتل موظف مدني دنماركي في بعثة الشرطة الأوروبية في عام 2014 في كابول.[52]

إستونياعدل

قتل تسعة جنود أسيتونيين في أفغانستان: ثمانية منهم قتلوا في المعركة وواحد في حادث، وأصيب نحو 92 جندي في المعركة.[53]

فنلنداعدل

قتل جنديان فنلنديان في أفغانستان، وأصيب نحو 11 جندي على الأقل.[54][55][56][57][58][59][60]

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. ^ U.S. Defense Department. Defenselink Casualty Report نسخة محفوظة 2021-08-18 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Goldman, Adam؛ Rosenberg, Matthew (06 سبتمبر 2017)، "A Funeral of 2 Friends: C.I.A. Deaths Rise in Secret Afghan War"، مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2021.
  3. ^ "Operation Enduring Freedom"، iCasualties.org، 28 مايو 2010، مؤرشف من الأصل في 06 نوفمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2011.
  4. ^ Vanden, Tom (16 مارس 2009)، "Poll: More view Afghan war as 'mistake'"، يو إس إيه توداي، مؤرشف من الأصل في 06 فبراير 2011، اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2011.
  5. ^ U.S. intelligence: 'Time is running out' in Afghanistan
  6. ^ Vanden, Tom (10 يناير 2011)، "Afghan insurgents match surge with more IEDs"، USA Today، مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2011، اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2011.
  7. ^ Whitlock, Craig (26 يناير 2011)، "Number of U.S. casualties from roadside bombs in Afghanistan skyrocketed from 2009 to 2010"، The Washington Post، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2021.
  8. ^ "The Afghan War Casualty Report: A weekly report compiling casualties for pro-government forces and civilians throughout Afghanistan."، The New York Times، New York City, New York, USA، مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2021.
  9. ^ "Albeu.com – Imami gives details of funeral ceremony for Captain Vogli"، مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2015.
  10. ^ One Albanian soldier killed, another wounded in Afghanistan نسخة محفوظة 4 December 2014 على موقع واي باك مشين. // "Xinhuanet" 20 February 2012
  11. ^ "Australian soldier dead in Afghanistan named as lance corporal Todd Chidgey"، The Guardian، Australian Associated Press، 03 يوليو 2014، مؤرشف من الأصل في 08 مارس 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2015.
  12. ^ "Australian Operation in Afghanistan – Department of Defence"، Australian Government, Department of Defence، مؤرشف من الأصل في 06 أكتوبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 12 نوفمبر 2013.
  13. ^ "Attack on aid worker 'payback for massacre'"، The Sydney Morning Herald، 27 مارس 2012، مؤرشف من الأصل في 04 مارس 2021، اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2015.
  14. ^ Suicide bomber hits near Kabul airport // "USA Today" 31 August 2007 نسخة محفوظة 8 مارس 2021 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Deux militaires belges blessés en Afghanistan نسخة محفوظة 12 June 2013 على موقع واي باك مشين. // "RTBF.BE" 13 October 2010
  16. ^ Afghanistan: images de soldats belges sous le feu en 2009 // "Le Soir" от 26 September 2008 نسخة محفوظة 2021-02-24 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ Plus aucun soldat belge ne surveille l'aéroport de Kaboul // "Le Soir" 17 October 2012 نسخة محفوظة 2014-12-04 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Avec Belga. 9.000 soldats belges blessés à l'étranger en 10 ans // "L'avenir" 17 July 2011 نسخة محفوظة 2014-12-04 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ Afghanistan: un soldat belge blessé... par un tir "ami" // "DH" 8 March 2012 نسخة محفوظة 2012-03-09 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Belgian military repatriated wounded in Afghanistan نسخة محفوظة 22 June 2012 على موقع واي باك مشين. // "The Lahore Times" 9 April 2012
  21. ^ "Afghanistan"، Government of the United Kingdom، مؤرشف من الأصل في 15 أغسطس 2021.
  22. ^ "Number of Afghanistan UK Military and Civilian casualties (7 October 2001 to 30 October 2014)" (PDF)، مؤرشف من الأصل (PDF) في 03 مارس 2016.
  23. ^ "Българска жертва в Афганистан"، Vesti.bg (باللغة البلغارية)، مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2021.
  24. ^ Български военнослужещи пострадаха при нападение в Афганистан نسخة محفوظة 24 July 2012 at Archive.is // "BNews" 17 October 2008
  25. ^ Четирима български войници бяха ранени в Афганистан نسخة محفوظة 1 August 2013 على موقع واي باك مشين. // "Българска национална телевизия" 25 January 2010
  26. ^ Български войник ранен в Афганистан // "24 часа онлайн" 24 June 2010
  27. ^ "Flag-draped casket of Ouellet arrives in Canada"، CTV.ca، 14 مارس 2008، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2011.
  28. ^ "Canadian soldier found dead on Afghan base"، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2009.
  29. ^ Euan McKirdy (13 مارس 2014)، "Canada pulls out of Kabul as NATO winds down Afghan operations"، CNN، مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2021.
  30. ^ U Afganistanu ranjen prvi hrvatski vojnik // 24 November 2006 نسخة محفوظة 2021-02-24 على موقع واي باك مشين.
  31. ^ WikiLeaks documents show Croatian soldiers may be facing more risk in Afghanistan than reported to public // "Croatian Times" 28 June 2010 نسخة محفوظة 2017-09-18 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ Two Croatian soldiers injured in helicopter accident in Afghanistan // "Croatian Times" 17 June 2011 نسخة محفوظة 2017-09-18 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ Hrvatski vojnik u Afganistanu nehotice ranio kolegu čisteći oružje // "novilist.hr" 20 June 2011 نسخة محفوظة 2017-09-19 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ Krešimir Žabec. Hrvatski dočasnik u Afganistanu sebi propucao potkoljenicu, a kolegi Belgijcu natkoljenicu نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2012 على موقع واي باك مشين. // "Jutarnji" 8 March 2012 Hrvatski vojnik u Afganistanu pištoljem je ranio sebe i kolegu// "24 SATA" 8 March 2012 نسخة محفوظة 2016-03-03 على موقع واي باك مشين.
  35. ^ Croatian soldier wounded in Afghanistan gun test // "Croatian Times" 22 October 2012 نسخة محفوظة 2014-12-06 على موقع واي باك مشين.
  36. ^ Croatian soldier injured in Afghanistan // "Croatian Times" 2 May 2013 نسخة محفوظة 2014-12-06 على موقع واي باك مشين.
  37. ^ "Hrvatski vojnik poginuo u Afganstanu, dvojica ranjena!"، مؤرشف من الأصل في 08 مارس 2021.
  38. ^ Sattler, Robert (23 أكتوبر 2018)، "Kdo byl padlý voják v Afghánistánu? Špièkový český kynolog, který nezkazil žádnou srandu"، Lidové noviny (باللغة التشيكية)، مؤرشف من الأصل في 08 مارس 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2018.
  39. ^ 2 wounded (March 2008),[1] 4 wounded (May 2008),[2] 3 wounded (Sep. 2008),[3] 7 wounded (Oct. 2008),[4] 3 wounded (April 2009),[5] نسخة محفوظة 18 December 2014 على موقع واي باك مشين. 1 wounded (April 2010),[6] 2 wounded (May 2011),[7] 1 wounded (July 2011),[8] 1 wounded (April 2012),[9] 1 wounded (Sep. 2012),[10] 1 wounded (July 2014),[11] total of 26 wounded
  40. ^ "Operation Iraqi Freedom | Fatalities By Nationality"، iCasualties، 28 مايو 2010، مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2011.
  41. ^ "Dansk soldat er dræbt i Afghanistan"، DR، 10 يوليو 2011، مؤرشف من الأصل في 06 مارس 2014.
  42. ^ Staff (15 فبراير 2009)، "Denmark Lost the Most Troops in Afghanistan"، Politiken (باللغة الدنماركية)، مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2016.
  43. ^ Marie Rønde. To danske soldater såret i Afghanistan نسخة محفوظة 21 February 2014 على موقع واي باك مشين. // "TV – Midwest" 18 July 2011
  44. ^ Dansk soldat såret i Afghanistan // "Jyllands Posten" 31 January 2012 نسخة محفوظة 2021-02-24 على موقع واي باك مشين.
  45. ^ Danska soldater sårade i Afghanistan // "Svenska Dagbladet" 12 May 2012 نسخة محفوظة 2014-03-11 على موقع واي باك مشين.
  46. ^ Tre danske soldater såret // TV-2 20 June 2012 نسخة محفوظة 2014-02-23 على موقع واي باك مشين.
  47. ^ Fire danske soldater såret i Afghanistan // "Avisen" 29 July 2012 نسخة محفوظة 2019-04-05 على موقع واي باك مشين.
  48. ^ Dansk soldat hårdt såret i Afghanistan // "Nyheder" 15 August 2012 نسخة محفوظة 2014-03-06 على موقع واي باك مشين.
  49. ^ Dansk soldat såret i Afghanistan // "Avisen" 12 October 2012 نسخة محفوظة 2019-04-05 على موقع واي باك مشين.
  50. ^ "Today officially ended Denmark's 12-year involvement in the War in Afghanistan... The dozen years in Afghanistan cost the lives of 43 Danish soldiers and resulted in total costs of approximately 15 billion kroner. An additional 211 soldiers were injured in Afghanistan." Justin Cremer. Combat mission in Afghanistan is over نسخة محفوظة 24 July 2013 at Archive.is // "The Copenhagen Post", 22 July 2013
  51. ^ Andreas Jakobsen. Three Danish soldiers injured in Afghanistan نسخة محفوظة 7 March 2014 على موقع واي باك مشين. // "The Copenhagen Post", 30 January 2014
  52. ^ "A Glance at the Penal Code – EUPOL Afghanistan"، مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2014، اطلع عليه بتاريخ 06 فبراير 2015.
  53. ^ "исполнилось десять лет с того момента, как первое эстонское подразделение приступило к несению службы в Афганистане. За это время 9 эстонских солдат погибли, 92 получили ранения." Десять лет эстонской миссии в Афганистане: 9 убитых, 92 раненых // "Postimees", 16 March 2013 نسخة محفوظة 2016-03-03 على موقع واي باك مشين.
  54. ^ "A Finnish soldier in the NATO-led ISAF peacekeeping forces was injured by gunfire in Afghanistan late Sunday... in Aybak district in North Afghanistan" Finnish peacekeeper injured in firefight in Afghanistan // "Helsingin Sanomat" 2 October 2006 نسخة محفوظة 2014-03-07 على موقع واي باك مشين.
  55. ^ Four Finnish peacekeepers were wounded on Saturday after their RG-32 armoured patrol vehicle hit a roadside bomb in northern Afghanistan Four Finnish peacekeepers wounded in Afghanistan نسخة محفوظة 21 July 2016 على موقع واي باك مشين. // "Xinhua" 3 October 2009
  56. ^ "A Finnish soldier serving as a peacekeeper in Afghanistan was wounded from an accidental shot in the leg on Tuesday." Finnish peacekeeper accidentally wounded on base in Afghanistan // "Helsingin Sanomat", 25 August 2010 نسخة محفوظة 2014-08-29 على موقع واي باك مشين.
  57. ^ "Two Finnish and one Swedish peacekeeper were wounded in a rocket launcher attack in Afghanistan on Friday... The peacekeepers' vehicle came under attack in the village of Temorak, about 45 kilometres west of Mazar e Sharif... Finnish Defence Minister Jyri Häkämies expressed regret over the incident. He said for the time being it will not, however, lead to the rethinking of Finland's role in Afghanistan. Since joining the operation in Afghanistan, one Finnish peacekeeper has been killed and eight more have been wounded." 19.11.2010 Two Finnish Peacekeepers Injured in Afghanistan نسخة محفوظة 2016-03-07 على موقع واي باك مشين.
  58. ^ "One Finnish peacekeeper in Afghanistan was wounded slightly in a grenade attack on a patrol on Sunday. The incident took place some 40 kilometres west of Mazar-e-Sharif." 21.11.2010 Another Finnish peacekeeper wounded in Afghanistan نسخة محفوظة 2016-03-06 على موقع واي باك مشين.
  59. ^ "A Finnish peacekeeper in Afghanistan was injured on Tuesday in an accident involving a grenade launcher of his own forces. He was struck in the back by a grenade, which did not explode. The incident occurred at Camp Northern Lights in Mazar-i-Sharif. The man's condition is not critical." 16.03.2011 Finnish Peacekeeper Injured in Afghanistan نسخة محفوظة 2016-01-09 على موقع واي باك مشين.
  60. ^ Suomalaissotilas haavoittui vahingonlaukauksesta Afganistanissa // "HS.FI" 8 May 2012 نسخة محفوظة 2014-03-07 على موقع واي باك مشين.