افتح القائمة الرئيسية

ختان يسوع هو حدث من حياة يسوع الناصري وفقًا لإنجيل لوقا، وذلك بعد 8 ايام من ميلاده وفقًا للشرائع اليهودية، إذ يلزم وفقًا للشريعة ختان الأطفال من الذكور بعد ثمانية أيام من ولادتهم؛ وعقب الختان يُعطى الطفل أسمه. وبالتالي أخذ يسوع اسمه في يوم ختانه.

ختان المسيح أصبح موضوعًا شائعًا في الفن المسيحي منذ القرن العاشر، كحدث من الأحداث الهامة في حياة يسوع التي في كثير من الأحيان صورت من قبل الفنانين. كان ينظر اليه في البداية فقط باعتباره مشهد من عدة مشاهد وموضوعات فنيّة، ولكن بحلول عصر النهضة فقد تم معاملته على أنه موضوع فردي ورئيسي تمثل في لوحات فنية خاصة به.[1][2]

تحتفل الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية في ذكرى الختان وذلك في الأول من يناير.

مراجععدل

  1. ^ Pritz, pp. 108-109.
  2. ^ Schiller, 89

انظر ايضًاعدل

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع مسيحي ديني أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.