خالد خديش

Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تعتمد هذه المقالة اعتماداً كاملاً أو شبه كامل على مصدر وحيد. فضلاً، ساهم في تحسين هذه المقالة بإضافة مصادر موثوقة إليها.
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المخصصة لذلك. (يوليو 2019)

الأسير الفلسطيني خالد محمود خديش (1974[1] هو أحد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، محكوم مؤبدين وخمسة وعشرين عاماً، ولد في مخيم بلاطه شرقي مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، ويعوداصله من قرية إجزمحيفا، حيث ترعرع في كنف اسرة مناضله كريمة صالحة تحفظ الجوار وترعى الذمم وتنادي في جهاد الاحتلال الصهيوني

خالد خديش
معلومات شخصية
الميلاد 1974 (العمر 47 سنة)
مخيم بلاطة
مكان الاعتقال مخيم عسكر
مواطنة  فلسطين
الديانة الاسلام
عدد الأولاد أبناء 2 وابنات 1

انضم في لجان الشبيبة للعمل الاجتماعي، وفي عام 1986م، اعتقل من قبل الاحتلال الصهيوني مدة 5 سنوات ؛ بحسب المركز الفلسطيني للإعلام.

عام 1986 تم اعتقاله في فترة دراسته الإعدادية بتهمة «مقاومة الاحتلال بإلقاء قنابل مولوتوف وإلقاء الحجارة ضد الجيش الأسرائيلي»[2]

انضمامه للجنة التنظيميةعدل

انضم عام 19901991م للجنة التنظيمية داخل مخيم بلاطة، ولعب دور كبير في العمل الجماهيري، الأمر الذي جعله يُعتقل عدة مرات، منها: الاعتقال الإداري لمدة ست شهور إلى جانب فترة تحقيق دامت 60 يوم

تأسيسه لخلية جهاديةعدل

في عام 1993 -1994م ؛ أسس الشيخ خالد خلية جهادية داخل حركة فتح لعبة دورا بارزا في مناهضة الاحتلال، تبعها تأسيسه جهاز ضبط، وعمل بدوره على محاربة العملاء، وتكريس العمل النظامي من خلال تمكين الوحدة الوطنية بين صفوف الفلسطينيين.

انتدب الشيخ خالد خديش مع قدوم السلطة الوطنية لمتابعه شؤون المخيمات في محافظة نابلس كونه من مسموعي الكلام وعالي المقام عند الناس، ثم انتخب في تاريخ 26 نوفمبر 2008م ؛ أمينا لسر اللجنة المركزية من داخل سجن ريمون إلى جانب عضويته باللجنة المركزية ( ل.م ).

مكانته الخاصةعدل

كما تمتع الشيخ خالد بمكانة خاصه عند جميع الناس وعلى راسهم رئيس دولة فلسطين الشهيد ياسر عرفات، ورئيس لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين النائب حسام خضر، ومحافظ منطقة نابلس المحيسن، ولعل ما يبين ذلك ؛

1. المؤتمر التضامني مع الاسير خالد خديش امين سر حركة فتح الذي عقد في قاعة مركز يافا الثقافي، وتضمن وفقا لنادي الأسير الفلسطيني، والشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان 9 يوينو 2004، وموقع عرب 48.

2. الشعارات التي دونت تحت عنوان: ( خالد خديش حاضر في عقولنا وقلوبنا ) ؛ والتي ترددها ألسُن العامه، وقيدت في المبحث الثالث ” الشعارات أو الكتابات الجدارية ” من رسالة الانتفاضة في الأدب الشعبي الفلسطيني في شمال فلسطين / لسيرين سعدي مصطفى جبر، والتي أشراف عليها الدكتور إحسان الديك، وصدرت من جامعه النجاح الوطني بتاريخ 22 فبراير 2006.

3. اعتصام لأهالي الأسرى المحكومين أحكاما عالية بمخيم بلاطة – نابلس في منزل الاسير خالد خديش بتاريح 16يونيو 2009، بحسب تقرير اعدته أمين أبو وردة.

4. زيارة قيادات فلسطينية مرموقه في نابلس للمناضل خديش بتاريخ 21 كانون الأول 2010 لذوي الأسير المناضل خالد خديش أمين سر حركة فتح في مخيم بلاطة ؛ بحسب وكالة معا الاخبارية.. ) .

5. عمل خالد خديش ( الملقب في شيخ فتح ) ؛ موجها عاما لفتح من داخل سجون الاحتلال كأمين سر للجنة المركزية – بمعنى موجه عام لحركة فتح، ومساعد بار للاسرى – رغم الامكانات القليلة المتواجدة في سجون الاحتلال، حيث هو بمثابة الأب والاخ والصديق للاسرى، إضافة إلى اعطائه جلسات حركية داخــل السجون للكوادر على شتى التوجهات، وعقده جلسات حفظ لكتاب الله الكريم بغيه تعبئة الفراغ الذي يعيشة الاسرى. وفقا لشقيق خالد الاصغر اسير المحرر ” سمير خديش.

6. تشديد الاسير خالد خديش وفقا لمواقع صحفية عديدة ؛ على ضرورة اعادة الانتخابات في جمـيع المواقع التنظيمة، وممارسة العملية الديمقراطية داخل موسسة الحركة في تاريخ 8 نوفمبر 2005م.

سجنه عام 2005معدل

سجن الشيخ خالد خديش في سجن جلبو منذ حوالي عامين من تاريخ 8 نوفمبر 2005، وقد حكم علية مؤبدان وخمسة وعشرين عاما، ومنعت عائلته من زيارته، حيث تمكنت والدتة وزوجته من زيارته في السجن مرة واحدة، ما لبثوا بعدها ؛ حتى يمنعوا من زيارته مُنعا باتا.

أعقب الشيخ خالد خديش، أربعة من البنين ؛ هم: ( عبد الرحمن الأول وقد ارتقى شهيدا عام 31 ديسمبر 2000م، عبد الرحمن الثاني، محمود، محمد الذي اعتقل مرات عديده كان اخرها تمديد محاكم الاحتلال اعتقال (56) أسيراً منهم الشاب محمد خالد خديش، بذريعة استكمال التحقيق والإجراءات القضائية وفقا لنادي الاسير الفلسطيني، ووكالة معا الاخبارية، وفلسطين اون لاين.

نسبهعدل

يذكر أن الشيخ خالد خديش يتصل نسبة في الامام علي بن ابي طالب، من خلال جده هرماس الوحيدي الهاشمي، والذي يعود في أصلة إلى قرية إجزم من اعمال مدينة حيفا ؛ وذلك وفقا لوقفية عمدة الاعيان الفخام والأمجاد العظام بهجة الزمان وذروة نتيجة بني هاشم وعدنان شريف النسب كريم الحسب حضرة جناب الشيخ مسعود الماضي بن الشيخ نصرالله بن الشيخ سليمان الماضي الهرماسي شعباً الوحيدي قبيلةً وشرفاً ونسباً الشافعي مذهباً الاشعري معتقداً بتاريخ ( 1244هـ، 1830م )، ووقفية العلامة القاضي المحقق الجهبذ النقاد خاتمة أهل التحقيق والاجتهاد محي الدين وفجر الإسلام وثقة الصالحين الرجل الكامل جوهرة أهل العلم الشريف الشيخ محمد بن خديش بتاريخ عام ( 1805م ). واشاره كشوفات الأزهر الشريف عام 1899م – 1317 هـ إلى معدن الفخار والمجد الحائز لشرفي الحسب والنسب المتحلي بدقائق العلم ورقائق الادب حضرة العلامة الكامل والدراكة الفاضل ولدنا الاستاذ الشيخ محمد نجل الشيخ صالح محمد إبراهيم خديش القرشي نسبا من أهالي قرية إجزم

الموجوده بالديار الشامية التابعه لقضاء حيفا البهية.

انظر ايضاعدل

وصلات خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ "الأسير خالد خديش في سطور". سواليف. 2017-04-26. مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2017. اطلع عليه بتاريخ 06 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Al-jazirah". www.al-jazirah.com. مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2021. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)