افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 2٬336 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
 
 
<math>\mathrm{^{235}_{\ 92}U\ +\ ^{11}_{\ 5}B\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 4\ ^{1}_{0}n \quad ; \quad ^{232}_{\ 90}Th\ +\ ^{14}_{\ 7}N\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 4\ ^{1}_{0}n}</math>
:<math>\mathrm{^{238}_{\ 92}U\ +\ ^{10}_{\ 5}B\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 6\ ^{1}_{0}n \quad ; \quad ^{232}_{\ 90}Th\ +\ ^{15}_{\ 7}N\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 5\ ^{1}_{0}n} </math>
<gallery>
 
=== التطبيقات ===
\mathrm{^{235}_{\ 92}U\ +\ ^{11}_{\ 5}B\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 4\ ^{1}_{0}n \quad ; \quad ^{232}_{\ 90}Th\ +\ ^{14}_{\ 7}N\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 4\ ^{1}_{0}n}
\mathrm{^{238}_{\ 92}U\ +\ ^{10}_{\ 5}B\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 6\ ^{1}_{0}n \quad ; \quad ^{232}_{\ 90}Th\ +\ ^{15}_{\ 7}N\ \longrightarrow \ ^{242}_{\ 97}Bk\ +\ 5\ ^{1}_{0}n}
 
لا يوجد أي استخدام لأي من النظائر خارج البركيليوم من البحوث العلمية الأساسية. من المفيد للالنظير كاليفورنيوم-249، والذي يستخدم للدراسات في كيمياء كاليفورنيوم في الأفضلية لأكثر المشعة كاليفورنيوم-252 التي تم إنتاجها في مرافق قصف النيوترون
</gallery>
 
وأعدت دفعة 22 مليغرام من البركيليوم-249 في تشعيع وتنقيته ثم لمدة 90 يوما في أوك ريدج في عام 2009. هذا الهدف أسفرت عن أول 6 ذرات أنون سيبتيوم في المعهد المشترك للأبحاث النووية (JINR)، دوبنا، روسيا، بعد قذف أيونات الكالسيوم في سيكلوترون U400 لمدة 150 يوما. كان هذا التوليف تتويجا للتعاون بين روسيا والولايات المتحدة وJINR مختبر لورانس ليفرمور الوطني على تجميع العناصر 113 حتي 118 الذي بدأ في عام 1989.
 
=== مخاطره ===
 
قد لا يعرف إلا القليل عن آثار البركيليوم على جسم الإنسان، وبسبب انخفاض الطاقة المنبعثة من الإلكترونات من البركيليوم-249 (أقل من 126 كيلو) يعيق الكشف،يجعل هذا النظير غير مؤذية نسبيا للبشر بالمقارنة مع الأكتينيدات أخرى. ومع ذلك، بسبب التحويلات مع عمر نصف لهذا العنصر يجعله باعث قوي 249-​​كاليفورنيوم، وهو أمر خطير نوعا ما، ويجب أن يتم التعامل معها في صندوق القفازات في مختبر مخصص.
معظم البيانات المتاحة سمية البركيليوم تنشأ من البحوث على الحيوانات. على ابتلاع من قبل الفئران، عن فقط 0.01٪ البركيليوم ينتهي في مجرى الدم. من هناك، حوالي 65٪ يذهب إلى العظام، و 25٪ إلى الرئتين (بعمر نصف بيولوجي نحو 20 عاما).
 
=== عمل الطالب : علي العضيدي من الجامعة الهاشمية ===
 
 
15

تعديل