افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 33 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
ط
بوت: hu:Kóma (orvostudomány) هي مقالة مختارة; تغييرات تجميلية
{{رسالة توضيح}}
 
'''الغيبوبة''' {{إنج|Coma، وتعني '''[[لغة يونانية|باليونانية]] النوم العميق'''}}، هي حالة فقدان وعي عميقة، لا يمكن للفرد خلالها أن يتفاعل مع البيئة المحيطة به، ولا يمكنه أيضا الاستجابة للمؤثرات الخارجية. تتميز الغيبوبة بفشل عمل [[نظام تنشيط شبكي صاعد|نظام التنشيط الشبكي الصاعد]]<ref>{{cite book|title=The Neural Control of Sleep and Waking], The Discovery of the Ascending Reticular Activating System|volume=1|publisher= Springer New York| year=2002|id = ISBN 978-0-387-95536-0}}</ref>{{إنج|ascending reticular activating system / ARAS}}. الشخص الواقع تحت تأثير الغيبوبة هو شخص على قيد الحياة، لكنه ليس نائما. موجة نشاط الدماغ لشخص في غيبوبة تختلف كثيرا عن تلك لدى شخص نائم، يمكنك إيقاظ شخص من النوم، لكن لا يمكنك إبقاظ شخص من حالة غيبوبة.
 
يمكن للغيبوبة أن تنجم بسبب المرض، أو بسبب حدوث صدمات للدماغ. عادة لا تستغرق الغيبوبة أكثر من بضعة أسابيع. الكثير من الافراد يستعيدون أدائهم البدني والعقلي بشكل كامل عندما يخرجون من الغيبوبة. لكن البعض يحتاج إلى أشكال مختلفة من العلاج لاستعادة القدرة على أداء وظائف معينة بصورة مقبولة. بعض المرضى لا يستعيدون أي شيء بخلاف وظائف الجسم الأساسية والبسيطة.
 
== العقل البشري ==
العقل البشري يتكون من ثلاثة أجزاء : [[مخ|المخ]]، [[المخيخ]] و[[جذع الدماغ]].و المخ هو أكبر جزء من الدماغ ويشكل حوالي 85 ٪ من إجمالي وزن الدماغ. وهو مقسم إلى نصفين، واحد على كل جانب من الرأس. ضمن المخ تنتج أكثر العمليات العقلية والحسية تعقيدا، مثل الذكاء، والمنطق، والذاكرة، والعواطف، والرؤية، والقدرة على الشعور، الخ. والمخيخ هو جزء صغير ضمن الدماغ ويقع خلف المخ. يلعب دورا أساسيا في التنسيق، والوقوف والتوازن. وجذع الدماغ هو جزء يربط نصفي الكرة الدماغية مع [[حبل شوكي|الحبل الشوكي]]، وهو مسؤول عن السيطرة على العديد من الوظائف البدنية الأساسية، مثل التنفس وضغط الدم والبقاء مستيقظين وفي حالة تأهب.
 
== فقدان الوعي ==
[[ملف:Pathways of the dorsal and ventral.png|تصغير|المسلك الظهري والمسلك البطني]]
التنبه أو التيقظ هي وظيفة [[نظام تنشيط شبكي صاعد|نظام التنشيط الشبكي الصاعد]]. التيقظ إلى درجة [[سهاد|السهاد]] {{إنج|wakefulness}} هو شرط أساسي للوعي. يتم تمثيل نظام التيقظ هذا تشريحيا ضمن عدد من الأجهزة في [[سقيقة جذع الدماغ المنقارية]] {{إنج|rostral brainstem tegmentum}}، و[[دماغ بيني|الدماغ البيني]] {{إنج|diencephalon}} و[[قشرة المخ]] {{إنج|cerebral cortex}}<ref>Vincent, S.R. (2000) [http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/10708916 The ascending reticular activating system - from aminergic neurons to nitric oxide]. J Chem Neuroanat 18:23–30</ref>. من أهم هذه الأجهزة هي [[عصبون|العصبونات]] المنتجة [[أسيتيل|للأسيتيل]] و[[كولين|الكولين]], ضمن الأنوية المحيطة بالقصبة {{إنج|peribrachial nuclei}}، والمتكونة من pedunculopontine tegmental والنوى السقيفية الظهرانية الجانبية {{إنج|lateral dorsal tegmental nuclei}}. تقوم هذه بإسقاطات منقارية ضمن ممرين رئيسيين:
# مسلك ظهري يتشابك مع النوى المهادية غير المحددة ضمن الخط الناصف، والتي بدورها ترسل أسقاطا [[غلوتامينيل|غلوتامينيلي]] {{إنج|glutaminergic}} لمناطق واسعة من قشرة المخ
# مسلك بطني الطريق من [[سقيقة جذع الدماغ المنقارية]] التي تصل إلى الدماغ المُقَدَّم القاعدي {{إنج|basal forebrain}}، وخاصة [[وطاء خلفي|الوطاء الخلفي]] {{إنج|posterior hypothalamus}}، حيث تقوم محطات محورية بالتأثير على [[عصبون|العصبوات]] التي تنتج مركبات أمينية مثل [[هيستامين|الهيستامين]] وغيرها لتنتج في النهاية هرمون [[أوركسين|الأوركسين]] {{إنج|orexin}}. هذه بدورها تساهم في التيقظ القشري.
و عليه [[نظام تنشيط شبكي صاعد|فنظام التنشيط الشبكي الصاعد]] هو نظام معقد ذو مسارات مكررة تشارك في التيقظ وإدامة السهاد. يمكن مما سبق فهم سبب الانتعاش في نظام التنشيط بعد الغيبوبة الأولية بعد 3 أسابيع (تقريبا) من بداية غيبوبة في معظم المرضى.
 
إن عملية فقدان الادراك أثناء النوم، والقابلة للعكس، ترتبط بالتثبيط الديناميكي لأنظمة النواقل العصبية المتعلقة بالتيقظ والمذكورة أعلاه<ref>Evans، B.M. (2003) [http://www.websciences.org/cftemplate/NAPS/archives/indiv.cfm?ID=20032120 Sleep, consciousness and the spontaneous and evoked electrical activity of the brain. Is there a cortical integrating mechanism?] Clin Neurophysiol 33 : 1 – 10.</ref>
 
تقع مراكز النوم بصورة رئيسية في منطقة [[أَمام التصالبية البصرية|أَمام التصالبة البصرِية]] {{إنج|preoptic}} ضمن [[وطاء|الوطاء]] وتستخدم حمض جاما أمينو بوتيريك {{إنج|gamma-amino butyric acid (GABA)}}، ناقل عصبوني مثبط. [[أدينوزين|الأدينوزين]] {{إنج|Adenosine}}
=== إصابات الدماغ الهيكلية ===
{{مقال تفصيلي|إصابة دماغ هيكلية}}
هي الإصابات التي تدمر أو تضغط مباشرة على أنسجة المخ. لإحداث حالة غيبوبة، يجب أن تشمل هذه الاصابات نظام التنشيط الشبكي الصاعد أو تنتج خلل وظيفي ضمن قشرة المخ. يمكن لإصابة مدمرة واحدة، على سبيل المثال [[سكتة إفقارية|السكتة الإقفارية]] {{إنج|ischaemic stroke}} و[[نزف|النزف]] {{إنج|haemorrhagia}} والاصابات التهابية {{إنج|inflammatry lesions}} أو الأورام، عند إصابة نظام التنشيط الشبكي الصاعد، [[دماغ بيني|الدماغ البيني]]، قشرة المخ، أو أي من الأجهزة الموصلة بينهم، يمكن أن تنتج غيبوبة.
 
عند حدوث الإصابة، سيقوم نظام التنشيط بإعادة تفعيل ذاته لتنشئ دورة النوم والاستيقاظ في غضون 2-3 أسابيع<ref>Plum، F. and Posner، J.B. (1980) [http://www.amazon.com/Diagnosis-Stupor-Coma-Contemporary-Neurology/dp/0195138988 The Diagnosis of Stupor and Coma]، 3rd Edition. Philadelphia, PA : F.A. Davis.</ref>
الغيبوبة يمكن أن تحدث مباشرة بعد رضح رئيسي [[ارتجاج|الارتجاج]]، و[[إصابة محور عصبي|إصابة المحاور العصبية المنتشر]] و[[موت دماغي|الموت الدماغي]]
 
إصابات الدماغ الثانوية يمكن أن تتسبب في إحداث غيبوبة بعد [[فترة صحو]] {{إنج|lucid interval}} أو ارتجاج معقج.[[حالة صرعية|الحالة الصرعية]] {{إنج|Status epilepticus}} أيضا قد تكون مسؤلة عن غيبوبة متأخرة.
 
== تشخيص تفريقي ==
[[تصنيف:طب الجهاز العصبي]]
[[تصنيف:طوارئ طبية]]
 
{{وصلة مقالة مختارة|hu}}
 
[[ast:Coma (médicu)]]
199٬977

تعديل