أنس السعيدي: الفرق بين النسختين