علي عنتر: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1 بايت ، ‏ قبل 8 سنوات
ط
تدقيق إملائي بالاعتماد على التعابير النمطية، يرجى الإبلاغ عن الأخطاء والاقتراحات
ط (تدقيق إملائي وتنسيق)
ط (تدقيق إملائي بالاعتماد على التعابير النمطية، يرجى الإبلاغ عن الأخطاء والاقتراحات)
الشهيد علي احمد ناصر عنتر أحد ابرز القيادة التاريخية التي ملئت دنيانا وشغلت ناسها في مرحلة تاريخية كاملة كانت مرحلة تأسيس المشروع الوطني التحرري وبناء الدولة – الأمة في وطننا الغالي الجنوب.
تمتعت هذة الشخصية الفذة ,وهذة القامة الوطنية الهائلة بكاريزما لانظير لها وبتأثيرونفاذ الاساطير الملحمية..
فتفاصيل حياة الشهيد علي عنتر كلها زاخرة بالعطاء، طافحة بالبطولات، مليئة بالمواقف الكفاحية والمأثر الوطنية الفريدة في مختلف المنعطفات التي مرت بها ثورة 14أكتوبر المجيدة ابتداء من انخراطة في حركة القوميين العرب وتشكيلة لبعض خلاياة السرية وبناء جيش التحرير في الضالع وقيادتة لة، مرورا بمحاربة المستعمر البريطاني وركائزة في ثورة شعبية عارمة اجبرت المحتل البريطاني على الرحيل واعلان الاستقلال الوطني الجنوبي وبناء الدولة الوطنية التي توحدت فيها 22أمارة ة وسلطنة ومشيخة ومستعمرة وانتهاء ببناء قوات مسلحة ضاربة حديثة العدة والعتاد واعداد الكوادر العسكرية المؤهلة تاهيلا عاليا، حيث كان شعار القوات المسلحة الذي وضعة الشهيد علي عنتر الشعار الخالد "وطن لانحمية لانستحقة ", والمساهمةالفعالةوالمساهمة الفعالة للشهيد مع بقية رفاقة المناضلين في بناء دولة النظام والقانون والعدالة الاجتماعية تحقق في ظلها التعليم للجميع والصحة للجميع والعمل للجميع.
نعم لقد كان الشهيد علي عنتر ولايزال أسطورة حية الهمت خيال كل التواقيين إلى الحرية والعيش الكريم والغد الأفضل والاجمل وغرست في اعماق ضمائر الاحرار قيم الحرية والتضحية والحب والولاء للوطن.
فسيظل علي عنتر نبراسا مضيئا لنا نستلهم من هذة الأسطورة البطولة والكفاح والثقة بالنصر خاصة وشعبنا الجنوبي يخوض ثورتة الثانية لأستعادة دولتة وحريتة وكرامتة التي تم مصادرتها واحتلالها في يوليو 1994من قبل سلطة صنعاء.
66٬754

تعديل