افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 224 بايت، ‏ قبل 7 سنوات
2- حشوه لكتابه بالاعتزاليات و الكفريات, حتى قال البلقيني:" أخرجت من الكشاف اعتزاليات بالمناقيش." <ref>شرح العقيده الطحاوية للبراك
</ref>
3- لم يكن الزمخشري من أهل الحديث و لا من المتمكنين فيه و هذا كان ظاهرًا في تفسيره, و هذا اشار اليه المحدث [[ابو اسحاق الحويني]]
 
== موقفه من المسائل الفقهية==
ونجد أن الزمخشري لا يتوسع في المسائل الفقهية أبداً، بل على العكس نرى أنه يتعرض لها إلى حد ما دون الميول إلى مذهبه الحنفي، فهو لا يتعصب لمذهبه الفقهي على عكس مذهبه الاعتقادي فإنه متعصب جداً و يحشره كلما امكن في كتابه.
283

تعديل