افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل 7 سنوات
ط
لا يوجد ملخص تحرير
و في كثير من الحالات تحاول الدوافع والحاجات المكبوتة التعبير عن نفسها بطرق ملتوية لا شعوربة قد توقع الأنسان في الخطا أو الجريمة أو [[الأمراض النفسية]], كما قد يظهر الشيء المكبوت فجأه فيحطم سدود الكبد كالنهر الجارف ويصبح القشة التي قضمت ظهر البعير, فقد يرتكب الأنسان جريمة لأسباب تافهة بسيطة .
 
يقول " بيير داكو" في كتابه " أنتصاراتإنتصارات مذهلة في علم النفس الحديث " : الكبت هو ظاهرة تحت شعورية تعمل على الدافع ذاته الذي يكبت قبل الوصول للشعور .... إنه أشبه بالفقاعة التي تظهر على سطح الماء ( الشعور ) و هذه الدلالة قد تكون بمنتهى التنوع فهي تتدرج من بعض المنامات حتى تصل إلى الأفكار الثابتة المخيفة . الصفحة 250 بتصرف
 
 
18

تعديل