محمد ناصر الدين الألباني: الفرق بين النسختين

تم إضافة 145 بايت ، ‏ قبل 10 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
 
== قالوا ضد الألباني ==
{{مصدر|تاريخ=يوليو_2011}}
* مفتي الديار [[محمد بن إبراهيم آل الشيخ]] أمر بفصل الألباني من الجامعة الإسلامية بالمدينة وإبعاده وتسفيره درءاً للفتن وحين سُئل عن الألباني قال عنه "يريد أن يطيب زكاماً فيحدث جذاماً". المصدر: مجموع فتاوى سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ. {{حقيقة}}
* المفتي [[عبد العزيز آل الشيخ]] لما سئل عن كلام الألباني في عقيدة الإيمان بيّن سماحته بطلان تلك العقيدة قائلاً "أبداً أبداً، العمل جزء من الإيمان وليس بين العمل والإيمان انفصال". المصدر: تسجيل صوتي له يمكن الوصول إليه بسهولة عبر البحث في قوجل عن الكلمات التالية مجتمعة: الألباني وليس بين العمل والإيمان انفصال شبكة الأثري
* عضو اللجنة الدائمة وعضو هيئة كبار العلماءالمفتي [[عبد اللهالعزيز الغديانآل الشيخ]]: حينمالما سئل عن إحدى تقريراتكلام الألباني عنفي عقيدة الإيمان قالبيّن الشيخسماحته ابنبطلان غديان:تلك "لاالعقيدة هذاقائلاً هذا"أبداً هوأبداً، نفسهالعمل مذهبجزء المرجئةمن هذا الذينالإيمان يقولونوليس شرطبين كمالالعمل مذهبوالإيمان المرجئةانفصال". المصدر: تسجيل صوتي للشيخ الغديانله يمكن الوصول إليه بسهولة عبر البحث في قوجل عن الكلمات التالية مجتمعة: الغديان الألباني وليس بين العمل والإيمان انفصال شبكة الأثري {{حقيقة}}
* عضو اللجنة الدائمة وعضو هيئة كبار العلماء [[عبد الله الغديان]]: حينما سئل عن إحدى تقريرات الألباني عن عقيدة الإيمان قال الشيخ ابن غديان: "لا هذا هذا هو نفسه مذهب المرجئة هذا الذين يقولون شرط كمال مذهب المرجئة". المصدر: تسجيل صوتي للشيخ الغديان يمكن الوصول إليه بسهولة عبر البحث في قوجل عن الكلمات التالية مجتمعة: الغديان الألباني شبكة الأثري {{حقيقة}}
* حبيب الرحمن الأعظمي قال في كتاب له بعنوان (الألباني أخطاؤه وشذوذه) عن الألباني "ولازم ذلك أنه والله لا يعرف ما يعرفه آحاد الطلبة الذين يشتغلون بدراسة الحديث في عامة مدارسنا". إنتهى. المصدر: كتاب (الألباني أخطاؤه وشذوذه). {{حقيقة}}
* أ. د. مسفر بن غرم الله الدميني رئيس قسم السنة سابقاً ورئيس الدراسات العليا حالياً بكلية أصول الدين بالرياض قال عن الألباني بأنه "تساهل في تصحيح الأحاديث الموافقة لرأيه وتساهل كذلك في تضعيف الأحاديث المخالفة لرأيه". المصدر: محاضراته في كلية أصول الدين وكثير من طلبته.
* د. [[سفر الحوالي]] أستاذ ورئيس قسم العقيدة سابقاً في جامعة أم القرى قد قال عن عقيدة الألباني (والمؤسف مع هذا أن الألباني أخذ بكلام أهل الإرجاء المحض من غير تفصيل) المصدر: حاشية كتاب ظاهرة الارجاء ص 660 تأليف الشيخ د. سفر الحوالي. {{حقيقة}}
* د. محمد أبو رحيم قد ألف كتاباً عن مخالفة عقيدة الألباني لعقيدة أهل السنة والجماعة عنوانه (حقيقة الإيمان عند الألباني) وقد أثنى على الكتاب وقدم له [[محمد أبو شقرة]] {{حقيقة}}
* عبد العزيز الريس قد قال عن عقيدة الألباني بأنه "لا يُكفِّر بترك جنس عمل الجوارح : ونسبة هذا القول إليه ثابت ، فقد قرره في بعض محاضراته ، وفي كتاب حكم تارك الصلاة إذ قال : الأعمال شرط كمال . وهذه زلة خطيرة ، وكبوة كبيرة" انتهى. المصدر: الصفحتان 23 و52 من كتاب الألباني والإرجاء تأليف الشيخ عبد العزيز الريس. {{حقيقة}}
== كتب ودراسات عن حياته ومنهجه==
قام بعض تلاميذ الألباني بكتابة كتب في ترجمته وسيرته وقصة حياته بعض هذه الكتب أُلِّف في حياته وبعد ذلك كان منهجه مجالاً لدراسات عديدة <ref> '''ثبت مؤلفات الألباني''' .تأليف: عبد الله بن محمد الشمراني .الناشر: [[دار ابن الجوزي]] - [[الدمام]]</ref>:
266

تعديل