افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 10 بايت ، ‏ قبل 8 سنوات
ط
إصلاح عناوين الفقرات
{{إسلام}}
== تعريف ==
سؤال الخير للغير أي التوسط إلى اخر ناصرا له وسائلا عنه
 
== الشفاعة في نص القرآن ==
ودليلها قوله تعالى :
 
{{اقتباس خاص| وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَى <ref>الأنبياء:28</ref>}} {{اقتباس خاص|فَمَا تَنفَعُهُمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ <ref>الأعراف:53،</ref>}} {{اقتباس خاص| فما تنفعهم شفاعة الشافعين <ref>المدثر:48،</ref> }} {{اقتباس خاص| ما للظالمين من حميم ولا شفيع يطاع <ref>غافر:18</ref> }}
 
== الشفاعة عند الشيعة الإمامية ==
تعتقد الشيعة الإمامية بشفاعة النبي محمد (ص) على نحو إسقاط عقاب العاصي <ref>رسائل السيد المرتضى, ج1 ص150.</ref> ووردت نصوص عندهم أن الشفاعة تكون للانبياء والأئمة والشهداء منها:
 
{{اقتباس خاص| عن ابن عباس قال : أول من يشفع يوم القيامة في أمته رسول الله (ص)، وأول من يشفع في أهل بيته وولده أمير المؤمنين، وأول من يشفع في الروم المسلمين صهيب، وأول من يشفع في مؤمني الحبشة بلال..<ref>مناقب آل ابي طالب 2/14</ref>}}
 
== الشفاعة عند أهل السنة ==
 
روى البخاري: {{اقتباس خاص|من قال حين يسمع النداء : اللهم ربَّ هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة، وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته، حلّت له شفاعتي يوم القيامة.<ref>البخاري 5/228</ref>}}
روى أحمد بن حنبل:{{اقتباس خاص|من صلّى على محمد وقال : اللهم انزله المقعد المقرّب عندك يوم القيامة وجبت له شفاعتي.<ref>مسند أحمد 4/108</ref>}}
 
== المصادر ==
{{ثبت_المراجع}}
 
916٬418

تعديل