افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 3٬734 بايت، ‏ قبل 8 سنوات
ط
لا يوجد ملخص تحرير
[[ملف:Raanana city.JPG|تصغير|مدينة رعنانا.]]
'''رعنانا''' (بالعبرية: רעננה ؛ بالإنجليزية: Ra'anana) مدينة [[إسرائيلية]] تقع في قلب منطقة سهل شارون الجنوبية باللواء الجنوبي - حسب التقسيم الإداري الإسرائيلي. أسسها المهاجرون اليهود الى [[فلسطين]] عام 1922 كمستعمرة محاذية لقرية "تبصر" [[الفلسطينية]] المهجّرة بفعل [[حرب 1948]]. يسكنها قرابة 68,000 نسمة (2009) معظمهم من المهاجرين اليهود من بلدان تتحدث [[الإنجليزية]] و[[الفرنسية]] و[[الإسبانية]]. يحاذيها كل من مدينة [[كفار سابا]] الى الشرق، و[[هرتزيلية]] الى الجنوب الغربي. يعتبر متنزه رعنانا لصناعات فائقة التكنلوجيا "هاي تيك" مكانا جاذبا لأهم الشركات العالمية والمحلية أيضا. يشار بالذكر الى أنه تم إختيار مدينة رعنانا كأكثر المدن أمانا في [[الشرق الأوسط]] والأعلى من حيث جودة الحياة في [[إسرائيل]]. <ref>[http://www.takeapen.org/Takeapen/Templates/showpage.asp?DBID=1&LNGID=1&TMID=84&FID=737 Ra'anana – is the "SAFEST CITY" in the MIDDLE EAST]</ref>
 
==تاريخ==
كانت قرية "تبصر" [[الفلسطينية]] المهجّرة - التي أقيمت على أطرافها مستعمرة "رعنانا" وإمتدت على أراضيها المصادرة بعد [[حرب 1948]]، تمتد على ارض متموجة في السهل الساحلي وكانت متصلة ببلدة [[قلقيلية]] التي تبعد نحو 8 كم الى الشرق بواسطة طريق فرعية تتقاطع مع الطريق العام الساحلي على مسافة قصيرة من القرية. وقد بنيت تبصر قبل أواسط القرن التاسع عشر فوق موقع اثري. في أواخر القرن التاسع عشر كانت نبصر مزرعة متوسطة الحجم - وقد صنفت لاحقا بهذه الصفة في (معجم فلسطين الجغرافي المفهرس) في ركنها الشمالي بئر وكانت القرية على شكل مستطيل يمتد من الشمال الى الغرب ومنازلها مبنية بالطين والاسمنت, في فترة الانتداب البريطاني انشأ سكان القرية مدرسة ابتدائية للبنين وكان في القرية أيضا بضعة دكاكين وكان سكان تبصر يتزودون مياه الشرب من آبار تقع في جوار موقع القرية ولاسيما من بئر في الناحية الشمالية وكانت الزراعة تعتمد على الحبوب والبقول والبطيخ والخيار. في 1944 \1945 كان ما مجموعه 1602 من الدونمات مخصصا للحبوب و24 دونما مرويا أو مستخدما للبساتين وكانت القرية تشتمل على آثار قديمة منها أسس بناء دارس وبئر وقطع من أرضية فسيفساء وقبور.
 
كانت قرية "تبصر" استنادا الى المؤرخ الإسرائيلي بني موريس أولى القرى التي هجرها سكانها هجرة جماعية في منطقة تزدحم بالمستعمرات اليهودية الى الشمال من [[تل أبيب]] مباشرة فقد رحل معظم السكان فيما ذكر منذ 21 كانون الأول ديسمبر 1947 خوفا من هجمات اليهود ومع أن غارات عدة شنت في تلك المنطقة في الأسابيع القليلة السابقة فليس ثمة من ذكر لغارة على تبصر تحديدا الا أن هناك من دلائل ما يشير الى إن بعض السكان على الأقل مكث في القرية مدة ثلاثة اشهر أخرى, حتى نيسان / ابريل 1948. وفي ذلك التاريخ طرد بعض السكان من تبصر بأمر من [[الهاغاناه]] في عملية التطهير النهائي لتلك المنطقة الساحلية وذلك استنادا الى تقرير للاستخبارات العسكرية الإسرائيلية. تغطي بساتين الحمضيات الإسرائيلية الموقع بأسره بحيث أصبح من الصعب التميز بينه وبين الأراضي المجاورة. وتنبت أشجار الحمضيات والسرو على أراضي القرية. <ref>إحتلال قرية "تبصر" وتطهيرها عرقيا - إقتباس من كتاب "كي لا ننسى" ، للدكتور وليد الخالدي.</ref> <ref>[http://www.palestineremembered.com/Tulkarm/Tabsur/ar/index.html فلسطين في الذاكرة - قرية "تبصر" الفلسطينية المهجّرة، ومستعمرة "رعنانا" الصهيونية.]</ref>
==مراجع==
{{ثبت المراجع}}