انصهار نووي: الفرق بين النسختين

أُضيف 2 بايت ، ‏ قبل 11 سنة
ط
تدقيق إملائي بالاعتماد على التعابير النمطية، يرجى الإبلاغ عن الأخطاء والاقتراحات
[نسخة منشورة][نسخة منشورة]
ط (تدقيق إملائي. 528 كلمة مستهدفة حاليًا.)
ط (تدقيق إملائي بالاعتماد على التعابير النمطية، يرجى الإبلاغ عن الأخطاء والاقتراحات)
{{تدقيق|تاريخ=مارس_2010}}{{تدقيق_لغوي|تاريخ=مارس_2010}}
[[Image:3MileIsland.jpg|thumb|300px|يسار|ثري مايل آيلاند محطة لتوليد الطاقة النووية تتألف من اثنين من مفاعلات الماء المضغوط المصنعة من قبل شركة بابكوك ويلكوكس متصلا بأبراج التبريد.ويظهر المفاعل الذي في الخلف والذي تعرض لأضرار كبيرة بسبب ارتفاع حرارة المفاعل، ولكن تم السيطرة عليها.]]
كان ما يسمى [[الأزمةالنوويةالأزمة النووية|بالأزمةالنوويةبالأزمة النووية]] مصطلح لا تعترف به [[الوكالة الدولية للطاقة الذرية]]، ولا من جانب اللجنة التنظمية النووية لل[[ولايات المتحدة الأمريكية]]. ولكن يتم استخدام هذا المصطلح في بعض الدوائر لوصف شديد لحادث ما في [[مفاعل نووي]] والتي نتج عنه اضرار كبيرة وتصنف بالأساسية وبمستويات على [[المقياس الدولي للحوادث النووية]] مثل المستوى 4 إلى المستوى 7 من [[إينيس]]. يمكن أن يحدث هذا عندما يكون الضرر شديد، ويضاف إلى ذلك أيضا الفشل لمحطة توليد [[الطاقة النووية]] أو لمكونات النظام في المحطة، مما يستدعي إلى تبريد المفاعل بشكل صحيح.لان مختومة مجمعات [[الوقود النووي]] والتي تحتوي على [[اليورانيوم]]او [[البلوتونيوم]] ونواتج الانشطار المشعة ترتفع درجة الحرارة بها وتسخن بشكل كبير مما يؤدي إلى ذوابان المحتويات، وهذا يؤدي إلى تسرب أو انفجار خطير. جميع المفاعلات النووية المدنية الغربية تقع داخل المباني الاحتواء ؛ مبنى الاحتواء هو بنية مسلحة ومحصنة وتكون بسماكة حوالي ،(1.2 إلى 2.4 متر \3.9 إلى 7.9 قدم, سمك) ، مصنوعة من [[الفولاذ]] المقوى، والهواء . والذوبان يعتبر خطيرا جدا بسبب احتمال أن احتواء المفاعل يمكن أن ينهار، وبالتالي يؤدي ذلك إلى الافراج عن جوهر المشعة وايطلاق العناصر السامة في الغلاف الجوي والبيئة.
 
إلى الآن في [[الطاقة النووية]] المدنية لم ير سوى اثنين من الانهيار الجزئي للمفاعلات النووية وكانت من قبل [[حلف وارسو]] زمن [[الاتحاد السوفياتي]], [[كارثة تشيرنوبيل]] في [[أوكرانيا]] التي كانت الأقوى والتي تسببت في انفجار البخار داخل المفاعل ، وأسفرت عن إلحاق أضرار أساسية. حيث كان هناك ذوبان الوقود ولكن الكارثة توقفت عند هذا الحد ولم تؤدي إلى الانشطار وتناثر الشضايا السامة وهي المرحلة الأخطر، ولكن نتج عن هذا وفاة شخص وإجلاء المدنيين إلى أجل غير مسمى عن مساحة واسعة.والى اغلاق دائم للمفاعل.
الانصهار النووي عملية معاكسة[[انشطار نووي|للانشطار النووي]] تماما، حيث أنه في عملية الانصهار النووي تتحد نواتان خفيفتان لتكونان نواة جديدة. إلا أن عملية الاندماج ليست ممكنة في جميع العناصر، حيث تحدث في العناصر التي يكون فيها مجموع طاقة الربط للنواتين قبل الاندماج أكبر من طاقة الربط للنواة الناتجة من الاندماج فيتم بذلك الاستفادة من الفرق في الطاقة.
ويعتبر الانصهار النووي أقل خطرا من الانشطار النووي بسبب عدم وجود الإشعاعات النووية في هذا التفاعل.
ومن أجل حدوث الانصهارالنووي لابد من توفر طاقة كبيرة من اجل التغلب على قوة التنافر الكهربائي بين النواتين وتقريبهما من بعضهما ليتاح لقوى الترابط النووية أن تعمل، وهذه الطاقة اللازمة لبدء التفاعل لايمكن الحصول عليها بطرية تقليدية حيث تصل إلى 10^10 درجة كالفن، ولذلك يستعان بالتفاعل الانشطاري لكي يحدث التفاعل الاندماجي كما في [[القنبلة الهيدروجينية]]، حيث يوضع بها قنبلة صغيرة انشطارية تكفي الطاقة الناتجة عنها لحدوث تفاعل اندماجي بين ذرات نظير [[الهيدروجين]] والتي هي من مكونات [[القنبلة الهيدروجينية]]، وجدير بالذكر أن الطاقة الناتجة عن اندماج نواتين هي أكبر كثيرا من الطاقة اللازمة لإحداث هذا الإندماجالاندماج.
 
==الأسباب==
66٬754

تعديل