افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 2 بايت، ‏ قبل 8 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
[[ملف:CIVETS.svg|تصغير|دول سيفيتس:[[كولومبيا]] ،[[اندونيسيا]] ،[[فيتنام]] ،[[مصر]] ،[[تركيا]] ،[[جنوب أفريقيا]]]]
سيفيتس '''CIVETS''' ([[كولومبيا]] وواندونيسيا [[اندونيسيا]]وفيتنام وومصر [[فيتنام]]وتركيا و [[مصر]] و [[تركيا]] و [[جنوبوجنوب أفريقيا]]) هو اختصار للأسواق الناشئة التي صيغت في أواخر عام 2009 من قبل روبرت وارد، المدير العالمي للتنبؤ وحدة الاستخبارات الاقتصادية). كما تم مصطلح يستخدم من قبل الرئيس التنفيذي ل[[إتشلإتش إس بي سي]] مايكل جوجهيجان. تفضل هذه الدول لأسباب عدة، مثل اقتصاد ديناميكي ومتنوع ويبلغ عدد سكانها المتزايد والشباب.
 
==أصل التسمية==
كلمة civet تعني سنور الزباد، وهو من الثدييات التي تشبه القط، والتي تنشط ليلا في ما لا يقل عن اثنين من بلدان "سيفيتس" إندونيسيا وفيتنام.
==معدل النمو==
تدين بلدان "سيفيتس" بتسميتها المختصرة ل"وحدة الاستخبارات الاقتصادية" Economist Intelligence Unit، والتي تتوقع أن هذه البلدان سوف تنمو بمعدل سنوي نسبته 4.5 في المائة خلال السنوات ال20 المقبلة. وهذا المعدل أقل قليلا من متوسط 4.9 ٪ الذي توقعته "وحدة الاستخبارات الاقتصادية" بالنسبة لبلدان ال"[[بريك]]"، وأعلى بكثير من معدل 1.8 ٪ المتوقع لأغنى البلدان في العالم أو "[[مجموعة السبع]]".
==التحديات==
في دراسة استقصائية حديثة أجرتها "المعرفة في وارتن" وشركة الاتصالات العالمية "فلايشمان هيلارد" Fleishman-Hillard، تشير غالبية المديرين التنفيذيين للشركات، والمستثمرين، ورجال الأعمال إلى أنها تود ممارسة الأعمال التجارية مع الشركات متعددة الجنسيات داخل بلدان "سيفيتس". قال المشاركون إنهم انجذبوا أكثر إلى مجموعة "سيفيتس" بسبب تكاليف العمالة والإنتاج المتدنية والأسواق المحلية المتنامية لهذه البلدان. عندما طلب منهم تحديد نقاط الضعف، أشار المشاركون في هذا الاستقصاء إلى عدم الاستقرار السياسي، والفساد، وانعدام الشفافية والبنية التحتية، وشركات محلية تفتقر إلى شهرة كبيرة أو تعريف هوية العلامة التجارية.
[[تصنيف:علاقات دولية]]