افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 75 بايت، ‏ قبل 8 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
{{بيت|تمشي النسور إليه وهي لاهية<ref>معنى قوله: «وهي لاهية» أن النسور آمنة منه لاتفرقه لكونه ميتا فهي تمشي إليه مشي العذارى</ref>|مشي العذارى عليهن الجلابيب}}
{{نهاية قصيدة}}
وقيل عن الجلباب: هو ماتغطي به المرأة الثياب من فوق كالملحفة، وقيل هو الخمار. وفي حديث [[أم عطية]]: «لِتُلبِسها صاحبتها من جلبابها» أي إزارها،لحافها، وهذا يدل على أن الجلباب كبير يكفي اثنتين. وقد تَجَلْبَبَ. وقيل في وصف [[الشيب]]:
{{بداية قصيدة}}
{{بيت|حتى اكتسى الرأس قناعا أشهبا|أكره جلباب لمن تجلببا}}
مستخدم مجهول