تعصب: الفرق بين النسختين

أُضيف 1٬109 بايت ، ‏ قبل 4 أشهر
1- نشر الاسلامفوبيا والكراهية والعنصرية وحصر التشدد في المسلمين. 2- التشكيك في تسامح عموم المسلمين. 3- الانتقائية في اختيار النصوص الاسلامية
(1- نشر الاسلامفوبيا والكراهية والعنصرية وحصر التشدد في المسلمين. 2- التشكيك في تسامح عموم المسلمين. 3- الانتقائية في اختيار النصوص الاسلامية)
وسوم: مُسترجَع تحرير مرئي تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
في كتابه بعنوان "حديث مجنون، كلام مجنون" (Crazy Talk ، Stupid Talkّ)، يقول نيل بوستمان أن "مفتاح كل المعتقدات المتعصبة هو أنها تؤكد نفسها بنفسها.... تعتبر بعض المعتقدات متعصبة ليس لأنها" خاطئة " ولكن بسبب التعبير عنها بطريقة لا يمكن أبدًا إظهارها كاذبة." <ref>{{استشهاد بكتاب|مؤلف1=Postman|الأول=Neil|عنوان=Crazy Talk, Stupid Talk|وصلة=https://archive.org/details/crazytalkstupidt0000post|سنة=1976|الفصل=Fanaticism|صفحات=[https://archive.org/details/crazytalkstupidt0000post/page/104 104]–112|ISBN=0-440-01554-5}}</ref>
 
وعند المتشددين المسلمين فإن التعصب هو عمل مستحب بناء على الحديثفاهم ناقص للحديث الشريف: "أوثق عرى الإيمان: الموالاة في الله والمعاداة في الله، والحب في الله والبغض في الله عز وجل"<ref>رواه الطبراني وصححه الألباني. راجع الفتوة رقم 131502 على موقع islamweb.net</ref>، معوعند أنعامة هناكالمسلمين دعواتفإن حديثةالحديث لنبذلا التعصبيدل منعلى قبلظلم نفسغير الجماعاتالمسلم لكنهموالاعتداء يفرقونعليه بيندون التعصبوجه بينحق، المسلمينالولاء والتعصبشيء ضدوالمعاملة الأخرين.<ref>{{استشهادبالحسنى شيء آخر والأصل في هذا قوله تعالى: ويب
لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ [ الممتحنة:8]. وفي المناطق التي فتحها المسلمون بقيت كنائس النصارى وأديرة اليهود لم تهدم وبقي النصارى واليهود على دينهم في مناطق متفرقة من العالم الإسلامي.
والتعصب عموما لا دين له ولا لون ولا عرق، ففي كل دين متعصبون ومتشددون.
مع أن هناك دعوات حديثة لنبذ التعصب من قبل مجتمعات تدين بأديان سماوية وأرضية لكن بعضهم يفرقون بين التعصب الموجه لبني دينهم وعرقهم والتعصب ضد الأخرين.<ref>{{استشهاد ويب
| مسار = http://fatwa.islamweb.net/ar/fatwa/118325/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%85-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%89-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%A1-%D9%84%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85-%D9%88%D9%86%D8%A8%D8%B0-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B5%D8%A8%D9%8A%D8%A9
| عنوان = إسلام ويب
2

تعديل