159 هـ: الفرق بين النسختين