متلازمة توتر التهاب العضل: الفرق بين النسختين

أُضيف 6٬644 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
This contribution was added by Bayt al-hikma 2.0 translation project
(Add 1 book for ويكيبيديا:إمكانية التحقق (20210504)) #IABot (v2.0.8) (GreenC bot)
(This contribution was added by Bayt al-hikma 2.0 translation project)
 
ووصف سارنو، وهو أستاذ في [[مدرسة طب جامعة نيويورك|جامعة نيويورك مدرسة الطب]] هذه الحالة في 4 كتب،<ref name="sarno01">{{استشهاد بكتاب| عنوان = Mind Over Back Pain | الأول = John E. | الأخير = Sarno | وصلة مؤلف = John E. Sarno | ناشر = Berkley Books | سنة = 1982 | الرقم المعياري = 0-425-08741-7}}</ref><ref name="sarno1">{{استشهاد بكتاب| عنوان = Healing Back Pain: The Mind-Body Connection | الأول = John E. | الأخير = Sarno | وصلة مؤلف = John E. Sarno | ناشر = Warner Books | سنة = 1991 | الرقم المعياري = 0-446-39230-8}}</ref><ref name="sarno2">{{استشهاد بكتاب| عنوان = The Divided Mind: The Epidemic of Mindbody Disorders | وصلة = https://archive.org/details/seriesofunfortun00snic_1 | الأول = John E. | الأخير = Sarno | وصلة مؤلف = John E. Sarno | ناشر = HarperCollins | سنة = 2006 | الرقم المعياري = 0-06-085178-3}}</ref><ref name="sarno3">{{استشهاد بكتاب| عنوان = The Mindbody Prescription: Healing the Body, Healing the Pain | ناشر = Warner Books | سنة = 1998 | الأخير = Sarno | الأول = John E. | وصلة مؤلف = John E. Sarno | الرقم المعياري = 0-446-52076-4}}</ref> وذكر أن أعراض الألم أخرى قد تظهر أيضا.<ref name="medscape1"/>
 
== النظرية ==
وفقًا لسارنو، متلازمة توتر التهاب العضل هي حالة تبدأ فيها أعراض المشكلات العاطفية اللاواعية (الغضب في المقام الأول، وقد يعاني بعض المرضى من مشكلات عاطفية أخرى مثل القلق والخوف) مما يحفز آليات تؤدي أيضًا لحدوث الألم الجسدي وبعض الأعراض الأخرى. تقترح نظريته أن العقل اللاواعي يحفز الجهاز العصبي الذاتي على تقليل تدفق الدم إلى العضلات أو الأعصاب أو الأوتار، مما يؤدي إلى نقص أكسجتها (الاختناق أو نقص التروية الجزئي المؤقت) وتراكم المنتجات الاستقلابية فيها، مما سيؤدي إلى الشعور بالألم في الأنسجة المصابة. يعتقد سارنو أن تركز مناطق آلام الظهر حول العمود الفقري (أعلى أو أسفل أو على الجانبين منه) يشير إلى أن منشأ الألم غير ناتج عن تشوه جسدي أو رض.<ref name="sarno32">{{Cite book
| title = The Mindbody Prescription: Healing the Body, Healing the Pain
| publisher = Warner Books
| year = 1998
| last = Sarno
| first = John E.
| author-link = John E. Sarno
| isbn = 0-446-52076-4
| url = https://archive.org/details/mindbodyprescrip00sarn_0
}}</ref>
 
يذكر سارنو أن السبب الكامن وراء الألم هو آلية دفاع العقل ضد الإجهاد العقلي اللاواعي والعواطف مثل الغضب والقلق والغضب النرجسي. يتشتت العقل الواعي بالألم الجسدي، وبذلك تحافظ عملية القمع النفسي على الغضب الموجود في اللاوعي وتمنعه من الدخول إلى الإدراك الواعي. يعتقد سارنو أنه عندما يدرك المرضى أن الأعراض هي مجرد إلهاء، سيختفي السبب الكامن وراء وجودها، وتختفي بدورها. يمكن اعتبار متلازمة توتر التهاب العضل حالة نفسية جسدية ويشير لها البعض بأنها «متلازمة ألم الإلهاء».<ref name="schechter05">{{Cite journal
| vauthors = Schechter D, Smith AP
| title = Back pain as a distraction pain syndrome (DPS): A window to a whole new dynamic in integrative medicine
| journal = Evidence-Based Integrative Medicine
| year = 2005
| volume = 2
| issue = 1
| pages = 3–8
| url = http://www.smi-mindbodyresearch.org/DistractionPain.htm
| doi = 10.2165/01197065-200502010-00002
| url-status = dead
| archive-url = https://web.archive.org/web/20160408225556/http://smi-mindbodyresearch.org/DistractionPain.htm
| archive-date = 8 April 2016
| df = dmy-all
}}</ref>
 
يعتبر سارنو ناقدًا صريحًا للطب التقليدي فيما يتعلق بتشخيص وعلاج آلام الظهر، والتي غالبًا ما تُعالج بالراحة والعلاج الطبيعي والتمارين الرياضية و/أو الجراحة.
 
== الأعراض ==
يُشار غالبًا إلى آلام الظهر على أنها أحد أعراض متلازمة توتر التهاب العضل، لكن عرّف سارنو أعراض متلازمة توتر التهاب العضل على نطاق أوسع:
 
* نوع الأعراض: تشمل أعراض متلازمة توتر التهاب العضل الألم والتصلب والضعف والوخز والخدر وتقلصات العضلات والتشنجات وغيرها من الأحاسيس السلبية، وفقًا لسارنو.
* موقع الأعراض: بالإضافة إلى الظهر، يذكر سارنو أنه قد تحدث الأعراض في الرقبة والركبة والذراعين والمعصمين وأجزاء أخرى من الجسم. يقول شيختر أن الأعراض تميل إلى الانتقال إلى أجزاء أخرى من الجسم. يعتبر حركة الأعراض مؤشرًا مهمًا على أن الألم ناتج عن متلازمة توتر التهاب العضل.
 
== التشخيص ==
فيما يلي قائمة بمعايير تشخيص متلازمة توتر التهاب العضل، وفقًا لسارنو وشيختر:
 
* عدم وجود سبب جسدي معروف: يذكر شيختر وسارنو أن الفحص البدني والاختبارات ودراسات التصوير ضرورية لاستبعاد الحالات الخطيرة، مثل الأورام. يعتبر سارنو أن الانزلاق الغضروفي غير ضار بشكل عام، لأنه بحسب قولهم لا يرتبط موضع الأعراض بموقع الانزلاق حتى.
* نقاط التألّم (الألم عند الضغط): يستخدم الأطباء أحد عشر من ثمانية عشر نقطة حساسة كمعايير تشخيصية للألم العضلي الليفي، يستخدم سارنو ست نقاط حساسة رئيسية لتشخيص متلازمة توتر التهاب العضل. هذه النقاط هي نقطتان مؤلمتان في عضلات شبه المنحرفة العلوية، ونقطتان في عضلات الفقرات القطنية الشوكية ونقطتان في الجانب العلوي من الأرداف. ويذكر أنها موجودة عند 99% من مرضى متلازمة توتر التهاب العضل.
* قصة اضطرابات نفسية جسدية أخرى: يعتبر شيختر وسارنو وجود قصة سابقة لاضطرابات نفسية جسدية أخرى إشارة إلى أن المريض قد يكون مصابًا بمتلازمة توتر التهاب العضل. من الاضطرابات النفسية الجسدية متلازمة القولون العصبي والصداع التوتري. <ref name="sarno33">{{Cite book
| title = The Mindbody Prescription: Healing the Body, Healing the Pain
| publisher = Warner Books
| year = 1998
| last = Sarno
| first = John E.
| author-link = John E. Sarno
| isbn = 0-446-52076-4
| url = https://archive.org/details/mindbodyprescrip00sarn_0
}}</ref>
 
يذكر شيختر وسارنو أنه إذا كان المريض غير قادر على زيارة طبيب مختص بعلاج متلازمة توتر التهاب العضل، فيجب على المريض أن يرى طبيبًا تقليديًا لاستبعاد الاضطرابات الخطيرة، مثل الكسور والأورام والالتهابات.
 
==المصادر==