المادة السوداء: الفرق بين النسختين

أُزيل 28 بايت ، ‏ قبل شهرين
ط
الاسم العلمي موجود في قالب المعلومات
ط (نقل Sami Lab صفحة مادة سوداء (تشريح) إلى المادة السوداء: تنسيق عنوان)
ط (الاسم العلمي موجود في قالب المعلومات)
 
| اسم ن.إ.ت.د =
|}}
'''المادة السوداء''' {{لات|Substantia Nigra}} هي بنية من [[الدماغ المتوسط]] مسؤولة عن المكافأة والحركة بشكل أساسي. يعكس الاسم "المادة السوداء" حقيقة أن بعض أجزائها تكون أغمق من الأجزاء المجاورة نتيجة وجود نسب مرتفعة من النيوروميلانين في الخلايا العصبية دوبامينينة الفِعل.<ref>{{استشهاد بدورية محكمة |doi=10.1007/BF02251241 |عنوان=Neuromelanin synthesis in rat and human substantia nigra |سنة=1990 |الأخير1=Rabey |الأول1=J. M. |الأخير2=Hefti |الأول2=F. |صحيفة=Journal of Neural Transmission - Parkinson's Disease and Dementia Section |المجلد=2 |صفحات=1–14 |pmid=2357268 |العدد=1}}</ref> تم اكتشافها في عام 1784 بواسطة Félix Vicq-d'Azyr,<ref name=" Tubbs11">{{استشهاد بدورية محكمة | pmid = 21445631 | doi=10.1007/s00381-011-1424-y | المجلد=27 | العدد=7 | عنوان=Félix Vicq d'Azyr (1746-1794): early founder of neuroanatomy and royal French physician |تاريخ=July 2011 | صحيفة=Childs Nerv Syst | صفحات=1031–4 | مؤلف=Tubbs RS, Loukas M, Shoja MM, Mortazavi MM, Cohen-Gadol AA}}</ref> <!-- named after --> وقد ألمح اليها [[صموئيل توماس فون سوميرينغ|صموئل توماس فون]] في عام 1791.<ref>Swanson, LW. Neuroanatomical terminology : a lexicon of classical origins and historical foundations. Oxford University Press, 2014. England ISBN 978-0-19-534062-4</ref> يتميز داء باركنسون بموت الخلايا العصبية الدوبامينية في الجزء المكتنز من المادة السوداء.<ref>{{استشهاد بدورية محكمة |doi=10.1074/jbc.M306017200 |عنوان=Parkin Cleaves Intracellular -Synuclein Inclusions via the Activation of Calpain |سنة=2003 |الأخير1=Kim |الأول1=S. J. |صحيفة=Journal of Biological Chemistry |المجلد=278 |العدد=43 |صفحات=41890–9 |pmid=12917442 |الأخير2=Sung |الأول2=JY |الأخير3=Um |الأول3=JW |الأخير4=Hattori |الأول4=N |الأخير5=Mizuno |الأول5=Y |last6=Tanaka |first6=K |last7=Paik |first7=SR |last8=Kim |first8=J |last9=Chung |first9=KC}}</ref>
 
على الرغم من ظهور المادة السوداء كطبقة واحدة متصلة في مقاطع الدماغ، فقد وجدت الدراسات التشريجية أنها تتكون في الحقيقة من جزئين يختلفان كلياًَ في الوظيفة والاتصالات، '''الجزء المكتنز''' {{لات|pars compacta}} و'''الجزء الشبكي''' {{لات|pars reticulata}}. وقد تم تقديم هذا التصنيف لأول مرة بواسطة سانو عام 1910.<ref>{{استشهاد بدورية محكمة |doi=10.1159/000209678 |عنوان=Beitrag zur vergleichenden Anatomie der Substantia nigra, des Corpus Luysii und der Zona incerta |سنة=1910 |الأخير1=Sano |الأول1=T |صحيفة=Mschr Psychiat Neurol |المجلد=28 |العدد=1 |صفحات=26–34}}</ref>