الحرب في أفغانستان (2001–2021): الفرق بين النسختين

ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.7*
ط (بوت:إضافة وصلة أرشيفية.)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.7*)
[[ملف:Taliban Fighters in Kabul, August 17 2021 (cropped).png|تصغير|مقاتلو طالبان في كابول، 17 أغسطس 2021]]
[[ملف:Evacuation at Hamid Karzai International Airport 210825-A-UV471-113.jpg|تصغير|مظليين أمريكان من الفرقة 82 المحمولة جواً يقومون بالاجراءات الأمنية في [[مطار حامد كرزاي الدولي]] أثناء [[عملية ملجأ الحلفاء]] بعد [[سقوط كابل (2021)|سقوط كابول]] أغسطس 2021]]
في 15 أغسطس 2021 دخلت قوات طالبان العاصمة كابل، وواجهت مقاومة محدودة فقط.<ref>{{استشهاد ويب|عنوان=Afghanistan: Heavy fighting ongoing on the outskirts of Kabul as of early Aug. 15; a total blackout reported in the city|مسار= https://www.garda.com/crisis24/news-alerts/513486/afghanistan-heavy-fighting-ongoing-on-the-outskirts-of-kabul-as-of-early-aug-15-a-total-blackout-reported-in-the-city|تاريخ الوصول=16 August 2021|موقع=GardaWorld|لغة=en|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210818203501/https://www.garda.com/crisis24/news-alerts/513486/afghanistan-heavy-fighting-ongoing-on-the-outskirts-of-kabul-as-of-early-aug-15-a-total-blackout-reported-in-the-city|تاريخ أرشيف=2021-08-18}}</ref> وبعد ظهر اليوم أفادت الأنباء أن [[الرئيس الأفغاني]] [[أشرف غني]] غادر البلاد، حيث وردت أنباء غير مؤكدة عن وجوده في [[طاجيكستان]] أو [[أوزبكستان]]، ولكنه أعلن في 18 أغسطس أنه وعائلته في الإمارات العربية المتحدة.<ref name = UAE>{{استشهاد ويب|الأخير=Graham|الأول=Natasha Turak,Emma|تاريخ=18 August 2021|عنوان=Afghan President Ashraf Ghani resurfaces in UAE after fleeing Afghanistan, Emirati government says|مسار= https://www.cnbc.com/2021/08/18/afghan-president-ashraf-ghani-is-in-uae-after-fleeing-afghanistan.html|تاريخ الوصول=18 August 2021|موقع=CNBC|لغة=en|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210910012950/https://www.cnbc.com/2021/08/18/afghan-president-ashraf-ghani-is-in-uae-after-fleeing-afghanistan.html|تاريخ أرشيف=2021-09-10}}</ref> وورد أن [[مجلس الشعب الأفغاني|رئيس مجلس النواب]] [[مير رحمن رحماني]] قد فر إلى باكستان.<ref>{{استشهاد ويب|تاريخ=15 August 2021|عنوان=Afghan President leaves country, Taliban directed to enter Kabul|مسار= https://www.khaama.com/afghan-president-leaves-country-taliban-directed-to-enter-kabul-5645646/|تاريخ الوصول=16 August 2021|موقع=The Khaama Press News Agency|لغة=en-US|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210823163042/https://www.khaama.com/afghan-president-leaves-country-taliban-directed-to-enter-kabul-5645646/|تاريخ أرشيف=2021-08-23}}</ref> بعد هروب غني تخلت القوات الموالية المتبقية عن مواقعها ولم تعد القوات المسلحة الأفغانية قائمة بحكم الأمر الواقع.<ref>{{استشهاد بخبر|الأخير1=Sanger|الأول1=David E.|الأخير2=Cooper|الأول2=Helene|تاريخ=14 August 2021|عنوان=Taliban Sweep in Afghanistan Follows Years of U.S. Miscalculations|لغة=en-US|عمل=The New York Times|مسار=https://www.nytimes.com/2021/08/14/us/afghanistan-biden.html|تاريخ الوصول=16 August 2021|issn=0362-4331| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20210817101306/https://www.nytimes.com/2021/08/14/us/afghanistan-biden.html | تاريخ الأرشيف = 17 أغسطس 2021 }}</ref>
 
في مساء يوم 15 أغسطس احتلت طالبان [[القصر الرئاسي (كابل)|منطقة أرغ]]، وأنزلت [[علم أفغانستان|العلم الجمهوري الأفغاني]] ورفعت علمها فوق القصر. في اليوم التالي (16 أغسطس 2021) أعلنت حركة طالبان بشكل غير رسمي استعادة [[إمارة أفغانستان الإسلامية]]،<ref name="restoration">{{استشهاد ويب|الأخير=Latifi|الأول=Ali M.|عنوان=Kabul near standstill on day one of the Taliban's Emirate|مسار= https://www.aljazeera.com/news/2021/8/16/kabul-near-standstill-on-day-one-the-talibans-emirate|حالة المسار=live|تاريخ الوصول=16 August 2021|موقع=[[الجزيرة (قناة)|الجزيرة]]|لغة=en|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210911014404/https://www.aljazeera.com/news/2021/8/16/kabul-near-standstill-on-day-one-the-talibans-emirate|تاريخ أرشيف=2021-09-11}}</ref> وتم الإعلان عنها رسميًا في 19 أغسطس 2021،<ref name="reemirate1">{{استشهاد ويب|مسار=https://www.businessinsider.com/taliban-declares-islamic-emirate-of-afghanistan-2021-8|عنوان=The Taliban have declared the 'Islamic Emirate of Afghanistan,' the same name it used when it brutally ruled the country in the 1990s|موقع=[[بيزنس إنسايدر]]|الأول=Sinéad|الأخير=Baker|تاريخ الوصول=19 August 2021|مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20210819134451/https://www.businessinsider.com/taliban-declares-islamic-emirate-of-afghanistan-2021-8|تاريخ أرشيف=19 August 2021}}</ref><ref name="reemirate2">{{استشهاد ويب|موقع=United News of India|مسار= http://www.uniindia.com/taliban-declare-formation-of-islamic-emirate-of-afghanistan/world/news/2481370.html|عنوان=Taliban declare Islamic Emirate of Afghanistan|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210828120856/http://www.uniindia.com/taliban-declare-formation-of-islamic-emirate-of-afghanistan/world/news/2481370.html|تاريخ أرشيف=2021-08-28}}</ref> وبذلك استعادت سلطتها بعد 19 عامًا و 8 أشهر. فاعتبر العديد من المحللين والحكومات الدولية أن حركة طالبان انتصرت في الحرب.<ref name="taliban_victory" />
 
وفي 16 أغسطس وقعت كابل ومعظم أفغانستان بيد طالبان،<ref>{{استشهاد ويب |تاريخ=16 August 2021 |عنوان=Taliban Declares "War Is Over" As It Takes Control Of Presidential Palace |مسار=https://www.ndtv.com/world-news/taliban-spokesman-says-war-is-over-in-afghanistan-report-2511218 |حالة المسار=live |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20210816072930/https://www.ndtv.com/world-news/taliban-spokesman-says-war-is-over-in-afghanistan-report-2511218 |تاريخ أرشيف=16 August 2021 |موقع=NDTV.com}}</ref> التي سارعت إلى تقديم إيماءات تصالحية إلى الغرب، وقدمت عفوًا عامًا للأفغان الذين ساعدوا الأمريكيين في العمليات ضد مواطنيهم، وكذلك السماح بعبور الرعايا الأجانب إلى المطار لمغادرة البلاد.<ref>Abdul Qahar Balkhi, Taliban Cultural Commission, {{YouTube|nR2pSHSH6V4|Afghanistan’s future: Taliban members prepare to appoint government}}, [[الجزيرة (قناة)|الجزيرة]] Exclusive / 21 August 2021, minutes 0:44–ff.; 1:25–ff.</ref> تم إعادة انتشار حوالي 6000 جندي أمريكي من الجيش ومشاة البحرية في أفغانستان لتأمين [[مطار حامد كرزاي الدولي|مطار حامد كرزاي]] خارج كابل وللمساعدة في إجلاء المواطنين الأمريكيين وحلفاء الولايات المتحدة وأفراد القوات الخاصة وعائلاتهم. تم إخلاء كامل لجميع القوات الأمريكية ومعظم المواطنين وبعض الحلفاء يوم 30 أغسطس 2021، منهياً مشاركتها في الحرب.<ref>[https://www.nbcnews.com/politics/national-security/last-plane-carrying-americans-afghanistan-departs-nation-s-longest-war-n1278012 Last plane carrying Americans from Afghanistan departs as longest U.S. war concludes<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20210911163949/https://www.nbcnews.com/politics/national-security/last-plane-carrying-americans-afghanistan-departs-nation-s-longest-war-n1278012|date=2021-09-11}}</ref> ومع ذلك فقد تخلت وزارة الخارجية الأمريكية عن آلاف المواطنين الأمريكيين وحاملي البطاقة الخضراء على الرغم من وعود الرئيس الأمريكي [[جو بايدن]] للشعب الأمريكي بأن القوات الأمريكية ستبقى حتى يخرج كل أمريكي من أفغانستان.<ref>{{استشهاد ويب|مسار=https://www.nytimes.com/2021/08/31/us/politics/usa-residents-in-afghanistan.html|عنوان=Stranded in Kabul: A U.S. Resident Runs Out of Options<!-- عنوان مولد بالبوت -->|تاريخ الوصول=2021-09-12|لغة=en-US| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20210911203017/https://www.nytimes.com/2021/08/31/us/politics/usa-residents-in-afghanistan.html | تاريخ الأرشيف = 11 سبتمبر 2021 }}</ref> إجمالاً تم نقل أكثر من 120,000 شخص جواً من كابل بنجاح.
 
في أعقاب [[سقوط كابل (2021)|سقوط كابل]] عقد الرئيس الأمريكي جو بايدن مؤتمرا صحفيا في 16 أغسطس، وأوضح أن القوات الأمريكية ستساعد منذ ذلك الحين فقط في عمليات الإجلاء من مطار حامد كرزاي الدولي. رداً على الانتقادات المتزايدة لقراره الانسحاب من أفغانستان، جادل بايدن بأن تنظيم [[القاعدة]] كان هدف الغزو الأساسي وهي الآن "متدهورة بشدة" وأنه لا ينبغي استخدام القوات الأمريكية ل[[بناء الدولة]] أو [[مكافحة التمرد]].<ref name=":4" /> ومع ذلك اعترضت [[بوليتيكو]] على هذا حيث وجدت أنه كان في السابق من المدافعين عن بناء الأمة، وأعلن في 2003 أن «البديل لبناء الدولة هو الفوضى التي تُخرِج أمراء الحرب المتعطشين للدماء وتجار المخدرات والإرهابيين»، و جادلت بأن تنصله من بناء الأمة كان مخادعًا. واعترض آخرون على تعليقات الرئيس معتبرين أنه سعى إلى إلقاء اللوم على الأفغان والإدارة السابقة على كيفية تطور الأحداث، بالإضافة إلى إلقاء اللوم بالوتيرة البطيئة لعمليات الإجلاء بتأكيده على أن بعض الأفغان لم يرغبوا في المغادرة في وقت سابق، بأن لديهم الأمل في بلدهم.<ref>{{استشهاد بخبر|عنوان=Analysis {{!}} Biden says the 'buck stops with me' — while pinning blame on Trump and many Afghans|لغة=en-US|عمل=Washington Post|مسار= https://www.washingtonpost.com/politics/2021/08/16/biden-says-buck-stops-with-me-while-pinning-blame-trump-lots-afghans/|تاريخ الوصول=20 August 2021|issn=0190-8286|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20210817153113/https://www.washingtonpost.com/politics/2021/08/16/biden-says-buck-stops-with-me-while-pinning-blame-trump-lots-afghans/|تاريخ أرشيف=2021-08-17}}</ref>