زكريا يهوياداع: الفرق بين النسختين