موسيقى الغالانت: الفرق بين النسختين

تم إضافة 72 بايت ، ‏ قبل شهرين
ط
بوت:إضافة صورة مقترحة V0M
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V5.3)
ط (بوت:إضافة صورة مقترحة V0M)
 
{{يتيمة|تاريخ=فبراير 2020}}
[[ملف:1698 Campra L'Europe Galante.jpg|تصغير|200بك|يسار]]
في [[موسيقى|الموسيقى]]، تُشير '''الغالانت''' إلى النمط الرائج منذ عشرينيات القرن الثامن عشر حتى سبعينياته.<ref>{{استشهاد ويب| مسار = https://bigenc.ru/text/2341103 | عنوان = معلومات عن موسيقى الغالانت على موقع bigenc.ru | ناشر = bigenc.ru| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190505115425/https://bigenc.ru/music/text/2341103 | تاريخ أرشيف = 5 مايو 2019 }}</ref><ref>{{استشهاد ويب| مسار = https://www.universalis.fr/encyclopedie/style-galant-musique/ | عنوان = معلومات عن موسيقى الغالانت على موقع universalis.fr | ناشر = universalis.fr|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20201019234724/https://www.universalis.fr/encyclopedie/style-galant-musique/|تاريخ أرشيف=2020-10-19}}</ref> شملت هذه الحركة عودة إلى بساطة الجاذبية ومباشرتها بعد التعقيد الذي جاء في أواخر [[عصر الباروك]]. كان ذلك يعني وجود ألحان أبسط وأقرب إلى الأغنية بالإضافة إلى انحسار استخدام البولفونية والعبارات القصيرة الدورية وتراجع المفردات المتناغمة التي تُشدد على التمييز المنشط المهيمن الواضح بين العزف المنفرد والمرافق. كان كارل فيليب إيمانويل باخ ودانيال غوتلوب تورك من بين أبرز واضعي النظريات في أواخر القرن الثامن عشر، وقارنوا الغالانت مع الأنماط «المتعلمة» و«المقيدة» (باخ 1735، المواضع الأخرى، تورك 1789، ص405). تمكِن رؤية النمط الألماني الحساس، الذي يسعى للتعبير عن العواطف الشخصية والحساسية، إما بكونه وثيق الصلة باللهجة الألمانية الشمالية لنمط الغالانت الدولي أو بكونه مقارنًا به، كما هو الحال بين موسيقى [[كارل فيليب إيمانويل باخ]]، الذي أسس كلا النمطين، وموسيقى يوهان كريستيان باخ الذي أخذ بنمط الغالانت بعيدًا وكان أقرب إلى [[كلاسيكية|الكلاسيكية]]. كان هذا النوع الموسيقي جزءًا من حركة الغالانت الواسعة على صعيد الفن في ذاك الحين.