مبارك بن شحيمان: الفرق بين النسختين

تم إضافة 89 بايت ، ‏ قبل شهرين
تحسين النسق
(تحسين النسق)
=== ميوله الشعري ===
عُرف الشاعر مبارك بميول قصائده الى اغراض الفخر والهجاء وكان له قدرة عظيمة على تكوين قصائد الهجاء بشكل أخاف العديد من الشعراء وجعلهم يتجنبوه في سجالهم وذلك لسرعة انتشار قصائده بالاضافة الى شهرته الواسعة، وكان ايضا يستخدم الشعر ويسخره من أجل المجتمع فنرى بعض قصائده تنتقد السياسات الحكومية وبعضها وطنية، ومن الجدير بالذكر تطرقه لغرض المناجاة في العديد من قصائده، ولم يعرف عن الشاعر تطرقه لمجال شعر الغزل ولم يكتب الكثير منه، ورغم ذلك اشتهرت له بعض الابيات الغزلية وذلك لمى لاقت اعجاب جماهيري كبير مثل القصيدة "ابن عبود" وابيات اخرى القاها في مقابلة تلفزيونية ونذكر منها:
{{بداية قصيدة}}
 
<big>{{بيت|'''بالعون ذا الجـــمس الأبيـض ودي اقله '''|'''مـــضبوط ومـــشـيكه والطـرق عارفها</big>'''}}
<big>{{بيت|'''فـي شـف مـن شوفـها يبرى من العـلة '''|'''كنه العـسل مخـــزنه بأقـصــى شــفايفها</big>'''}}
 
<big>{{بيت|'''لجيتها صــــارت الــدنيا مـعـــاي فــلة '''|'''ولا رحت منها كليت نفسي حتى اجيها</big>'''}}
<big>فـي شـف مـن شوفـها يبرى من العـلة كنه العـسل مخـــزنه بأقـصــى شــفايفها</big>
<big>{{بيت|'''كني مــريض وهــي كــنها طــبيب له '''|'''امرض وتشفى جـــروحي من سـوالفها</big>'''}}
 
<big>{{بيت|'''ومــقدر اشـــكــف اذا اصبت لـي الدلة '''|'''ومن غــيرها صــبت الفــنجال عايـفها</big>'''}}
<big>لجيتها صــــارت الــدنيا مـعـــاي فــلة ولا رحت منها كليت نفسي حتى اجيها</big>
{{نهاية قصيدة}}
 
<big>كني مــريض وهــي كــنها طــبيب له امرض وتشفى جـــروحي من سـوالفها</big>
 
<big>ومــقدر اشـــكــف اذا اصبت لـي الدلة ومن غــيرها صــبت الفــنجال عايـفها</big>
 
== أهم أعماله ==