المسيحية في تركيا: الفرق بين النسختين

أُضيف 58 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
ط (بوت:إضافة وصلة أرشيفية.)
لا ملخص تعديل
وسوم: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول تعديل المحمول المتقدم
 
==== المذابح ====
{{مفصلة|تركيا الفتاة|الإبادة الجماعية للأرمن|مذابح آشورية|الإبادة الجماعية اليونانية|إبعاد اليونانيين العثمانيين 1914}}
[[ملف:Morgenthau336.jpg|200px|يمين|تصغير|صورة تعود لأوائل القرن العشرين خلال [[الإبادة الجماعية للأرمن]] تظهر مجموعة من [[أرمن|الأرمن]] القتلى.]]
كان [[تركيا الفتاة|الأتراك الشبان]] قلقين بشكل خاص من انتشار الولاء للفكر اليوناني من مناطق غرب الأناضول و[[البحر الأسود]] إلى وسط الأناضول نظراً لأن [[اليونانيون في تركيا|اليونانيين]] في ذلك الوقت كانوا أقوى من الأتراك اقتصاديًا وأكثر علمًا، وكانت هناك أقلية أخرى ضمن الدولة العثمانية تتمتع بموارد مالية وهم [[أرمن تركيا|الأرمن]]. كان [[تركيا الفتاة|الأتراك الشبان]] يعتقدون أن هاتين الفئتين المسيحيتين تهددان وجود وسلطة الدولة، وأن وجودهما نتيجة مباشرة لتسامح الحكومات العثمانية السابقة. ورأى الأتراك الشبان أنه، في ظل نفوذ الألمان، فإن الأقليات المسيحية التي تتحول ببطء إلى قوة اقتصاديَّة وسياسيَّة ستسيطر في نهاية المطاف على الدولة. بعد [[حرب البلقان الثانية]] والتي انتهت في عام [[1913]]، اتخذ قرار بالقضاء على كل العناصر المسيحية في المجتمع العثماني ومصادرة ثرواتها، وتم تطبيق خطة ممنهجة لتحقيق هذا الهدف. ومع قرب خريف عام [[1913]] بدأت تتشكل ميليشيات محلية.<ref>[https://ahvalnews.com/ar/%D8%A3%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%AD%D9%8A%D9%88-%D9%88%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%B7%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AB%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9/%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE أنقاض التاريخ: مسيحيو وعرب الإمبراطورية العثمانية]؛ أحوال تركيَّة، 29 يناير 2018. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20191216195051/https://ahvalnews.com/ar/أنقاض-التاريخ-مسيحيو-وعرب-الإمبراطورية-العثمانية/تاريخ |date=16 ديسمبر 2019}}</ref>