مهرجانات شعبية مصرية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 143 بايت ، ‏ قبل شهرين
 
=== التطور في الظهور الإعلامي ===
في بداية ظهور أغاني المهرجانات كانت تتم صناعتها بشكل فردي، حيث كان المغنون يعتمدون في صناعة محتواهم على برامج الحاسوب المتعلقة بالمؤثرات الصوتية؛ إلا أن مع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي حققت المهرجانات نجاحا ملحوظا حيثوانتشارا بدأتواسعا مما دفع شركات الإنتاج بصناعةإلى صناعة محتوى أغاني المهرجانات، وظهرتوقد ظهرت بعد ذلك موسيقى المهرجانات في كثير من الاعلانات التجارية علي شاشة التليفزيون. وتطورت صناعتها بتأليف الألحان والكلمات، ولاقت أغاني المهرجانات رواجاً لدى سائقي التاكسي والميكروباصات وأبناء الطبقات الفقيرة، وسرعان ما انتشرت لدى كافة الطبقات الاجتماعية المصرية، ولم يعد يخلو زفاف أو حفل خطبة من أغاني المهرجانات. ويصاحب تلك الأغنيات نوعٌ من الرقص الشعبي يتناسب مع الإيقاع الموسيقي الصاخب، الذي يؤديه الشباب بالإضافة إلى الفتيات في المناسبات.<ref name="مولد تلقائيا1">[https://www.youm7.com/story/2017/11/7/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D9%85-%D9%84%D9%84%D8%B3%D8%AE%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%AC-%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%D9%87%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8/3499499 المهرجانات الشعبية.. المادة الخام للسخرية فى الإعلانات والبرامج] موقع اليوم السابع {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20171113021138/http://www.youm7.com/story/2017/11/7/المهرجانات-الشعبية-المادة-الخام-للسخرية-فى-الإعلانات-والبرامج-أبرزها-العب/3499499 |date=13 نوفمبر 2017}}</ref>
 
في عام 2013، تم انتاج أول فيلم تتمحور احداثه حول مغنون المهرجانات، فتم اصدار فيلم [[8% (فيلم)|8%]] وهو فيلم كوميدي تدور احداثه حول فرقة تقوم بغناء أغاني المهرجانات الشعبية تضم أوكا واورتيجا وصديقهما الثالث شحتة، يحاول الثلاثة تقديم فنهم من خلال الحفلات الغنائية الصغيرة.<ref>فيلم 8% المتعلق بال{{قاعدة بيانات الأفلام العربية|2025534}}</ref> وفي عام 2014 تم طرح فيلم آخر حول أغاني المهرجانات وهو فيلم [[المهرجان (فيلم)|المهرجان]]، حيث يتناول الفيلم أغاني المهرجانات من خلال قصة اثنان من مطربي هذهالمهرجانات الأغانيوهما (فيفتي وسادات) واللذان يقطنان في إحدى المناطق الشعبية ويجدا أنفسهما في مواجهة العديد من التحديات من أجل إثبات الذات في عالم صناعة موسيقى المهرجانات.<ref>فيلم المهرجان المتعلق بال{{قاعدة بيانات الأفلام العربية|2027144}}</ref>
 
== الرأي الفني والاجتماعي ==
24٬645

تعديل