إسلام أون لاين: الفرق بين النسختين

أُضيف 1٬572 بايت ، ‏ قبل 10 أشهر
لا يوجد ملخص تحرير
وسم: مُسترجَع
| الحالة الحالية = نشط
}}
'''موقع إسلام أون لاين''' {{إنج|IslamOnline.net}} هو أول [[موقع ويب]] عربي على الإنترنت يهتم بنشر الثقافة الإسلامية والتعريف بمبادئبمبادىء الدين الحنيف عبر معالجة عالم الأفكار والاهتمام بالعلوم وإصدارات الكتب.ويقدم موضوعات مختلفة حول الدين والعلوم الثقافة والفنون، وأحد أكثر المواقع زيارة عربياً. مقره [[الدوحة]] في [[قطر]]. يتبع موقع إسلام أون لاين ''جمعية البلاغ الثقافية لخدمة الإسلامالاسلام على الانترنت'' ومقرها [[الدوحة]]، والتي أنشئت عام 1998 بقرار [[وزارة الأوقاف القطرية]]، ويرأس مجلس إدارتها الدكتور إبراهيم الأنصاري بعد أن كان يرأس مجلس إدارتها [[يوسف القرضاوي|الدكتور يوسف القرضاوي]].<ref>[http://www.alarab.com.qa/details.php?docId=158355&issueNo=1057&secId=16 ]، صحيفة العرب القطرية، 2010-11-08 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20101119210536/http://alarab.com.qa/details.php?docId=158355&issueNo=1057&secId=16 |date=19 نوفمبر 2010}}</ref><ref>{{استشهاد ويب | مسار = https://www.alexa.com/siteinfo/islamonline.net | عنوان = alexa|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20190730143252/https://www.alexa.com/siteinfo/islamonline.net|تاريخ أرشيف=2019-07-30}}</ref>
 
== أهداف موقع إسلام اون لاين ==
يسعى (إسلام اون لاين ) إلى ترسيخ القيم الإسلامية، وتحقيق جملة من الأهداف، ومنها:<ref>{{استشهاد ويب
| مسار = islamonline.net
| عنوان = إسلام اون لاين
| موقع = islamonline.net
| تاريخ الوصول = 2019-05-17
| مسار أرشيف =https://archive.islamonline.net/ | تاريخ أرشيف = 28 مارس 2019 }}</ref>
* السعي للوصول لأكبر شريحة ممكنة من المسلمين وغيرهم لتعريفهم بالإسلام وثقافته.
* تقديم رسالة إعلامية مميزة لخدمة الأمة الإسلامية والإنسانية جمعاء.
* ترسيخ القيم والأخلاق على مستوى الفرد والأسرة والمجتمع.
* إعداد وتشجيع البحوث العلمية والدراسات والعمل على نشرها عبر وسائل الاتصال الحديثة و ذلك لتوسيع دائرة المعرفة.
* إكساب الفئات المحتاجة لمهارات النجاح في الحياة من خلال برامج التعليم والتدريب والاستشارة والأبحاث في المجتمع القطري والمجتمعات الإسلامية.
* الاهتمام بالنابغين لتطوير طاقاتهم وصقلها لتكون بناءة في المجتمع.
* تعزيز الثقة وإشاعة روح الأمل لدى المسلمين.
 
== أزمة 2010 ==
جمعية البلاغ القطرية متعاقدة مع شركة مصرية اسمها «إنترناشيونال ميديا» لإدارة الموقع في القاهرة، وهناك تجاوزات كبيرة على كافة الصعد تراكمت في الموقع على مدى سنوات، وتشكلت لدى مجلس الإدارة رؤية تحتم التطوير وتلافي الأخطاء المتراكمة سواء من الناحية التقنية أو المالية والإدارية أو التحريرية، وقد تعاقد مجلس الإدارة مع شركة مختصة قامت بتشخيص كافة الأوضاع ودراستها وتقديم المقترحات لحلها، وبالفعل عقد المجلس العزم على القيام بالإجراءات المطلوبة لتصحيح الأوضاع، وهو في هذا يملك الحق القانوني والأخلاقي الكامل في أي إجراء يتخذه<ref>[http://www.alarab.com.qa/details.php?docId=124856&issueNo=832&secId=15 ]، صحيفة العرب القطرية، 2010-03-28 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20100528153910/http://www.alarab.com.qa/details.php?docId=124856&issueNo=832&secId=15 |date=28 مايو 2010}}</ref>
{{شريط بوابات|مصر|الإسلام|عقد 1990|إنترنت}}
 
[[تصنيف:مواقع ويب إسلامية سياسية]]
[[تصنيف:الإخوان المسلمون]]
[[تصنيف:مواقع ويب أسست في 1997]]
49

تعديل