مجموعة فاغنر: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1٬316 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
لا يوجد ملخص تحرير
(تعديل للحروف)
==في ليبيا==
تشارك روسيا بشكل كبير و مباشر في الحرب الأهلية الليبية بدعمها ل[[خليفة حفتر]] أحد شركاء [[معمر القذافي]] في الانقلاب على الملك و أحد المعارضين له بعد [[الحرب الليبية التشادية|الحرب التشادية الليبية]]، و بعد [[ثورة 17 فبراير]] في [[2011]] و بعد خلع [[معمر القذافي]] و قتله نشأت حكومة ليبية مؤقتة لتسيير أمور البلاد و معترف بها اسمها [[المؤتمر الوطني العام]] و كان حفتر يرغب في حكم ليبيا بأي ثمن و بعد [[اتفاق الصخيرات]] بين [[مجلس النواب الليبي|مجلس النواب الليبي في طبرق]] و [[حكومة الإنقاذ الليبية|حكومة الإنقاذ]] في [[2015]] نشأ كيان جديد هو [[حكومة الوفاق الوطني]] و بعدها اشتد الصراع بين [[خليفة حفتر|حفتر]] في الشرق و [[حكومة الوفاق الوطني]] في الغرب فقامت روسيا بدعم [[خليفة حفتر|حفتر]] عسكريا و بشكل مباشر ضد [[حكومة الوفاق الوطني]] حكومة [[ليبيا]] الشرعية و المعترف بها دوليا من قبل [[الأمم المتحدة]] منذ [[2015]]، و تقوم روسيا باستخدام فاغنر بشكل غير معلن لضرب الأراضي الليبية.
 
== في سوريا==
أُبلغ لأول مرة عن وجود مقاولين عسكريين خاصين في سوريا في أواخر أكتوبر 2015، بعد شهر تقريباً من بدء التدخل العسكري الروسي في الحرب الأهلية في البلاد، عندما قُتل ما بين ثلاثة وتسعة مقاولين عسكريين خاصين في هجوم بقذائف الهاون شنه المتمردون على موقعهم في [[محافظة اللاذقية]]. وافادت الانباء ان مجموعة فاغنر كانت تعمل لدى [[وزارة الدفاع الروسية]] بالرغم من ان الشركات العسكرية الخاصة غير قانونية في روسيا. نفت وزارة الدفاع الروسية التقارير المبكرة التي نشرتها صحيفة [[وول ستريت جورنال]] حول عمليات مجموعة فاغنر في سوريا ووصفتها بأنها "هجوم إعلامي". بيد أن مصادر داخل جهاز الأمن الفيدرالي الروسي ووزارة الدفاع صرحت بشكل غير رسمي ل[[روسيا بيوند]] بأن فاغنر كان تحت إشراف مديرية الاستخبارات الرئيسية.
ل[[روسيا]] أثر واضح في [[الحرب الأهلية السورية]] لدعمها [[بشار الأسد]] ابن [[حافظ الأسد]] الذي ارتكب مجازر بحق [[الشعب السوري]]، و كان [[بشار الأسد|بشار]] يشبه أباه في سياساته الديكتاتورية و القمعية، فقد ظل يحكم [[سوريا]] 11 عاما بالحديد و النار إلى [[2011]] عندما قامت [[الثورة السورية]]، و عندما بدأت المحافظات السورية بالتحرر من بطشه و بعد أن صارت [[دمشق]] و ما حولها آخر معاقل [[الحكومة السورية]] تدخلت [[روسيا]] [[طائرة|بطائراتها]] و [[إيران]] [[مليشيات|بمليشياتها]] لدعم [[بشار الأسد|بشار]] و كانت فاغنر هي يد [[روسيا]] في [[سوريا]] و قد ارتكبت مجازر بحق [[سوريون|السوريين]].
 
علاوة على ذلك، ووفقا لبضعة من مقاتلي فاغنر، تم نقلهم جوا إلى سوريا على متن طائرات نقل عسكرية روسية. آخرون تم نقلهم إلى سوريا على متن شركة [[أجنحة الشام]] السورية من [[مطار روستوف نا دونو]]، حيث تم القيام بـ 51 رحلة ذهابا وإيابا بين يناير 2017 ومارس 2018. تم تسليم معداتهم إلى سوريا عن طريق ما يسمى سيريا إكسبريس، أسطول من السفن التجارية العسكرية والمدنية الروسية التي كانت تقوم بتوصيل الإمدادات إلى سوريا منذ عام 2012.
 
وفي وقت لاحق صرح مصدر بوزارة الدفاع لتليفزيون آر بي كيه بأن جهاز الأمن الفيدرالي يوجه ايضا المقاولين العسكريين الخاصين. استخدام فاغنر كلف روسيا 170 مليون دولار بحلول أغسطس 2016.
 
== انظر أيضًا ==
* [[الفيلق السلافي]]
79٬868

تعديل