الإدارة الأردنية للضفة الغربية: الفرق بين النسختين

{{مفصلة|جامعة الدول العربية|عبد الله الأول بن الحسين{{!}}الملك عبدالله الأول|عبد الله التل{{!}}عبدالله التل|الحسين بن طلال{{!}}الملك حسين|المعاهدة الأردنية البريطانية}}
=== الضم ===
وافق مجلس الوزراء البريطاني في [[مارس 1948]] على قرار يقضي بألا تقف السلطات المدنية والعسكرية في فلسطين عائقًا أمام تأسيس دولة يهودية وأن تحول دون انتقال السكان من شرق الأردن إليها. كما فضلت [[الولايات المتحدة]] و<nowiki/>[[المملكة المتحدة|بريطانيا]] أن يضم شرق الأردن إليه الأراضي العربية في فلسطين بناءً على قرار التقسيم، إلا أن الولايات المتحدة ارتأت أن يكون ذلك بعد اختتام [[لجنة المصالحة الفلسطينية]] مفاوضاتها في هذا الشأن. علمًا أن السلطات الأردنية منحت السكان العرب في الضفة الغربية الجنسية الأردنية في ديسمبر 1949 <ref name=":2" />، وهو ما نظر إليه عند العديد من الأطراف كجزء من خطة توسعية للملك عبد الله لتأسيس سوريا الكبرى.<ref>Naseer Hasan Aruri (1972). [https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC&pg=PA90 Jordan: a study in political development (1921-1965)]. Springer. p. 90. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/978-90-247-1217-5|978-90-247-1217-5]]. Retrieved 22 December 2010. "بالنسبة لعبدالله ، كان ضم فلسطين هو الخطوة الأولى في تنفيذ خطته لسوريا الكبرى. وضعته سياسته التوسعية في خلاف مع مصر والسعودية. كانت سوريا ولبنان ، اللتان ستُدرج في الخطة ، مضطربة. لذلك ، أدانت اللجنة السياسية لجامعة الدول العربية ضم فلسطين في 15 مايو 1950." {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20191129002236/https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC |تاريخ أرشيف=29 نوفمبر 2019 |url-status=bot: unknown }}</ref> ووصف المحامي البريطاني [[إلياهو لوتربخت]] خطوة الضم بأنها "تفتقد لأي مبرر قانوني".<ref>Gerson, Allan (1 January 1978). [https://books.google.com/books?id=_sgG5DtWEm4C&pg=PA106&redir_esc=y#v=onepage&q&f=false Israel, the West Bank and International Law]. Psychology Press. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/9780714630915|9780714630915]]. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200220125509/https://books.google.com/books?id=_sgG5DtWEm4C&pg=PA106&redir_esc=y |date=20 فبراير 2020}}</ref> وأيدت كل من [[السعودية|المملكة العربية السعودية]]، و<nowiki/>[[لبنان]]، و<nowiki/>[[سوريا]]؛ [[مصر]] في مساعيها لطرد [[الأردن]] من [[جامعة الدول العربية]] ردًّا على قرار الضم.<ref>American Jewish Committee; Jewish Publication Society of America (1951). [https://books.google.com/books?id=MbYSAAAAIAAJ American Jewish year book]. American Jewish Committee. pp. 405–06. Retrieved 21 December 2010. "في 13 أبريل 1950 ، قرر مجلس الجامعة أن ضم الأردن لفلسطين العربية كان غير قانوني ، وفي اجتماع للجنة السياسية للجامعة في 15 مايو 1950 ، انضمت المملكة العربية السعودية ولبنان وسوريا إلى مصر في المطالبة بطرد الأردن من جامعة الدول العربية." {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=MbYSAAAAIAAJ |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20170118034123/https://books.google.com/books?id=MbYSAAAAIAAJ |تاريخ أرشيف=18 يناير 2017 |url-status=bot: unknown }}</ref><ref>Council for Middle Eastern Affairs (1950). [https://books.google.com/books?id=E1PVAAAAMAAJ Middle Eastern affairs]. Council for Middle Eastern Affairs. p. 206. Retrieved 21 December 2010. "12 أيار: خروج وزير الخارجية الأردني من اللجنة السياسية خلال مناقشة ضم الأردن لفلسطين العربية. 15 مايو: وافقت اللجنة السياسية على أن ضم الأردن لفلسطين العربية كان غير قانوني وانتهك قرار الجامعة العربية الصادر في 12 أبريل 1948. ودعا الاجتماع في 12 يونيو لتحديد ما إذا كان يمكن طرد الأردن أو اتخاذ إجراءات عقابية ضدها." {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=E1PVAAAAMAAJ |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20170114063405/https://books.google.com/books?id=E1PVAAAAMAAJ |تاريخ أرشيف=14 يناير 2017 |url-status=bot: unknown }}</ref> إلا أن تصويت [[اليمن]] و<nowiki/>[[العراق]] عكس ذلك منع المضي في اتخاذ أي إجراءات من الجامعة العربية ضد الأردن.<ref>Naseer Hasan Aruri (1972). [https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC&pg=PA90 Jordan: a study in political development (1921-1965)]. Springer. p. 90. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/978-90-247-1217-5|978-90-247-1217-5]]. Retrieved 22 December 2010. "لذلك ، أدانت اللجنة السياسية لجامعة الدول العربية ضم فلسطين في 15 مايو 1950. لم يحقق مطلب طرد الأردن من الجامعة بسبب الأصوات المعارضة لليمن والعراق" {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20191129002236/https://books.google.com/books?id=GVaG4WGKj9MC |تاريخ أرشيف=29 نوفمبر 2019 |url-status=bot: unknown }}</ref> لكن بعد تقديم مذكرة أردنية بهذا الخصوص إلى الجامعة العربية اعتبرت في قرار لها بتاريخ [[12 يونيو]] [[1950]] أن الأردن '''وصي''' على الأراضي العربية في فلسطين بما لا يتعارض مع وضعها في المستقبل عند تطبيق التسوية النهائية لقضية فلسطين.<ref>[[:en:Yehuda Zvi Blum|Blum, Yehuda Z.]] (29 September 2016). [https://books.google.com/books?id=nk8PDQAAQBAJ&pg=PA230 Will "Justice" Bring Peace?: International Law - Selected Articles and Legal Opinions]. BRILL. pp. 230–231. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/978-90-04-23395-9|978-90-04-23395-9]]. "في 13 أبريل 1950 ... قرر مجلس جامعة الدول العربية اعتبار "ضم فلسطين العربية من قبل أي دولة عربية انتهاكًا لميثاق الجامعة ويخضع للعقوبات". بعد ثلاثة أسابيع من الإعلان المذكور -في 15 مايو 1950- قررت اللجنة السياسية لجامعة الدول العربية، في جلسة استثنائية في القاهرة، دون اعتراض (الأردن غاب عن الاجتماع)، أن إجراء الضم الأردني يشكل انتهاكًا لقرار المجلس الصادر في 13 أبريل 1950، ونظر في طرد الأردن من الجامعة؛ ولكن تقرر تأجيل مناقشة التدابير العقابية إلى اجتماع آخر، حُدِّد في 12 يونيو 1950. في ذلك الاجتماع كان أمام مجلس الجامعة مذكرة أردنية تؤكد أن "ضم الأراضي العربية في فلسطين أمر لا رجعة فيه، مع التأكيد على عدم الإخلال بأمور التسوية النهائية للقضية الفلسطينية". مكّنت هذه الصيغة المجلس من تبني قرار حفظ ماء الوجه "بمعاملة الجزء العربي من فلسطين الذي ضمه الأردن كأمانة في يده حتى يتم حل قضية فلسطين بالكامل لصالح سكانها." {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=nk8PDQAAQBAJ&pg=PA230 |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20200220111721/https://books.google.com/books?id=nk8PDQAAQBAJ&pg=PA230 |تاريخ أرشيف=20 فبراير 2020 |url-status=bot: unknown }}</ref><ref>Sicker, Martin (2001). [https://books.google.com/books?id=gHfw0Mv_uFUC&pg=PA187 The Middle East in the twentieth century]. Greenwood. p. 187. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/0-275-96893-6|0-275-96893-6]]. {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=gHfw0Mv_uFUC |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20170506085702/https://books.google.com/books?id=gHfw0Mv_uFUC |تاريخ أرشيف=6 مايو 2017 |url-status=bot: unknown }}</ref><ref>El-Hasan, Hasan Afif (2010). [https://books.google.com/books?id=CjuzDY-WBr8C&pg=PA64 Is the Two-State Solution Already Dead?] Algora. p. 64. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/0-87586-792-8|0-87586-792-8]]. {{استشهاد ويب |وصلة=https://books.google.com/books?id=CjuzDY-WBr8C |عنوان=نسخة مؤرشفة |تاريخ الوصول=20 فبراير 2020 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20171018103216/https://books.google.com/books?id=CjuzDY-WBr8C |تاريخ أرشيف=18 أكتوبر 2017 |url-status=bot: unknown }}</ref>
[[ملف:Abdullah leaving Al Aqsa.jpg|يمين|تصغير|[[عبد الله الأول بن الحسين|الملك عبدالله الأول]] (باللباس الأبيض) يغادر [[المسجد الأقصى]] قبل بضعة أسابيع من اغتياله، [[يوليو 1951]].|بديل=]]
[[ملف:King Hussein flying over Temple Mount when it was under Jordanian control.jpg|يسار|تصغير|الملك حسين يحلق فوق المسجد الأقصى في القدس حين كانت تحت السيطرة الأردنية، 1965.]]
أعلن [[الحسين بن طلال|الملك حسين]] القدس الشرقية عاصمة للمملكة الأردنية الهاشمية في [[27 يوليو]] [[1953]]، وأنها جزء لا يتجزأ من أراضي المملكة.<ref>[[:en:Martin Gilbert|Martin Gilbert]] (12 September 1996). [https://books.google.com/books?id=hOYUAQAAIAAJ Jerusalem in the twentieth century]. J. Wiley & Sons. p. 254. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/978-0-471-16308-4|978-0-471-16308-4]]. Retrieved 22 December 2010. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160310100546/https://books.google.com/books?id=hOYUAQAAIAAJ |date=10 مارس 2016}}</ref> وفي مؤتمر لمجلس الأمة الأردني انعقد في القدس عام [[1960]] أطلق عليها [[الحسين بن طلال|الملك حسين]] اسم "العاصمة الثانية للمملكة الأردنية الهاشمية".<ref>Tamar Mayer; Suleiman Ali Mourad (2008). [https://books.google.com/books?id=U1cockB-UdEC&pg=PA260 Jerusalem: idea and reality]. Taylor & Francis. p. 260. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/978-0-415-42128-7|978-0-415-42128-7]]. Retrieved 22 December 2010. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20140627150049/http://books.google.com/books?id=U1cockB-UdEC&pg=PA260 |date=27 يونيو 2014}}</ref>
رسميًّا لم تعترف بالضم سوى [[المملكة المتحدة]]<ref>[http://hansard.millbanksystems.com/commons/1950/apr/27/jordan-and-israel-government-decision Announcement in the UK House of Commons of the recognition of the State of Israel and also of the annexation of the West Bank by the State of Jordan]. Commons Debates (Hansard) 5th series, Vol 474, pp. 1137–41. April 27, 1950. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20171012112002/http://hansard.millbanksystems.com/commons/1950/apr/27/jordan-and-israel-government-decision |date=12 أكتوبر 2017}}</ref> و<nowiki/>[[العراق]] و<nowiki/>[[باكستان]]<ref>Silverburg, S. R. (1983). "Pakistan and the West Bank: A research note". Middle Eastern Studies. 19 (2): 261–63. [[:en:Digital object identifier|doi:]][[doi:10.1080/00263208308700547|10.1080/00263208308700547]].</ref><ref>P. R. Kumaraswamy (March 2000). [https://www.inss.org.il/wp-content/uploads/sites/2/systemfiles/(FILE)1190278291.pdf "Beyond the Veil: Israel-Pakistan Relations"] (PDF). Tel Aviv, Israel: Jaffee Center for Strategic Studies, Tel Aviv University. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160305182740/http://www.inss.org.il/uploadimages/Import/(FILE)1190278291.pdf |date=5 مارس 2016}}</ref> و<nowiki/>[[الولايات المتحدة]]<ref>United States Department of State / [http://digicoll.library.wisc.edu/cgi-bin/FRUS/FRUS-idx?type=turn&entity=FRUS.FRUS1950v05.p0943&id=FRUS.FRUS1950v05&isize=M Foreign relations of the United States, 1950. The Near East, South Asia, and Africa] p. 921 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20180920211855/http://digicoll.library.wisc.edu/cgi-bin/FRUS/FRUS-idx?type=turn |date=20 سبتمبر 2018}}</ref><ref>يقول جوزيف مساد أن أعضاء جامعة الدول العربية اعترفوا بحكم الأمر الواقع بالضم، وأن الولايات المتحدة اعترفت به رسميًا باستثناء ما يتعلق بالقدس الشرقية. See [[:en:Joseph Massad|Massad, Joseph A.]] (2001). Colonial Effects: The Making of National Identity in Jordan. New York: Columbia University Press. p. 229. [[:en:International Standard Book Number|ISBN]] [[:en:Special:BookSources/0-231-12323-X|0-231-12323-X]].</ref>، على أن [[وزارة الخارجية (الولايات المتحدة)|وزارة الخارجية الأميركية]] استثنت القدس من الاعتراف، وكذلك فعلت [[المملكة المتحدة|بريطانيا]] لاحقًا حين حددت أن [[المعاهدة الأردنية البريطانية]] هي المرجع الرسمي لتحديد الأراضي التي تحت سلطة الأردن.<ref>انظر: [http://hansard.millbanksystems.com/commons/1950/apr/27/jordan-and-israel-government-decision Jordan and Israel (Government Decision)] HC Deb 27 April 1950 vol 474 cc1137-41 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20171012112002/http://hansard.millbanksystems.com/commons/1950/apr/27/jordan-and-israel-government-decision |date=12 أكتوبر 2017}}</ref>
 
=== الأوضاع السياسية والاقتصادية ===
{{مفصلة|اللاجئون الفلسطينيون|وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين|الحرب العربية الباردة|قومية عربية{{!}}القومية العربية|منظمة التحرير الفلسطينية|أردنيون ذوو أصول فلسطينية}}
79٬868

تعديل