إيمانويل كانت: الفرق بين النسختين

أُضيف 62 بايت ، ‏ قبل 11 شهرًا
←‏إيمانويل كانت: تمت إضافة وصلات
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
(←‏إيمانويل كانت: تمت إضافة وصلات)
وسوم: تحرير من المحمول تعديل في تطبيق الأجهزة المحمولة تعديل بتطبيق أندرويد
{{صندوق معلومات شخص}}
'''إيمانويل كانت''' أو '''إيمانويل كانط''' {{ألمانية|Immanuel Kant}} <ref group="ملاحظة">يترجم الاسم أيضاً على شكل: '''عمانوئيل كَنْت''' (حسب قاموس المورد البعلبكي، بيروت، لبنان)، أو '''عمانوئيل كنط''' أو '''إيمانويل كانت'''، وقد يكتب '''عمانوئل كانت''' أو '''عمانوئيل كانط'''.</ref> هو [[فيلسوف]] [[ألماني]] من القرن الثامن عشر (1724 - 1804). عاش كل حياته كلها في مدينة [[كونيغسبرغ]] في [[مملكة بروسيا]]. كان آخر الفلاسفة المؤثرين في الثقافة الأوروبية الحديثة. وأحد أهم الفلاسفة الذين كتبوا في [[نظرية المعرفة]] الكلاسيكية. كان إيمانويل كانت آخر فلاسفة [[عصر التنوير]] الذي بدأ بالمفكرين البريطانيين [[جون لوك]] و[[جورج بيركلي]] و[[ديفيد هيوم]].
 
طرح إيمانويل كانت منظورا جديدا في الفلسفة أثر ولا زال يؤثر في الفلسفة الأوربية حتى الآن أي أن تأثيره امتد منذ القرن الثامن عشر حتى القرن الحادي والعشرين. نشر أعمالا هامة وأساسية عن نظرية المعرفة وأعمالا أخرى متعلقة بالدين وأخرى عن القانون والتاريخ.
اقترح كانت أنه بعد أن نفهم ونعرف مصادر وحدود المعرفة الإنسانية والعقلية يمكننا طرح أي أسئلة ميتافيزيقية والحصول على أجوبه مثمرة. وسأل كانت سؤالا خطيرا هو هل للأشياء والمواضيع التي نعرفها خصائص معينة سابقة على تجربتنا وعلى إحساسنا. وأجاب على ذلك بأن جميع المواضيع والأشياء التي يمكن للعقل معرفتها تتم بطريقة يختارها العقل. ويضرب مثالا على ذلك أنه إذا استعد العقل للتفكير قبل أي موضوع واختار العقل التفكير بطريقة السببية فإننا بالتالي نعلم قبل ان نتعرف على أي موضوع ان الموضوع سيكون إما سببًا أو نتيجة.
 
ويصل كانت إلى نتيجة مفادها أن هناك مواضيع لا يمكن للعقل معرفتها عن طريق السببية. ونتيجة أخرى هي أن مبدأ السببية هو طريقة في التفكير لا يمكن أن تستقل عن التجربة والإحساس. ولا يستطيع مبدأ السببية الإجابة عن جميع الأسئلة. ويضرب مثالاسؤالا للتوضيح هو هل العالم أزلي أم له مسبب؟، وبالتالي فإن أسئلة الميتافيزيقيا الأساسية لا يستطيع العقل الإنساني الإجابة عنها. لكن العقل يفهم ويعرف ويجيب عن أسئلة العلوم العادية لأنها تخضع لقوانينه.
 
ابتدع ايمانويل كانت نظاما مبتكرا في نظرية المعرفة هو مزيج بين المدرستين التجريبية والعقلية. فأهل المدرسة التجريبية يرون أن المعرفة لا تكون إلا من طريق التجربة لا غير. أما أهل الطريقة العقلية فيرون أن نظام [[الشك الديكارتي]] وأن العقل وحده من يمدنا بالمعرفة. خالفهم كانت في ذلك حيث يرى أن استخدام العقل وحده دون التجربة لا يقود إلى المعرفة بل يقود إلى الأوهام. أما استخدام التجربة فلا يقود إلى معرفة دقيقة ولا تعترف بوجود مسبب أول الذي يعترف به العقل المجرد.
 
كان فكر ايمانويل كانت مؤثرا جدا في [[ألمانيا]] أثناء حياته وبعدها. فكانت نقل الفلسفة إلى مكان آخر أرفع من المناظرة والمجادلة بين الفلاسفة العقلانيين والفلاسفة التجريبيين. تأثر به الفلاسفة الألمان بعده. مثل [[يوهان جوتليب فيشته]] و[[فريدريك شلنغ]] والفيلسوف الكبير [[هيغل]] و[[آرثر شوبنهاور]]. وأسس هؤلاء ما عرف بالفلسفة المثالية الألمانية. كل هؤلاء الفلاسفة رأوارأووا في أنفسهم مصححين وموسعين ومطورين للنظام و[[كانتية|الفلسفة الكانتية]]. وهكذا ظهرت نماذج مختلفة من الفلسفة المثالية الألمانية.<ref>هي مزيج فكري في تاريخ الفلسفة الحديثة. بدايتها وأساسها ما قدمه الفيلسوف إيمانويل كانت. في نقاش القضايا وإثارة المشكلات بشكل رئيسي بين أعوام 1781 (صدور نقد العقل المجرد) و[[1831]] (موت هيغل) كانت وفرة من الأنظمة البديلة في قيادة الفكر الفلسفي العميق والشروط الميتافيزيقية العالية</ref> استمر تاثير كانت وامتد ليكون مؤثرا أساسيا في الفلسفات التي جاءت بعده. فقد كان له تأثير كبير على الفلسفة [[التحليلية]](رسل ومور والوضعية المنطقية) والفلسفة الأوربية القارية.<ref>ظهرت في القرن التاسع عشر والعشرين وعند المتحدثين الإنجليزية في النصف الثاني من القرن العشرين، تشمل هذه الفلسفة الحركات التالية: المثالية الألمانية، الظاهراتية، [[الوجودية]] (ومفكريها السابقين مثل [[كركغارد]] و[[نيتشة]]) [[التأويلية]]، [[البنيوية]]، [[ما بعد البنيوية]]، النظرية النقدية لمدرسة فرانكفرت وعدة فروع أخرى للماركسية الغربية</ref>
 
== سيرته الذاتية ==